ايوان ليبيا

الأربعاء , 19 ديسمبر 2018
بعد البشير.. سبوتنيك: الرئيس العراقي برهم صالح في دمشق قريبا45 قتيلا و60 مصابا في 3 أيام من الاشتباكات بالكونغو الديمقراطيةالإمارات تستضيف مؤتمرا للمصالحة الأفغانية وسط نتائج إيجابيةزلزال بقوة 6.2 درجة يضرب إيستر آيلاند بالمحيط الهادئحافظ قدور سفيرا لليبيا لدى الاتحاد الأوروبيميليشيات العاصمة تتوحد في ميليشيا جديدةأسباب استقالة وزير مالية الوفاقكشف حجم فوائد الأموال الليبية التي اختفت في بروكسلزيادة انتاج محطة البريقة من الغاز الطبيعي إلى 130 مليون قدم مكعبالسراج يبحث مع ممثلي الجنوب الأوضاع بالمنطقةرويترز: ترامب لم يتعهد بتسليم عبدالله جولن إلى تركيامقتل شخص في إطلاق نار بشمال لندنالدوري الإيطالي - ميلان يرفض الابتعاد بالمركز الرابع ويكتفي بالتعادل أمام بولونيابالفيديو – بعد معاناة ركلات الترجيح.. سيتي يسقط ليستر ويحلق لنصف نهائي كأس الرابطةأنقذهم في 99 فهل يكررها بعد 20 عاما؟ سولشاير مدربا لـ مانشستر يونايتدرضا شحاتة: كان لدينا خطة في لجنة التعاقدات بالأهلي لخمس سنوات مقبلةبوتين: لا شيء يمنعنا من إضافة دول جديدة لمعاهدة نوويةسفير كازاخستان: شهادة الإمام الأكبر في حق بلادنا "تاج على رءوسنا"مدير "الثقافي الكوري": الطلبة المصريون أبهروني بقدرتهم علي تعلم اللغة الكوريةالقضاء الليبي يستفيق.. للانقضاض على حراك غضب فزّان!!.. ازدواجية المعايير والسقوط الأخلاقي المدوّي..

تقرير فرنسي يكشف عن أسماء 4 يستعدون للانتخابات الرئاسية في ليبيا

- كتب   -  

 

ايوان ليبيا - وكالات :

كشف تقرير فرنسي، عن أسماء أبرز المرشّحين للانتخابات الرئاسية المقبلة في ليبيا، مشيرًا إلى 4 سياسيين قال “إن كلاً منهم يتحرَّك من جهته، وضمن أفق كسب الاقتراع”.

واشار اللتقرير ، إلى تعدّد المرشحين لمنصب الرئاسة الليبية، وذكر في هذا الإطار، أسماء كلّ من، محمود جبريل، وعارف النايض، وعبدالرحمن السويحلي، وعبدالباسط قطيط.

ولم يذكر التقرير اسمي، خليفة حفتر، ورئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق غير المعتمدة، فائز السراج ضمن أبرز المعنيين بالاستحقاق الرئاسي المرتقب في البلاد، لكنه أشار إلى أنهما يخوضان “سباقًا مع الزمن لكسب الجولة السياسية في ليبيا”.

وقال التقرير الفرنسي، إنَّ انتهاء فترة الاتفاق السياسي الليبي، الموقَّع بمنتجع الصخيرات يوم 17 ديسمبر عام 2015، “لم تتسبب في الانفجار الذي كان يخشاه البعض، ولكن التوتر ارتفعت حدته”، مشيرًا إلى أنَّ المبعوث الخاص للأمم المتحدة غسان سلامة، “سيواجه متاعب لتجاوز الموقف”.

وتابع التقرير أنَّ كلاً من حفتر والسراج، “يوافقان نظريًّا على تنظيم انتخابات لتشكيل جهاز تنفيذي للدولة، وهو ما يمثل أحد العناصر الحيوية في خطة غسان سلامة”.

واعتبر التقرير أنَّ السراج، الذي انتهت مهامه رسميًّا مع انتهاء صلاحية الاتفاق السياسي، “يعمل بوضوح على كسب الوقت، ويعلم جيدًّا أن شروط تنظيم الاقتراع، لن تكون متوافرة قبل عدة أشهر على الأقل”.

أما حفتر، فقد أعلن أنَّه “لن يضع جيشه تحت أي سلطة إلا إذا كانت منتخبة”، أي أنَّه لن يخضع لسلطة السراج التي هي، وفق رأيه، “واقعة بشكل كبير تحت نفوذ خصومه من الإخوان المسلمين وتحت تأثير مصراتة أيضًا”، وفق التقرير .

وحذَّر التقرير من أنَّ كلاً من السراج وحفتر، “قد يجدان نفسيهما وقد تجاوزتهما بعض الحقائق على الأرض”، مشيرًا إلى أنَّ عملية اغتيال عميد بلدية مصراتة محمد إشتيوي، الذي أبدى انفتاحًا على حفتر والجيش الليبي، تأتي في هذا الإطار “المثير للقلق”.

 

التعليقات