ايوان ليبيا

الأثنين , 22 أكتوبر 2018
استشهاد فلسطيني بنيران إسرائيلي في الضفة الغربيةلافروف: أفريقيا شريك مهم لروسيا والعلاقات معها لا تتأثر بتقلبات المجتمع الدوليالكرملين: أمريكا تخالف معاهدة القوى النووية.. ونحذر من الرد بإجراءات انتقاميةتعزيز أمن الحدود مع السودان وتشاد والنيجراعتماد الهيكل التنظيمي الداخلي للمستشفياتأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاثنين 22 اكتوبر 2018الدولار فى أعلى مستوى خلال اسبوع أمام الدينار فى بداية السوق الموازي اليومالنهر الصناعي في مرمى نيران الحقد..واستهداف فزان في منابر التحريض..تقرير: مورينيو مرشح لتدريب ريال مدريدغرق مركب يتسبب في مقتل وإصابة مهاجرين غرب تركيارويترز: "لا نية" لدى السعودية لربط النفط بالسياسةضريبة القيمة المضافة على الديزل والبنزين تشعل العاصمة الهنديةسكاى نيوز: جندي تركي يحتجز رهائن في مركز تجاري بمدينة غازي عنتابالمطالبة بترسيم لغة «التفيناغ» في الدستورتواصل الاشتباكات بالجنوبحقيقة المعارضة التشادية فى ليبياتوثيق التعاون الأمني مع أسبانياالعثور على جثة معاون آمر الفرقة التاسعة التابعة للأمن المركزي أبو سليماطلاق خدمات التحويلات المُباشرة بالدولارميناء الخمس خارج السيطرة

القيادة العامة : عصابات محلية و دولية تنشط في جرائم تجارة البشر بشرعية من الرئاسي

- كتب   -  
القيادة العامة : عصابات محلية و دولية تنشط في جرائم تجارة البشر بشرعية من الرئاسي
القيادة العامة : عصابات محلية و دولية تنشط في جرائم تجارة البشر بشرعية من الرئاسي

ايوان ليبيا - وكالات :

 أصدرت القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية بياناً بخصوص واقعة بيع الرقيق في المناطق الواقعة تت سيطرة مليشيات المجلس الرئاسي المقترح في غرب ليبيا، مبينةً بأنها تابعت التقرير الإعلامي الوارد في قناة cnn الأمريكية حول وجود ما وصفته بـ “سوق النخاسة” غرب ليبيا .

وأكدت القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية في بيانها على رصدها نشاط ملحوظ للعصابات التي تمارس الجريمة المنظمة العابرة للحدود وتتولى نقل المهاجرين غير الشرعيين ويتم بيعهم من عصابة إلى أخرى حسب مناطق سيطرة العصابات وتبدأ هذه العصابات أعمالها من داخل دول المصدر ثم إلى داخل ليبيا حيث تعمل أكثر من عصابة على التعامل مع المهاجرين وبيعهم من منطقة إلى أخرى حتى يتم تسليمهم لعصابات أخرى تنشط في عرض البحر تتولى نقلهم إلى أوروبا .

وأوضحت القيادة العامة أن عصابات محلية مكتسبة الشرعية من المجلس الرئاسي في غرب ليبيا وأخرى دولية تنشط في جرائم بشعة ضد الإنسانية وذلك بالتعدي على المهاجرين وعلى سلامتهم وصحتهم ويصل الأمر إلى بيع أعضائه .

وشددت القيادة في البيان نفسه  على خلو مناطق سيطرة القوات المسلحة من هذه العصابات ولا يوجد فيها هذا النشاط الإجرامي .

وأعربت عن رفضها واستهجانها لهذه الجريمة التي تنبذها كافة الأعراف والتشريعات والأديان السماوية، مبينةً أنه وبسبب هذه الانتهاكات الجسيمة ضد الإنسانية كانت الكرامة شعاراً للعمليات العسكرية التي تقودها ومن أجل القضاء عليها وعلى الإرهاب بكافة أشكاله قدمت قوافل “الشهداء” ودماء طاهرة زكية وتضحيات جسام وقاتلت كل من تسول له نفسه المساس بأمن الوطن وكرامة المواطن بحسب نص البيان.

وحذرت القيادة العامة العصابات المحلية من مغبة الاستمرار في ارتكاب هذه الانتهاكات، داعيةً المجتمع الدولي لرفع الحظر على تسليح عن القوات المسلحة العربية الليبية للزيادة من قدراتها لمواجهة الجريمة العابرة للحدود والتي تعتبرها ضمن ملف مكافحة الإرهاب .

وطالبت القيادة المجتمع الدولي بأن يدرك أن الوقت قد حان ليعملوا سوياً من أجل الإنسانية ومن أجل أمن واستقرار بلدانهم وتوفير المناخ المناسب للبناء والتطوير والتنمية، وذلك بتحمل المسؤولية التضامنية في محاربة التهديدات الأمنية الدولية التي تهدد السلم والأمن الدوليين .

التعليقات