ايوان ليبيا

السبت , 20 أكتوبر 2018
أوروبا تضغط على ليبيا لتركيز مراكز استقبال للمهاجرينتعطل تحقيقات «تفجير مانشستر» بسبب هاشم العبيديسجناء يشعلون النار داخل سجن الكويفيةالقروض المصرفية المتعثرة في ليبيا 22.5%مباشر في إنجلترا – سيتي يتقدم على بيرنلي.. وكارديف ييقلب النتيجة ضد فولاممورينيو عن الشجار: مساعد ساري لم يكن مؤدبا.. لا تقولوا إنني السبب مثل الآخرين465 أم 495 دقيقة؟ عكس الشائع.. ريال مدريد لم يصل إلى سلسلة العقم الأطولساري: لم أشاهد ما حدث.. تعاملت مع مساعدي جيدا وتحدثت مع مورينيوالبحرين تشيد بقرارات وتوجيهات الملك سلمان حول مقتل خاشقجيمئات المهاجرين يحتشدون على جسر بين جواتيمالا والمكسيك"الأعلى لرابطة العالم الإسلامي": استقرار السعودية وأمنها خط أحمرالآلاف يتظاهرون في تايوان للمطالبة باستفتاء على الاستقلالمشاجرة تنهي حياة مواطن بالرصاصشندب: ميليشيات الإخوان قتلت العقيد معمر القذافيتطعيم 1.2 مليون طفلأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم السبت 20 اكتوبر 2018ريال مدريد ضد ليفانتي.. في الطريق لتسجيل الأهدافبين طريقة جوارديولا وإحصائيات أوبتا.. لماذا علينا ألا ننزعج من مستوى صلاحمسئول أمريكي: من المرجح عقد اجتماع قمة بين ترامب وكيم أوائل العام المقبلعودة أصغر ملياردير في إفريقيا سالما بعد خطفه قبل أسبوع

المسماري: الجيش سيقوم بحل الأزمة السياسية عسكريًا بعد انتهاء مهلة حفتر

- كتب   -  

 

ايوان ليبيا :

قال الناطق الرسمي باسم القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية، العميد أحمد المسماري، إن المشير خليفة حفتر أعطى الأطراف السياسية في ليبيا مهلة 6 أشهر لحل الأزمة، بدأت منذ يوليو الماضى، و«في حالة عدم الاتفاق وانتهاء المدة سيتعامل الجيش بشكل مباشر مع الأزمة وسيكون له رأى آخر»، وفق قوله.

وردًا عن سؤال حول ماهية التعامل الذي ألمح إليه، قال المسماري في حوار مع صحيفة «المصرى اليوم»: «بعد انتهاء المدة سنبدأ في العمل بشكل مباشر على إنهاء الأزمة الليبية بالطريقة العسكرية التي يراها القائد العام المشير خليفة حفتر».

واستبعد المسماري إجراء الانتحابات الرئاسية في مارس المقبل، حسب الاتفاق المقرر في باريس يوليو الماضي، الذي تم توقيعه بين رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج، والقائد العام للقوات المسلحة المشير خليفة حفتر.

لكنّه عاد ليشير إلى أن إجراء الانتخابات ممكن «حال فشلت كل سبل الحوارات ومبادرات المبعوث الأممي غسان سلامة، فمن الممكن العودة حينها إلى اتفاق باريس وإجراء الانتخابات في موعدها».

إزاء ما سبق فإن المبعوث الأممي غسان سلامة قال في تدوينة عبر صفحة البعثة الأممية على «فيسبوك» اليوم الثلاثاء: «نحن ذاهبون نحو الانتخابات في 2018، حتى لو لم يتم التوصل إلى اتفاق بشأن السلطة التنفيذية، ستجرى الانتخابات في العام 2018».

وكان مبعوث الأمم المتحدة غسان سلامة، طرح سبتمبر الماضي، خطة عمل جديدة، أمام الاجتماع الدولي رفيع المستوى الذي عُـقد بمقر الأمم المتحدة في نيويورك برئاسة الأمين العام أنطونيو غوتيريس، وبناء على هذه الخارطة بدأت اجتماعات لجنتي صياغة تعديلات السلطة التنفيذية في الاتفاق السياسي، والتي كُللت بالموافقة من قبل مجلس النواب، الأسبوع الماضي.

 

التعليقات