ايوان ليبيا

الخميس , 19 يوليو 2018
واشنطن ترفض الإفراج بكفالة عن روسية متهمة بالتجسسوثيقة: أمريكا تتهم كوريا الشمالية بانتهاك عقوبات الأمم المتحدةبومبيو: الاتفاق مع كوريا الشمالية قد يستغرق بعض الوقت والعقوبات ستستمرقاض أمريكي يأمر بحبس روسية متهمة بالتجسسالرجاء يهزم أسيك واتحاد الجزائر يفوز على رايون في الكونفيدراليةالكونفيدرالية.. التعادل يحسم مواجهة المصري ونهضة بركانتخلصي من الحبوب بعد إزالة الشعر بـ10 وصفات طبيعيةالنمل كابوس مزعج في الصيف اقضي عليه بـ7 طرقترامب: بوتين سيساعد في ملف كوريا الشماليةترامب: قد نعقد اتفاقية تجارية منفصلة مع المكسيكالبيت الأبيض ينفي قول ترامب إن روسيا لم تعد تستهدف أمريكاالسفير الفرنسي في اليمن يجتمع بقادة حوثيين في صنعاءلجنة من مالية الوفاق لمراجعة أذونات الصرف مع المصرف المركزيحفتر يلتقي أعضاء بإدارة المؤسسة الوطنية للنفط و مسئولين بشركة الخليج العربيالمشري يطالب السراج بإجراء الإستفتاء على الدستور أولاً بحسب مطالب جماعة الاخوان المسلمينزلاتكو يهاجم حكومة كرواتيا: قدتم الشعب إلى الفقر.. أنتم غير مرحب بكمفوز أنيمبا وخسارة فيتا كلوب الكونغولي في الكونفيدراليةتغريم زعيم بالمعارضة التركية بمبلغ ضخم عقب التشهير بأردوغان وأسرتهالورود فى استقبال أول رحلة جوية من إثيوبيا إلى إريتريا منذ 20 عاماالقائم بالأعمال الأمريكي بأنقرة يعرب عن خيبة أمله لاستمرار احتجاز قس في تركيا

لهذا السبب.. احذري من تناول «باراسيتامول» في أثناء الحمل

- كتب   -  
الحمل

حذرت دراسة طبية من تناول عقار "باراسيتامول" في أثناء الحمل، ما قد يضعف الخصوبة المستقبلية للذرية الأنثوية، وفقا لاستعراض نشر في عدد يناير من مجلة "الغدد الصماء".

وتتناول الدراسة الحالية ثلاث دراسات منفصلة عن القوارض تشير إلى أن جميع التطورات التي طرأت على الذرية الأنثوية من الأمهات اللاتي تناولن "باراسيتامول" في أثناء الحمل، أضعف خصوبة بناتهن في مرحلة البلوغ.

وربطت الدراسات الحديثة بين استخدام باراسيتامول في أثناء الحمل مع اضطرابات تطور نمو الجهاز التناسلي للذكور، ولكن لم يتم بعد التحقيق في الآثار على ذرية الأنثى.

قام الدكتور ديفيد كريستنسين، أستاذ النساء والتوليد بجامعة "كوبنهاجن"، باستعراض نتائج ثلاث دراسات أجريت على القوارض الفردية التي قيمت آثار عقار "باراسيتامول" الذي تم تناوله خلال فترة الحمل على تطوير الجهاز التناسلي في ذرية الأنثى.

ولاحظت الدراسة أن القوارض التي تم إعطاؤها عقار "باراسيتامول" في أثناء الحمل، بجرعات تعادل التي تتناولها المرأة الحامل لتخفيف الآلام أنتجت ذرية الأنثى يحملن عددا أقل من البويضات، ما يعني أنه في مرحلة البلوغ، يكون عدد البويضات المتاحة للإخصاب أقل مما يجب، ما قد يقلل من فرص نجاح الإنجاب خاصة مع تقدم العمر.

وأوضح كريستنسين أنه "على الرغم من أن هذا قد لا يكون خطرا شديدا للخصوبة، فإنه لا يزال مصدر قلق حقيقي، لأن البيانات من ثلاثة مختبرات مختلفة وجدت بشكل مستقل أن باراسيتامول قد يعرقل التنمية الإنجابية للمرأة بهذه الطريقة، ما يشير إلى مزيد من التحقيق مطلوب لإنشاء كيف يؤثر ذلك على الخصوبة البشرية".

وقال الباحث إنه رغم التشابه بين القوارض والتنمية التناسلية البشرية، فإن هذه النتائج لم تتأكد بعد في البشر، وسيكون من الصعب إقامة صلة بين باراسيتامول التي تأخذها الأمهات في أثناء الحمل ومشكلات الخصوبة في وقت لاحق من حياة الكبار، موصيا باتخاذ نهج متعدد التخصصات لمعالجة هذا الأمر، من خلال الجمع بين البيانات الوبائية من الدراسات البشرية مع المزيد من البحوث التجريبية على النماذج، مثل القوارض.

التعليقات