ايوان ليبيا

الأثنين , 22 أبريل 2019
إصابات بليغة تؤدي بهيثم التاجوري الى العلاج في تونسصحيفة صن: داني ألفيش يتجاوز حسام حسن أيقونة الكرة المصرية في عدد الألقابمبابي: سأتابع مباريات ريال مدريد كالعاشق لأجل زيدان.. ولكنإيمري يتحدث عن مستوى موستافي ويُصرح: طريقان أمامنا للوصول للأبطالمواعيد مباريات اليوم الإثنين 22-4-2019 والقنوات الناقلة.. تشيلسي يختتم الجولة في إنجلتراارتفاع عدد قتلى تفجيرات سريلانكا إلى 215رئيس البرلمان العربي يدين بأشد العبارات الهجوم الإرهابي على مركز مباحث محافظة الزلفي في السعوديةخامنئي يعين حسين سلامي قائدا للحرس الثوري الإيرانيمقتل سائحة بريطانية وخطف ثلاثة آخرين في شمال نيجيرياماكرون يندد باعتداءات سريلانكا ويصفها بـ "الشنيعة"منظمة التعاون الإسلامي تدين الهجوم الإرهابي على مركز مباحث الزلفي بالسعوديةبومبيو: مقتل العديد من الأمريكيين في اعتداءات سريلانكارئيس البرلمان العربي يدين بأشد العبارات الهجمات الإرهابية الجبانة في سريلانكامكتبين لتسليم الجوازات الجاهزة في طرابلستوحيد قواعد بيانات النازحينقوات «الوفاق» تعزز مواقعها على أبواب طرابلسمشائخ الجنوب يطالبون برفع الحظر عن تسليح الجيشلجنة “دفاع النواب” تتهم بريطانيا بنشر الفوضى داخل ليبيااجتماع وزراء حكومة الوفاقمقدونيا الشمالية تجري انتخابات رئاسية وسط انقسامات عميقة بعد تغيير اسمها

صحيفة بريطانية: الصين ستملأ فراغ أمريكا على صعيد العولمة والتجارة الحرة

- كتب   -  
ترامب والرئيس الصيني

رأت صحيفة "الـفاينانشيال تايمز" البريطانية أن رحلة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الآسيوية قد تعزز الشكوك حول التزامات الولايات المتحدة فيما يتعلق بالتحالفات والمبادئ.

واعتبرت الصحيفة، في تعليق على موقعها الإلكتروني، رحلة آسيا بمثابة العمل الأكثر أهمية على صعيد السياسة الخارجية للرئيس ترامب منذ توليه منصبه؛ قائلة إن تلك الزيارة تقدم بطرق عديدة صورة سريعة وموجزة لرئاسة ترامب.

ورأت أن هذه المهمة (الرحلة) الدبلوماسية صادفت نجاحا في بعض أجزائها لكن ناتجها الإجمالي يشير إلى تعزيز للمخاوف بشأن التزام واشنطن على صعيد التحالفات طويلة المدى، إضافة إلى تقويض الثقة في المبادئ والقيم الأمريكية، فضلا عن تهميش الدور الأمريكي إقليميا.

ونبّهت الـفاينانشيال تايمز إلى أن الرحلة كانت تستهدف إنجاز ثلاث مهام : الحث على الاتحاد في مواجهة واحتواء التهديد النووي الذي تشكله كوريا الشمالية؛ وتأكيد دور أمريكا في المنطقة كثقل موازٍ للصين؛ والمضيّ قدما في تعزيز رؤية ترامب الخاصة بأفضلية الصفقات الثنائية على اتفاقيات التجارة متعددة الأطراف.

وعلى الرغم من تناقض الأهداف الثلاثة، بحسب الصحيفة، فإن الجزء الأول من الرحلة صادف نجاحا معتدلا، ففي اليابان وكوريا الجنوبية قدّم ترامب التطمينات الضرورية بشأن الدعم الأمريكي للمسائل الأمنية، ولم تكن هنالك لغة متطرفة ولا استفزاز لـكوريا الشمالية، بل على العكس التزم ترامب بالنص المكتوب له وأكد الحاجة إلى العمل الجماعي ودعا بيونج يانج إلى الجلوس إلى مائدة المفاوضات.


أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات