ايوان ليبيا

الأثنين , 18 يونيو 2018
كوتينيو أفضل لاعب في مباراة البرازيل وسويسرا«فشل الكبار وظهور باهت لنيمار» أهم ظواهر اليوم الرابع للمونديالهل تقع الماكينات الألمانية في فخ حامل لقب المونديال؟صنع الله يكشف حجم الخسائر جراء هجوم جضران على الموانئ النفطية و يحمله مسئولية التسبب فى كارثة وطنيةاشتعال النيران بخزان نفط أخر بميناء رأس لانوفسفرة العيد.. سمك «السلطان إبراهيم» مع سلطة الطحينةواقعية صربيا تتغلب على حماس كوستاريكا في مستهل مشوارهما بالمونديالفي المونديال.. التشكيل الرسمي لمواجهة ألمانيا والمكسيك«لوزانو» رجل مباراة ألمانيا والمكسيكتعرف على ابرز الارهابيين المشاركين مع ميليشيا ابراهيم جضران فى الهجوم على الهلال النفطىجضران يهدد القبائل و يسعى للوقيعة بينهم : إسحبوا أبنائكم ولا نتحمل مسؤولية دمائهمالكشف عن تورط ثلاثة دول فى دعم جضران فى وقف تصدير النفط لعرقلة مخرجات لقاء باريسننشر بيان التجمع الوطني الليبي بشأن أحداث منطقة الهلال النفطيمحامو سيف الإسلام القذافى يتقدمون بطلب إلى المحكمة الجنائية الدولية لهذا السببالعثور على مقبرة جماعية بمسجد على بن أبى طالب في شيحا الغربية و مؤشرات على ارتكاب الجماعات الارهابية لجرائم حربسلاح الجو الليبي يشن غارات على مواقع الإرهابيين في راس لانوف وسرتالجيش يلقى القبض على زعيم تنظيم أنصار الشريعة الإرهابي سفيان بن قمو فى درنةإرتفاع الدولار أمام الدينار في السوق الموازيتأكيد مقتل التاجوري وشكّو القياديان البارزان فى ميليشيا سرايا الدفاع عن بنغازي فى غارة جويةسفرة العيد.. فتة مع سلطة الفتوش والحلو رموش الست

تفاصيل الاعتداء على المدونة والناشطة مريم الطيب في طرابلس

- كتب   -  

 

ايوان ليبيا - وكالات :

اعتدى مسلحون في طرابلس أمس على المدونة والناشطة مريم الطيب المعروفة بـ«دوشكة الحربي»، بعد إجبارها على النزول من سيارتها في أحد شوارع العاصمة طرابلس، واقتيادها إلى جهة غير معروفة.

وظهرت الطيب في شريط مصور، نشرته على صفحتها الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، روت فيه قصة الاعتداء عليها وهي تبكي، وآثار الاعتداء على جانب من وجهها بدت واضحة ، مؤكدة أنها سجلته بعد أن أُطلق سراحها وعادت إلى بيتها.

ولم تفصح مريم الطيب عن تفاصيل ما تعرضت له، ولم تسمِّ المعتدين، إلا أنها كانت تصفهم بين حين وآخر بـ«الثوار»، مشيرة إلى أنّ أحدهم كان ملتحيًا، ووجه لها شتائم، واتهمها، بأنها تناولت «حبوبًا» أي مؤثرًا عقليًا، لأنها لم تبك، عندما كانت تتلقى الضرب.

وقوبل خبر الاعتداء على الناشطة مريم الطيب بالاستنكار والتنديد، على صفحات التواصل الاجتماعي الليبية.

وقالت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا ، إن مريم الطيب تعرضت للاعتدا يوم أمس الخميس بمنطقة باب العزيزية بالقرب من جزيرة مسجد القدس بطرابلس من قبل جماعة مسلحة، تُعرف بـ«سرية باب تاجوراء».

وطالبت اللجنة في بيان لها، وزارة الداخلية بحكومة الوفاق الوطني و مديرية الأمن الوطني طرابلس بالتدخل العاجل وملاحقة المعتدين قانونيًا.

 

 

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات