ايوان ليبيا

الأثنين , 23 يوليو 2018
أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاثنين 23 يوليو 2018تركيا تشجع أوزيل على عدم اللعب للمنتخب الألماني.. والسبب أردوغانتفجير انتحاري داخل مقر محافظة أربيل العراقيةمقتل 22 شخصا وفقدان 12 آخرين في إعصار قوي ضرب فيتنامالحرس الثوري: إيران ستقاوم حرب ترامب "النفسية"بيان من مالية المؤقتة حول تحويل رواتب شهري يوليو و أغسطسبدون صلاح.. ليفربول يخسر أمام دورتموند بثلاثيةوزير الخارجية الأمريكي: لا نخشى من استهداف النظام الإيراني على أعلى مستوىترامب متوعدا روحاني:"إياك وتهديد أمريكا مجددا"تسعة جرحى في إطلاق نار في تورونتو الكنديةتفعيل خاصية إشعار المرأة عند صدور صك طلاقها من المحكمة عبر الرسائل النصية بالسعوديةدحلان: على الأطراف الفلسطينية التقاط الفرصة الأخيرة التي منحتها لهم القاهرةبعيدا عن الأدوية.. تغلبي على تورم القدمين بعد الولادة بـ9 طرق طبيعيةعالجي تساقط شعرك وتقصفه بماء الأرزودعي الشعر الأبيض والتساقط بوصفات طبيعية من العسل الأسوداحصلي على جسم مثالي بـ8 مشروبات لحرق الدهونارتفاع حصيلة التفجير الانتحاري في أفغانستان إلى 14 شخصا.. وداعش تعلن مسئوليتهاقرقاش: الحوثي "غدار".. وخسارته "الحديدة" ستكون في هذا السياق.. وننتظر جهود المبعوث الأمميضربات إسرائيلية على "مواقع عسكرية" وسط سورياالدولار يعاود الارتفاع امام الدينار في السوق الموازي

"الأمم المتحدة" تُحذر من نزاع بغزة في حال فشل مفاوضات القاهرة

- كتب   -  
الأمم المتحدة

حذر موفد الأمم المتحدة للشرق الأوسط الإثنين، من احتمال اشتعال النزاع مجددًا في غزة، إذا فشلت مساعي الاتفاق بين الفصائل الفلسطينية، أثناء مفاوضاتها في القاهرة، لمناقشة اتفاق المصالحة وتشكيل حكومة الوحدة.

وقال الموفد الأممي نيكولاي ملادينوف في كلمة أمام مجلس الأمن عشية انطلاق المحادثات الفلسطينية في القاهرة برعاية مصرية، إن "العملية يجب ألا تفشل".

وتابع "إن فشلت، فستؤدي على الأرجح إلى نزاع كبير آخر".


وأضاف: "سواء اندلع نتيجة انهيار القانون والنظام في غزة، أو (نتيجة) أنشطة المتشددين المتهورة، أو خيار إستراتيجي، فالنتيجة نفسها، وهي الدمار الواسع والمعاناة للجميع".

وغادرت وفود الفصائل الفلسطينية صباح الإثنين، غزة، عبر معبر رفح الحدودي، متوجهة إلى القاهرة للمشاركة في جلسات الحوار الوطني التي تبدأ الثلاثاء.


ويضم وفد حماس الذي يرأسه صالح العاروري نائب رئيس الحركة، يحيى السنوار نائب رئيس حماس في قطاع غزة ونائبه خليل الحية وصلاح البردويل من غزة، وحسام بدران عضو المكتب السياسي.

أما وفد حركة فتح الذي يرأسه عزام الأحمد، فيضم روحي فتوح وحسين الشيخ ومدير المخابرات العامة ماجد فرج الذين غادروا من الضفة الغربية عبر جسر الأردن.

ويتألف وفد حركة الجهاد الإسلامي من زياد النخالة نائب رئيس الحركة والقياديين محمد الهندي وخالد البطش.

وقال ملادينوف، إن "مليوني فلسطيني في غزة يحدوهم الأمل في أن تحسن عودة الحكومة حياتهم".

وتابع "بعد أن عاشوا وسط بؤس مطبق تحت سلطة حماس والتضييق عليهم فان وضعهم يوشك على الانفجار".

كما عبر ملادينوف عن القلق إزاء خلاف بين الولايات المتحدة ومنظمة التحرير الفلسطينية بشأن مكتب الأخيرة في واشنطن.

فقد أبلغت الولايات المتحدة، أحد الأطراف الفاعلة في المنطقة وخصوصا مع الحديث عن إطلاق مفاوضات سلام جديدة، السلطة الفلسطينية بنيتها إغلاق ممثليه منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن.

وعلق ملادينوف، أن الحوار البناء وحده كفيل منح الأمل في دفع السلام قدما وأناشد جميع الأطراف أن تحافظ على التزامها.


التعليقات