ايوان ليبيا

السبت , 21 يوليو 2018
بوتين وماكرون يناقشان تقديم مساعدات إنسانية لسورياموسكو تطالب واشنطن بإطلاق سراح روسية متهمة بالتجسسخامنئي: يرفض مطالبات بإجراء مفاوضات مع أمريكاإدلب...قمامة العالم,هل سيتم اعادة تدويرها ام إحراقها ... بقلم / ميلاد عمر المزوغيالسراج يحمل ديوان المحاسبة مسؤولية أزمة الكهرباء الراهنةحفل تأبين للأديب والمؤرخ داوود حلاقبنزيما يتهم دي مارزيو بالكذب بعد أنباء انتقاله للميلانسكان برانسون الأمريكية يشعلون الشموع حزنا على ضحايا مركب سياحي"الداخلية البحرينية": حسابات وهميةٌ تدار من قطر تستهدف الإضرار بأمنناترامب ينتقد تسريب محاميه السابق لفضيحته مع فتاة "البلاي بوي".. ويقول "غير قانوني"10 قتلى على الأقل في فيضانات تضرب فيتنامجربي الوصفة السحرية من الزنجبيل لعلاج النقرس«هناكل ايه النهارده؟»..طريقة عمل الدجاج المشوى مع سلطة الفاصولياوزير التعليم الإريتري أول سفير لبلاده في إثيوبيا منذ 20 عاماالكرملين: بوتين وماكرون تناولا في اتصال هاتفي المساعدات الإنسانية لسورياخامنئي يدعم اقتراح روحاني بإغلاق مضيق هرمز أمام صادرات النفط إذا منعت صادرات طهرانمقتل 10 من الحرس الثوري الإيراني على الحدود مع العراقإيطاليا تحاول اجهاض تنظيم الانتخابات الليبية هذا العام بتنظيم مؤتمر حول ليبياداخلية الوفاق تنشئ مكتب لتأمين العمليات الإنتخابية استعداداً لاجراء الانتخابات في ديسمبر المقبلالقيصر.. أسطورة كرة القدم البرازيلية الذي لم يلعب أي مباراة

نرصد أبرز تغريدات قادة الرأي في أفريقيا والعالم ضد ليبيا بسبب الاتهامات الظالمة بتجارة البشر

- كتب   -  

 

 

 

 

لايبدو أن السلطات في ليبيا، وعلى رأسها خارجية حكومة الوفاق، على دراية كاملة بحجم الحملة الإعلامية الممنهجة على تويتر ضد ليبيا هذه الأيام، واتهامها بممارسة جريمة تجارة الرقيق، بعد نشر تقرير السي إن إن المدعوم بفيديو.

آلاف التغريدات والتصريحات المنددة، حازت على ملايين الإعجاب، في مقدمتها تغريدات ما يعرف بقادة الرأي أو النخب السياسية والرياضية والفنية في أفريقيا والعالم.

و تعرض ايوان ليبيا عينة من هذه التغريدات، لكي تضع القارىء الليبي في بؤرة الحدث تاركة له تقدير حجم الأخطار المستقبلية على بلده جراء ما ارتكبه (الطائشون) الذين لايدركون عواقب ما اقترفوه من جرمٍ في حق مجتمعهم أولاً.

فيل مفيلا  وهو مدون، و مستشار إعلامي  ومعلق برامج ترفيه  في جوهانسبرغ، بجنوب أفريقيا كتب  على تويتر قائلا: الأفارقة يباعون مثل الحيوانات في الدول العربية، لا يزال استرقاق السود يحدث في عام 2017، أما  الصحفي الأفريقي سيمون إينو الذي  يعيش ويعمل في البلدان الناطقة بالألمانية، فعلق: في ظل معمر القذافي كان هناك تمييز، ولكن لم يكن هناك عبودية في ليبيا.

وتابع:  إن تدمير هذا البلد الأفريقي تحت رئاسة أمريكي من أصول أفريقية، وغيره من الشركاء هوعار.

وختم قائلا:  أنا آسف،  ولكن هذا جزء من عواقب إدارة أوباما في أفريقيا.

دون سلمون، وهو ممثل، ومستشار أزياء، ومتحدث توعوى يطالب الجميع  بالانضمام لحملة -هاشتاق( #أوقفوا تجارة الرقيق في ليبيا) وإدانة ذلك، أما المهندس الميكانيكي، والمحب للموسيقى نجورو كيبي، المقيم في ناكورو بكينيا فقد

نشر على توتير شريط فيديو يُظهر الحشود المجمتعين في باريس احتجاجاً على تجارة الرقيق الحديثة في ليبيا، وعلق على ذلك قائلا:  تخيل أن اللاجئين السود يباعون كرقيق في ليبيا في عام 2017. أنا لا أعرف لماذا طوال التاريخ نحن، ذوو العرق الأسود دائماً عرضة للتمييز وضحايا جميع أنواع الإجحاف.

شايلجا باتل، وهي شاعرة ومؤلفة كينية شهيرة مقيمة بين كينيا والولايات المتحدة، و صاحبة كتاب شهير بعنوان (ميغريتود) صدر في عام 2010، وللتوضيح عنوان الكتاب هو دمج لكلمات “مهاجر”، “موقف” و “زنجية”  الموجودة  بالإنجليزية,  أعادت نشر تقرير ال (سي إن إن ) عن تجارة الرقيق , وكتبت : ( إنه إرث أوباما)، متسائلة: لماذا لم تكن هيلاري كلينتون خياراً بالنسبة لأولئك الذين يعتقدون أن حياة الناس خارج الولايات المتحدة ذات قيمة.

أما صموئيل لوكهورست محرر مانشستر يونايتد لأخبار مانشستر المساء أعاد التذكير بتدوينة اللاعب الفرنسي بول بوغبا التي سبق للمتوسط أن قامت بترجمتها، ونشرها يوم أمس السبت، حيث دوّن قائلاً : (أهدى بوجبا هدفه لأولئك الذين يعانون من العبودية في ليبيا.)

ريجي كلارك من مدينة فينيكس، بولاية أريزونا الأمريكية علّق على مابات يعرف بقضية أسواق الرقيق في ليبيا قائلاً

تحقيق (سي إن إن) عن الرق الحديث في ليبيا يشعل الغضب خارج السفارة الليبية في باريس.

ستيف شيرر مراسل رويترز في روما، والمهتم بمواضيع الهجرة والأخبار العامة والسياسة، والمواصل على كتابة تغريدات باللغة الإنجليزية والإيطالية، نوه في تويتر بمقال لرويترز عن قضية تجارة الرق نشر  في مايو الماضي، مذكّرا بأنه قد نُشرت قصص عن الرق في ليبيا منذ سنوات.

التعليقات