ايوان ليبيا

الأربعاء , 24 يناير 2018
مسؤولين أمنيين رفيعى المستوى بين ضحايا تفجير بنغازى و ارتفاع الضحايا الى هذا الرقمأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاربعاء 24 يناير 2018حديث الحماية.. والتشكيك في وعي الليبيين.. والدعوة إلى الانتخابات العاجلة: هل يستقيمان مثلا؟حفتر يأمر بإجراء تحقيق عاجل في الهجوم الإرهابي ببنغازيقوة الردع الخاصة تقبض على عصابة خطف و تعذيب المهاجرين السودانيينننشر حصيلة وفيات ومصابي الهجوم الارهابى على مسجد الرضوان فى بنغازيتداعيات الحملة العسكرية التركية بألمانيا: اشتباكات بين أكراد وأتراك والمعارضة تنتقد صمت برلينكريستيان ديور تضفي جوا من السيريالية على أسبوع الموضة في باريس (صور)مفوضية الإنتخابات: تبقى 11 يوماً لإنتهاء مدة التسجيل و هذا عدد المسجلينانخفاض الدولار و ارتفاع اليورو امام الدينار فى ختام تعاملات السوق الموازى اليومكتاب فبراير الاسود ... بقلم / محمد علي المبروكالسفير الإيطالي : قواتنا في ليبيا بموافقة حكومة الوفاقأردوغان يترأس اجتماعا أمنيا للاطلاع على تطورات عملية عفرينمحتج يحاول الانتحار حرقا "بقفصة" جنوب تونس للمطالبة بفرصة عملدي خيا الخيار رقم «1» لريال مدريد فى حراسة المرمى الصيف المقبلمتى يشارك كوتينيو مع برشلونة؟الخارجية الفلسطينية: عباس اقترح على الاتحاد الأوروبي بدائل لاحتكار واشنطن رعاية عملية السلامالإدارة الكردية في شمال شرق سوريا تدعو للحشد«هناكل إيه النهارده؟».. وجبة سلمون مشوي بالخضراواتدراسة تؤكد تثاؤب الأجنة في بطون أمهاتهم

قذاف الدم : سيف الإسلام الأوفر حظاً لرئاسة ليبيا بشرط نزاهة الانتخابات

- كتب   -  

 

ايوان ليبيا - وكالات :

قال أحمد قذاف الدم المنسق السابق للعلاقات المصرية الليبية أنّه يتوقع أن يكون سيف الإسلام القذافي نجل الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي الأوفر حظا لقيادة ليبيا في حال إجراء انتخابات نزيهة.

وشدد قذّاف الدّم في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) على أن هذا لن يكون معتمدا على قوة العائلة والتحالفات وإنما لأن الليبيين سئموا من فشل القيادات التي تناوبت السلطة منذ سقوط القذافي ،وفق تعبيره .

كما أعرب المسؤول الليبي السابق في تصريحاته عن تقديره للدور الذي لعبه المشير خليفة حفتر، المعين من قبل مجلس النواب قائدا عاما للجيش الوطني، والإنجازات التي حققها على الأرض، فقد أكد قذاف الدم على أن حظوظ سيف الإسلام ستكون الأعلى إذا ما كانت هناك انتخابات عادلة.

مشيرا بالقول :”نفوذ حفتر قاصر على المنطقة الشرقية، أما في المنطقة الغربية والجنوبية فنعتقد أنه لا يملك هناك الكثير … والحديث عن تعويل على دعم خارجي لا يجدي لأن الليبيين يعدون هذا تدخلا بشؤونهم”.

واستبعد قذّاف الدّم ما يتردد عن حدوث صفقة ما بين الأمم المتحدة وحفتر جرى بمقتضاها دفع الأخير للموافقة على إجراء الانتخابات، مقابل استبعاد أي شخصية لا يرضى عنها من الترشح للرئاسة، كما استبعد أيضا أن يحسم حفتر الأمر بطريقة عسكرية إذا ما فشل الخيار السياسي، وقال إنه يعتقد أن حفتر “لا يملك القوة العسكرية الكافية لذلك”.

مبديًا انتقادا واعتراضا كبيرا لتصريحات المبعوث الأممي لليبيا غسان سلامة الأخيرة بشأن رفض الحوار مع سيف الإسلام لكونه مطلوبا دوليا، واعتبر أن هذا “نوع من الإخلال بالعدالة” على حدّ قوله.

وتساءل قذّاف الدّم قائلا :”ما موقف السيد سلامة من الجرائم التي ارتكبت ليس فقط بحق مؤيدي نظام القذافي وإنما أيضا بحق جماعات عريضة من الشعب الليبي، وهي معروفة وموثقة … تلك الجرائم ارتكبتها قيادات لا تزال موجودة بالساحة والأمم المتحدة تتحاور معها … فلماذا هذه الازدواجية ؟”، واعتبر أن الاتهامات التي وجهت لسيف الإسلام “غير مدعومة بأي دليل مادي وأغلبها جاء في إطار الانتقام وتصفية الحسابات”.

وأردف :”الليبيون هم من طرحوا احتمالية ترشح سيف الإسلام، لشعورهم بأنه قد يكون الحل للنجاة من الفوضى … أما هو فلم يتحدث بنفسه، باعتقادي إذا رأى أن المناخ ملائم سيترشح، وحينها لن يحصل فقط على أصواتنا من مؤيدي نظام القذافي وإنما أيضا على أصوات قطاع كبير من الليبيين ممن سئموا كل الوجوه السياسية التي مرت على البلاد منذ 2011 وساهمت في تدهور أوضاعها … ونحن وهؤلاء نشكل 70% تقريبا من الشعب: أي أغلبية” وفق تعبيره

 

التعليقات