ايوان ليبيا

الأربعاء , 12 ديسمبر 2018
مندوب روسيا: نؤيد بالكامل دعوة جويتريش للحفاظ على الاتفاق النووي الإيرانيالشرطة الفرنسية تلاحق مرتكب حادث سوق عيد الميلاد في ستراسبورجرئيس الحكومة التونسية في السعودية غدا لـ"دفع العلاقات بين البلدين إلى آفاق أوسع"السجن ثلاثة أعوام لمحامي ترامب السابق مايكل كوهين.. ويعترف: "كان عملي التغطية على أفعاله القذرة"ستيرلنج لاعب شهر نوفمبر في الدوري الإنجليزيمباشر مونديال الأندية - العين (2) - (3) ولينجتون.. على مشارف العودةصانعو الأهداف.. شاهد مجموعة من أجمل "الأسيستات" في كرة القدمذاكرة الأبطال.. بايرن بطل أوروبا 2013.. وريال مدريد نادي القرن العشرينتعيين بوتشينو غريمالدي سفيرا لإيطاليا لدى ليبياداخلية الوفاق تنعي العميد السموعيغضب فزان: الاعتصام مستمر دون تعطيل للعملفتح سجل الناخبين للبلديات التي انتهت ولايتها العام 2018السراج و السفير الأوكراني يبحثان تأهيل المؤسسات الصحيةأردوغان: سنبدأ عملية عسكرية بشرق الفرات في غضون أيامالوزير اللبناني مروان حمادة يقدم اعتذارا في ذكرى استشهاد جبران تويني وفرنسوا الحاجإسبانيا تدين إغلاق حقل الشرارة النفطي الليبيالمؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة تناقش سبل تعزيز صناعة الدواء في مصر وإفريقياكلوب يتغنى بأليسون بعد تصديه الرائع أمام نابوليأنشيلوتي: تقنية الفيديو جاءت بعد فوات الأوان.. ربما تعرض فان دايك للطردتوريرا: مكالمة إيمري قبل المونديال جعلتني سعيدا

تفاصيل الاعتداء على المدونة والناشطة مريم الطيب في طرابلس

- كتب   -  

 

ايوان ليبيا - وكالات :

اعتدى مسلحون في طرابلس أمس على المدونة والناشطة مريم الطيب المعروفة بـ«دوشكة الحربي»، بعد إجبارها على النزول من سيارتها في أحد شوارع العاصمة طرابلس، واقتيادها إلى جهة غير معروفة.

وظهرت الطيب في شريط مصور، نشرته على صفحتها الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، روت فيه قصة الاعتداء عليها وهي تبكي، وآثار الاعتداء على جانب من وجهها بدت واضحة ، مؤكدة أنها سجلته بعد أن أُطلق سراحها وعادت إلى بيتها.

ولم تفصح مريم الطيب عن تفاصيل ما تعرضت له، ولم تسمِّ المعتدين، إلا أنها كانت تصفهم بين حين وآخر بـ«الثوار»، مشيرة إلى أنّ أحدهم كان ملتحيًا، ووجه لها شتائم، واتهمها، بأنها تناولت «حبوبًا» أي مؤثرًا عقليًا، لأنها لم تبك، عندما كانت تتلقى الضرب.

وقوبل خبر الاعتداء على الناشطة مريم الطيب بالاستنكار والتنديد، على صفحات التواصل الاجتماعي الليبية.

وقالت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا ، إن مريم الطيب تعرضت للاعتدا يوم أمس الخميس بمنطقة باب العزيزية بالقرب من جزيرة مسجد القدس بطرابلس من قبل جماعة مسلحة، تُعرف بـ«سرية باب تاجوراء».

وطالبت اللجنة في بيان لها، وزارة الداخلية بحكومة الوفاق الوطني و مديرية الأمن الوطني طرابلس بالتدخل العاجل وملاحقة المعتدين قانونيًا.

 

 

التعليقات