ايوان ليبيا

الأربعاء , 24 يناير 2018
مسؤولين أمنيين رفيعى المستوى بين ضحايا تفجير بنغازى و ارتفاع الضحايا الى هذا الرقمأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاربعاء 24 يناير 2018حديث الحماية.. والتشكيك في وعي الليبيين.. والدعوة إلى الانتخابات العاجلة: هل يستقيمان مثلا؟حفتر يأمر بإجراء تحقيق عاجل في الهجوم الإرهابي ببنغازيقوة الردع الخاصة تقبض على عصابة خطف و تعذيب المهاجرين السودانيينننشر حصيلة وفيات ومصابي الهجوم الارهابى على مسجد الرضوان فى بنغازيتداعيات الحملة العسكرية التركية بألمانيا: اشتباكات بين أكراد وأتراك والمعارضة تنتقد صمت برلينكريستيان ديور تضفي جوا من السيريالية على أسبوع الموضة في باريس (صور)مفوضية الإنتخابات: تبقى 11 يوماً لإنتهاء مدة التسجيل و هذا عدد المسجلينانخفاض الدولار و ارتفاع اليورو امام الدينار فى ختام تعاملات السوق الموازى اليومكتاب فبراير الاسود ... بقلم / محمد علي المبروكالسفير الإيطالي : قواتنا في ليبيا بموافقة حكومة الوفاقأردوغان يترأس اجتماعا أمنيا للاطلاع على تطورات عملية عفرينمحتج يحاول الانتحار حرقا "بقفصة" جنوب تونس للمطالبة بفرصة عملدي خيا الخيار رقم «1» لريال مدريد فى حراسة المرمى الصيف المقبلمتى يشارك كوتينيو مع برشلونة؟الخارجية الفلسطينية: عباس اقترح على الاتحاد الأوروبي بدائل لاحتكار واشنطن رعاية عملية السلامالإدارة الكردية في شمال شرق سوريا تدعو للحشد«هناكل إيه النهارده؟».. وجبة سلمون مشوي بالخضراواتدراسة تؤكد تثاؤب الأجنة في بطون أمهاتهم

تفاصيل الاعتداء على المدونة والناشطة مريم الطيب في طرابلس

- كتب   -  

 

ايوان ليبيا - وكالات :

اعتدى مسلحون في طرابلس أمس على المدونة والناشطة مريم الطيب المعروفة بـ«دوشكة الحربي»، بعد إجبارها على النزول من سيارتها في أحد شوارع العاصمة طرابلس، واقتيادها إلى جهة غير معروفة.

وظهرت الطيب في شريط مصور، نشرته على صفحتها الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، روت فيه قصة الاعتداء عليها وهي تبكي، وآثار الاعتداء على جانب من وجهها بدت واضحة ، مؤكدة أنها سجلته بعد أن أُطلق سراحها وعادت إلى بيتها.

ولم تفصح مريم الطيب عن تفاصيل ما تعرضت له، ولم تسمِّ المعتدين، إلا أنها كانت تصفهم بين حين وآخر بـ«الثوار»، مشيرة إلى أنّ أحدهم كان ملتحيًا، ووجه لها شتائم، واتهمها، بأنها تناولت «حبوبًا» أي مؤثرًا عقليًا، لأنها لم تبك، عندما كانت تتلقى الضرب.

وقوبل خبر الاعتداء على الناشطة مريم الطيب بالاستنكار والتنديد، على صفحات التواصل الاجتماعي الليبية.

وقالت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا ، إن مريم الطيب تعرضت للاعتدا يوم أمس الخميس بمنطقة باب العزيزية بالقرب من جزيرة مسجد القدس بطرابلس من قبل جماعة مسلحة، تُعرف بـ«سرية باب تاجوراء».

وطالبت اللجنة في بيان لها، وزارة الداخلية بحكومة الوفاق الوطني و مديرية الأمن الوطني طرابلس بالتدخل العاجل وملاحقة المعتدين قانونيًا.

 

 

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات