ايوان ليبيا

الأحد , 21 يناير 2018
قوات الجيش تواصل عملياتها في الجنوب الشرقي من الكفرة ضد العصابات التشاديةالمقاومة الجنوبية في اليمن تعلن بدء إجراءات إسقاط حكومة "بن دغر"عاهل الأردن: القدس يجب أن تكون عاصمة الدولة الفلسطينية المستقبليةالشعور الوطني الانفعالي وردود الأفعال الغرائزية.. أو الحدّ بين النفاق والعجز ... بقلم / محمد الامينجلسة حوارية حول الصحة وآفاق تطويرها في ليبيا ينظمها الصالون الثقافي بسبهامصدر من قبيلة العواقير يكشف السيناريو المتوقع في قضية فرج اقعيمأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاحد 21 يناير 2018حالة الطقس و درجات الحرارة فى ليبيا اليوم الاحد 21 يناير 2018ننشر نص كلمة الشيخ البرغوتي إلى الليبيين بشأن التدخل العسكري الإيطالي فى ليبياريال مدريد يبحث عن استعادة التوازن.. وتوتنهام في ضيافة ساوثهامبتونتعرف على ساعات طرح الاحمال اليوم الاحد 21 يناير 2018أكثر من 40 عميد بلدية يصلون إلى شحات لحضور “الملتقي الأول لبلديات ليبيا”الدولار يهبط إلى ما دون الـ7 دينار و الدينار الليبي يعزز مكاسبهمسلحون سوريون يقصفون بلدة حدودية تركية بالصواريخزعيم الغالبية الجمهورية بمجلس الشيوخ الأمريكي يدعو للتصويت على الموازنة الإثنينإنقاذ المئات بعد اندلاع حرائق غابات في المتنزه الوطني الملكي في سيدنيزلزال بقوة 6.3 درجة يهز تشيليمقتل 2 مسلحين متشددين في هجوم على فندق بكابولالقوات التونسية تقتل مساعدا كبيرا لزعيم القاعدة في المغرب الإسلاميبمشاركة حجازي.. وست بروميتش يتعادل مع إيفرتون في البريميرليج

الصديق الكبير يكشف عن أسباب أزمة السيولة

- كتب   -  
الصديق الكبير يكشف عن أسباب أزمة السيولةالصديق الكبير يكشف عن أسباب أزمة السيولة

 

ايوان ليبيا - وكالات :

قال محافظ مصرف ليبيا المركزي فى طرابلس الصديق الكبير ، امس السبت ، أن أهمية برنامج ” الاصلاح الاقتصادي و المالي ” الذي أطلقه المصرف تتعلق بأهميته للسياسات الثلاث ،  المالية والاقتصادية والتجارية .

و أضاف الكبير على هامش ورشة عمل البرنامج الذي تبناه المصرف ، أن ” الخبراء ” الذين شاركوا فى الورشة قدموا عدة مقترحات و أراء بهدف إيصال ” الحقيقة ” للرأي العام حول برنامج الاصلاحات .

وكشف الكبير عن مقترحات تتعلق بالسياسات الثلاث معرباً عن أمله فى أن تتبناها السلطتين التنفيذية والتشريعية ومؤسسات المجتمع المدني وعموم الليبيين للخروج من المأزق الحالي ، وذلك بحسب تعبيره .

و فى التفاصيل ، قال أن المقترحات هي عبارة عن مجموعة خطوات وإجراءات يتطلب إتخاذ جزء منها من مجلسي النواب والدولة ، ومنها ما يتطلب إتخاذه من المجلس الرئاسي وحكومته وكذلك المصرف المركزي نفسه .

أما عن أزمة السيولة الخانقة التي تعانيها البلاد ، فأرجع الكبير أسبابها الى الانقسام السياسي والإنفلات الأمني محملاً ديوان المحاسبة مسؤولية إتخاذه إجراءات قال إنها أثرت فى السيولة وتسببت فى عزوف و تهرب رجال الأعمال من إيداع أموالهم فى المصارف التجارية .

و ختم الكبير حديثه المقتضب بدعوة الجميع للتكاتف حتى الخروج من الازمة الحالية التي قال أنهم إستطاعوا من تجاوز أزمة مثيلة لها سنة 2011 .

 

التعليقات