ايوان ليبيا

الخميس , 24 يناير 2019
سفير روسيا بالقاهرة: علاقاتنا مع مصر في ذروتها.. ووالداي يعتبرانها بلدهما الثانيالسفير الروسي: السياحة الروسية لمصر في تزايد.. وندرس تدشين رحلات شارتر بين مدن روسية ومصريةبيلوسي تمنع ترامب من إلقاء خطاب حالة الاتحاد في مجلس النواب حتى ينتهي الإغلاق الحكوميمادورو يعلن قطع العلاقات مع الولايات المتحدة ويمنح بعثتها الدبلوماسية 72 ساعة لمغادرة البلادمباشر كأس الملك - إشبيلية (1) برشلونة (0) بابلووو سارابيا يسجل"إيجوايين أزرق".. رسميا - الأرجنتيني يجتمع بمدربه السابق في تشيلسيرسميا - رحل إيجوايين فانضم بياتيك.. ميلان يعلن تعاقده مع مهاجم جنوىبالفيديو - في مباراة محسومة من قبل.. سيتي يكرر انتصاره على بيرتون ويصعد لنهائي الرابطةكاتب عربى : لو كان الزعيم الراحل معمر القذافي حيا لم يكن نتنياهو ليستطيع دخول أي عاصمة إفريقيةروسيا: ينبغي لإسرائيل وقف ضرباتها الجوية "العشوائية" على سورياالاتحاد الأوروبي يوافق على مساعدات لتونس بقيمة 305 ملايين يورورئيس البرلمان في فنزويلا يعلن نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد.. وترامب يعلن اعترافه بهحارس أرسنال يرحل إلى ريدينج على سبيل الإعارةإيمري يرفض التعليق على ضم لاعب برشلونة "نرغب في إبرام صفقة أو 2"مغامرة جديدة.. رسميا - بالوتيلي ينضم إلى مارسيلياسولاري: لم نفقد الأمل في العثور على سالا.. و تقنية الفيديو تربكنافضيحة جديدة للدبلوماسية الليبية فى الخارجوصول أول طائرة شحن الى بنغازي قادمة من تركيا‎دفعة جديدة من المتدربين للقوات البحرية التابعة للجيش“الشاهد” : الأزمة الليبية أثرت على الاقتصاد التونسي

الإمارات تبني قاعدة جوية في المرج.. لمصلحة من؟ ... بقلم / محمد الامين

- كتب   -  
الإمارات تبني قاعدة جوية في المرج.. لمصلحة من؟ ... بقلم / محمد الامين
الإمارات تبني قاعدة جوية في المرج.. لمصلحة من؟ ... بقلم / محمد الامين

 

الإمارات تبني قاعدة جوية في المرج.. لمصلحة من؟ ... بقلم / محمد الامين

أصابع الخارج وأياديه وأذرُعه تعبث بمصير بلدي وتتلاعب بحاضره ومستقبله، وبعضها تستعرض عضلاتها فتشارك في كافة مراحل تدميره مرتدية قناع الصديق أحيانا، وممسكة بسيف العدوّ حينا آخر..

ما الذي تخفيه كثبان صحارى ليبيا من مآسي وأسرار؟

علمنا بوجود الأمريكيين باعتراف رئيسهم.. وعلمنا بوجود الفرنسيين عبر تصاريح سيادية رسمية..ونعلم بوجود الطليان بشكل مكشوف.. والانجليز أيضا.. وحدهم العرب يخيّرون التحرك تحت جنح الظلام، فنستفيق على جثث وقتلى ومعارك متجددة وعداء متزايد وآمال بالتسوية تعصف بها الأطماع وتهب أدراج الرياح..

تقرير صادم نشره اليوم موقع (warisboring) واسع الاطلاع تحدث عن نشر الولايات المتحدة لأفراد من قواتها الخاصة في ما لا يقل عن 149 دولة خلال عام 2017!! ولا شكّ أن ليبيا من بين هذه الدول.. لكن الأكثر أهمية وقوة هو التقرير الآخر الذي خصّصه الموقع لليبيا.. والذي عنونه كالآتي:
"الإمارات العربية المتحدة تستعد لنشر طائرات لتشارك مباشرة في حرب ليبيا "
"بناء القاعدة يؤشر إلى تصعيد مرتقب في الحرب الجوية"..

التسارع في تشييد القاعدة الجوية كشفته صور ملتقطة من الجوّ بواسطة أقمار صناعية لموقع اسمه الخادِم قرب المرج بالمنطقة الشرقية، في مناسبتين [24 سبتمبر، و10 نوفمبر 2017].. وهو مؤشر على نوايا الإمارات مزيد الانخراط في الحرب الليبية وزيادة حجم مشاركتها في العمليات التي لم تعُد سرية ولا خافية..

السؤال الذي يجدر طرحه في هذه الآونة: لماذا ما يزال بعض المتورطين العرب في الأزمة الليبية مصرّين على أن يكونوا جزء من المشكلة وليس جزءا من الحلّ؟ ولماذا يحملون إلينا حساباتهم وأجنداتهم؟؟ لماذا لا يخوضون حروبهم على أراضيهم وداخل حدودهم؟

العجيب أنهم يجدون من يتحالف معهم، ومن ينصاع لشروطهم وإملاءاتهم، ماذا يمكن أن يكون ذلك الأ تواطؤ وارتهاناً ؟ وهل يمكننا أن نتوقع سلاما وخروجا من الأزمة ونهاية للمأساة بعد هذا كلّه؟

https://warisboring.com/the-emirates-are-getting-ready-to-deploy-jets-to-the-libya-war

التعليقات