ايوان ليبيا

السبت , 16 ديسمبر 2017
أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم السبت 16 ديسمبر 2017انضم للجماعات المتشددة ومات أخوه غرقًا.. ما لا تعرفه عن سامح حسينخدم زوجته القعيدة 30 عامًا ومات حزنًا عليها.. قصة وفاء سطرها صلاح نظميالليبيون وأصابع الذل والهوان ( 2 ) ... بقلم / ميلاد عمر المزوغيالسراج : تغول القيادة العسكرية سيؤدى الى نموذج الحكم الدكتاتورىالإمارات تبني قاعدة جوية في المرج.. لمصلحة من؟ ... بقلم / محمد الامينحالة الطقس و درجات الحرارة فى ليبيا اليوم السبت 16 ديسمبر 2017خطة إيطاليا لتوريط ليبيا في قضية الهجرة بموافقة حكومة الوفاق (مترجم)مبعوث الجامعة العربية يصل بنغازي للقاء المشير حفتروزراء دفاع مصر وقبرص واليونان يتفقون على تعزيز التعاون العسكريالشرطة الكندية تحقق في وفاة الملياردير باري شيرمان وزوجتهوزير الدفاع الأمريكي: الرد على تدخلات إيران لن يكون عسكرياترهونة تستضيف الاعلاميين الليبيين في ملتقى جامع"تنفيذية التحرير الفلسطينية" تستنكر الوحشية الإسرائيلية وعمليات الإعدام بحق أبناء الشعبآخرها منذ 10أعوام.. لبنان يحدد موعد إجراء أول انتخابات تشريعيةصدمة في فرنسا بعد مقتل ستة تلاميذ في حادث تصادم حافلة مدرسية وقطاربعد عاصفة القدس.. البيت الأبيض يرى حائط البراق كجزء من إسرائيلسفير اليمن في واشنطن يطلع على الأدلة التي تثبت تهريب السلاح الإيراني للحوثيينصورة بشعة.. إصابة طفل فلسطيني في وجهه بالرصاص الحي للاحتلال شمال رام اللهترامب: آمل في الحصول على مساعدة روسيا إزاء أزمة كوريا الشمالية

قانون جاستا الليبي.. السراج والإذعان المطلوب ... بقلم / محمد الامين

- كتب   -  
قانون جاستا الليبي.. السراج والإذعان المطلوب ... بقلم / محمد الامينقانون جاستا الليبي.. السراج والإذعان المطلوب ... بقلم / محمد الامين

 

قانون جاستا الليبي.. السراج والإذعان المطلوب ... بقلم / محمد الامين

مشروع القانون الأمريكي لفرض عقوبات على ليبيا بسبب "بيع المهاجرين" هو قانون جاستا في نسخته الليبية.. وإذا كانت السعودية قد فتحت الخزائن لدونالد ترامب وعائلته، فإن ليبيا التي لم تعد لها من خزائن، لا تجد حاضراً تمنحه للإفلات من هذا القانون، لذلك فقد تخيّر بيع المستقبل، وارتهان عائدات النفط، أو "افتداء" ميليشياتها ومجرميها وعصاباتها ببضعة مليارات مجمدة تذهب إلى الجيوب الأمريكية من هنالك دون أن يسمع أحد أو يرى أحد شيئا..

السراج وافق مبدئيا على عقد اجتماع مع ممثلين لعشرين شركة أمريكية في واشنطن.. لا احد يعتقد أن الأوضاع الحالية التي نعلمها ويعلمها العالم يمكن أن تضمن الشغل أو المشروعات لما لا يقلّ عن عشرين شركة متعددة التخصصات، في بلد ممزق، ووسط بيئة طاردة للاستثمار وغارقة في الفساد والفوضى..

مشروع قانون العقوبات على ليبيا أو "قانون جاستا" الليبي سيكون على ما يبدو ضمانا لحسن تنفيذ مضمون كتاب الإذعان الذي قدّمه السراج أمام ترامب وأمام مسئولي الشركات الأمريكية..

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات