ايوان ليبيا

الأربعاء , 24 يناير 2018
تداعيات الحملة العسكرية التركية بألمانيا: اشتباكات بين أكراد وأتراك والمعارضة تنتقد صمت برلينكريستيان ديور تضفي جوا من السيريالية على أسبوع الموضة في باريس (صور)مفوضية الإنتخابات: تبقى 11 يوماً لإنتهاء مدة التسجيل و هذا عدد المسجلينانخفاض الدولار و ارتفاع اليورو امام الدينار فى ختام تعاملات السوق الموازى اليومكتاب فبراير الاسود ... بقلم / محمد علي المبروكالسفير الإيطالي : قواتنا في ليبيا بموافقة حكومة الوفاقأردوغان يترأس اجتماعا أمنيا للاطلاع على تطورات عملية عفرينمحتج يحاول الانتحار حرقا "بقفصة" جنوب تونس للمطالبة بفرصة عملدي خيا الخيار رقم «1» لريال مدريد فى حراسة المرمى الصيف المقبلمتى يشارك كوتينيو مع برشلونة؟الخارجية الفلسطينية: عباس اقترح على الاتحاد الأوروبي بدائل لاحتكار واشنطن رعاية عملية السلامالإدارة الكردية في شمال شرق سوريا تدعو للحشد«هناكل إيه النهارده؟».. وجبة سلمون مشوي بالخضراواتدراسة تؤكد تثاؤب الأجنة في بطون أمهاتهمفيديو تعذيب الافارقة الجديد.. هذه ليست عنصرية، إنها سادية وإجرام ... بقلم / محمد الامينالسيتي يبحث عن العبور لنهائي الكأس.. وأتلتيكو في مهمة صعبةتعرف على ساعات طرح الاحمال اليوم الثلاثاء 23 يناير 2018حالة الطقس و درجات الحرارة فى ليبيا اليوم الثلاثاء 23 يناير 2018أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الثلاثاء 23 يناير 2018النقابة العامة لأشراف ليبيا تهيب بالليبيين مواجهة التدخل الإيطالي العسكرى في ليبيا

مسئول أممي: الحل الأمثل في سوريا هو التوصل إلى سلام

- كتب   -  
دي ميستورا

قال وكيل الأمين العام للأمم المتحدة ومنسق الإغاثة في حالات الطوارئ مارك لوكوك إن "الحل الأمثل في سوريا هو التوصل للسلام وهذا ما نريده وزميلي دي ميستورا يعمل منذ سنوات لدفع العملية السياسية".

وأكد لوكوك -في مؤتمر صحفي عقده في دمشق الخميس، في ختام زيارته الأولى لسوريا والتي استمرت ثلاثة أيام " الوضع في سوريا له أبعاد مختلفة سياسية وأمنية وغيرها، ونحن يتعلق عملنا بالجانب الإنساني أما الجوانب السابقة فهناك منظمات أخرى مختصة بها".

وأضاف لوكوك "هناك تحديات كثيرة في الوضع السوري والأمم المتحدة وجميع المنظمات الأخرى العاملة في البلاد، وضعت ترتيبات وصول المساعدات لمستحقيها".

وأبدى وكيل الأمين العام للأمم المتحدة "قلقه على المدنيين المتضررين من تصاعد أعمال العنف في محافظة إدلب، وأولئك الواقعين تحت قسوة الظروف في الشمال الشرقي ".

وأكد لوكوك أن "مهمته تتمثل في ضمان إيصال المساعدات الإنسانية وخدمات الحماية لمن يحتاجها ، وفقاً للمبادئ الراسخة التي أقرتها الأمم المتحدة".

وأوضح ممثل الأمين العام للأمم المتحدة أن خطة الاستجابة الإنسانية في سوريا تعد واحدة من أكبر جهود الإغاثة في العالم، وقد أمكن تحقيق ذلك بفضل التمويل الطوعي وبلغ 7ر1 مليار دولار لعام .2017
وكشف عن وضع اللمسات الأخيرة على خطة الأمم المتحدة للاستجابة الإنسانية لعام 2018 والتي تهدف إلى تأمين 5ر3 مليار دولار من المانحين لتلبية احتياجات أكثر من 13 مليون شخص في جميع أنحاء سوريا.

والتقى المسئول الأممي خلال زيارته إلى سوريا مع وزير الخارجية السوري وليد المعلم وعدد من الوزراء في الحكومة السورية والعاملين في المجال الإنساني وزار مدينة حمص كما التقى العاملين في الحقل الإنساني.


أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات