ايوان ليبيا

الأحد , 21 أكتوبر 2018
كلاسيكو دون ميسي ورونالدو.. متى حدث ذلك آخر مرةمؤتمر فالفيردي - الحفاظ على الأسلوب في غياب ميسي.. واحتضان مدربي برشلونة السابقينالسجل بالكامل.. تعرف على كل نتائج برشلونة دون ميسيمواعيد مباريات الأحد 21 أكتوبر 2018 – دربي الغضب.. ومحترفان في اليونانالجامعة العربية ترحب بالأوامر الملكية الصادرة عن خادم الحرمين الشريفين في قضية خاشقجيترامب يفضل اختيار امرأة لمنصب المندوب الأمريكي لدى الأمم المتحدةالدينار الليبي مصنوع من ورق القمامة ... بقلم / محمد علي المبروكخاشقجي وحرية الرأي والتعبير لدى آل سعود ... بقلم / ميلاد عمر المزوغيمخرجات اجتماع القاهرة في مهب السجالات ... بقلم / محمد الامينقراءة فى الشأن الليبي من خلالمفّردة الوفاق واشتقاقاتها ... بقلم / البانوسى بن عثمانبالفيديو - تير شتيجن الخارق يتصدى لكرة مستحيلة أمام هجوم إشبيليةبالفيديو - نابولي يسحق أودينيزي بثلاثية ويقترب من يوفنتوس متصدر الدوري الإيطاليكلوب: سجلنا هدفا بإنهاء رائع من صلاح.. ولكن لا أحد سيتذكر هذه المباراةبرشلونة يقايض ميسي بالصدارة.. تير شتيجن يقهر إشبيليةوزير العدل السعودي: قضية خاشقجي وقعت على أرض سيادتها للمملكةتنزانيا تعتقل 104 أشخاص بتهمة التخطيط لإقامة "معسكرات متطرفة"وكالة "معا": قوات الاحتلال الإسرائيلى اختطفت محافظ القدس ومدير مخابراتهاالسيول تجتاح الدوحة.. ومغردون: "صرفوا فلوسهم على التفرقة والإرهاب" | فيديوصحيفة فرنسية: داعش يستخدم أساليب حرب العصاباتالمنقوش: يجب انهاء الانقسام السياسي قبل توحيد الجيش

بطريرك السريان الأرثوذكس: تجانس الشعب السوري أفشل مخططات إفراغ سوريا من مسيحييها

- كتب   -  
البطريرك مار أغناطيوس أفرام الثاني

أكد قداسة البطريرك، مار أغناطيوس أفرام الثاني، بطريرك أنطاكية بسوريا، وسائر المشرق، الرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسية في العالم، أن طبيعة المجتمع السوري الذي يشكل لوحة جميلة غنية بتنوعها، وقوية بتجانسها، منحته القوة في مقاومة الحرب الكونية الشعواء التي شنت علينا، والتي استعملت الإرهاب والفتنة محاولة النيل من شعبنا.


البطريرك أفرام الثاني، له مواقف وطنية، وكان سفيرًا لبلده بالتجمعات المسيحية بالخارج، وفي مناسبات عديدة لم يتوانى عن مساندة سوريا أمام مخطط تقسيمها، ودفع المجاهدين الإرهابيين على مدار سبع سنوات، حيث طالب بوقف تدفق السلاح للإرهابيين بالداخل السوري، ورفع الإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب المفروضة على السورية، ضاربًا أروع الأمثلة في مساندة بلده قائلًا: نحن أهل المنطقة، وسنبقى في أرضها، وإن أراد أحد مساعدتنا فعليه المساعدة على بقاء الأهالي، وليس على تهجيرهم، وذلك بوقف تدفق السلاح للإرهابيين عبر الدول المجاورة المعروفة، ورفع الإجراءات التي لا تضر إلا المواطنين.

وقد نشرت وكالة "سانا" للأنياء، تصريحات أفرام الثاني، خلال حفل تكريم رئيس مجلس الشعب، حمودة صباغ، في بطريركية مار جرجس للسريان الأرثوذكس، في دمشق اليوم، قوله، إن المجتمع السوري مجتمع منسجم، ومتماسك، وبفضله استطاعت سوريا إفشال مخططات إفراغ المنطقة من مسيحييها، كما حدث في تركيا والعراق والقدس وبيت لحم.

فيما أكد رئيس مجلس الشعب، أن الشعب السوري أسرة واحدة، ووحدته الوطنية عنوان صموده في مواجهة الحرب الإرهابية التي شنت عليه، مؤكدًا أن الأعداء، لم ولن يستطيعوا النيل من شعبنا، لأنه ملتف حول جيشه وقيادته الحكيمة والشجاعة، مؤكدا أن بلاده أصبحت على مشارف النصر النهائي على الإرهاب، وستحتفل قريبا بالنصر على امتداد ساحات الوطن.

كما اعتبر المفتي السوري، الدكتور أحمد بدر الدين حسون، أن بلاده كانت دائمًا واحدة موحدة بأبنائها جميعًا، وأنها استطاعت مقاومة أعدائها بوحدتها الوطنية، وبصمود شعبها، وتضحيات جيشها، وبسالة قائدها.

وقد حضر التكريم عدد من المسئولين الحكوميين، والقيادات التنفيذية، وبطريرك أنطاكية، وسائر المشرق للروم الملكيين الكاثوليك البطريرك يوسف العبسي، وعدد من أعضاء مجلس الشعب، ومن رؤساء وممثلي الطوائف المسيحية بدمشق، ومحافظ الحسكة، ورئيس اتحاد الصحفيين، والقائم بأعمال السفارة الباباوية بدمشق.


أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات