ايوان ليبيا

الخميس , 19 أبريل 2018
لاوجود لسيف الاسلام القذافي ولا وجود لخليفة حفتر ... بقلم / محمد علي المبروك«هناكل إيه النهارده؟».. 4 وجبات هندية جربيهااختاري الأنسب.. 7 طرق لإزالة شعر الجسمالسراج يزور جامعة طرابلستقرير من الخارجية الروسية عن مدى خطورة الوضع الصحي للمشير حفتر(الفرق بين الحضر..... وشبه الحضر ) خاصة في دولتنا..... ليبيا ... بقلم / حسين سليمان بن ماديروسي "شايل سيفه" يهاجم متجرا بعد رفضه بيع مشروب كحولي لهالشرطة النيجيرية تستعيد صولجانا سرق من البرلمانوزير من ميانمار: أوضاع مخيمات مسلمي الروهينجا اللاجئين "متردية للغاية"القوات السورية تحاصر بلدة في القلمونبين تهديد دوري الأبطال ومليارات السعودية.. مونديال الأندية في ثوبه الجديدتضارب حول عودة نيمار.. واللاعب يجبر على لعب الكرة مصاباصدمة في تشيلسي قبل نصف نهائي الكأس.. والسبب ألونسوحالة الطقس و درجات الحرارة فى ليبيا اليوم الخميس 19 ابريل 2018أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الخميس 19 ابريل 2018استهداف الناظوري: محاولة اغتيال أم محاولة إفساح طريق؟ أين قصّر مجلس النواب؟وصفات طبيعية للتخلص من حبوب البريودتقرير بريطانى يكشف عن حجم تبرعات الغرياني لمساجد بريطانية ويصفه بالمتطرف الداعم للقاعدة فى ليبياالعاهل السعودي يستقبل رئيس المجلس البابوي للحوار بين الأديانترامب: التحقيق في التدخل الروسي بالانتخابات "أمر سيء جدا" للولايات المتحدة

القذافى بطل افريقيا فى حفل فى باريس 18 نوفمبر الجارى

- كتب   -  
القذافى بطل افريقيا فى حفل فى باريس 18 نوفمبر الجارى
القذافى بطل افريقيا فى حفل فى باريس 18 نوفمبر الجارى

 

ايوان ليبيا - وكالات :

بعنوان «تحية إلى معمر القذافي: بطل إفريقيا الكبير» يحتضن مسرح اليد الذهبية بباريس تظاهرة سياسية ثقافية يوم 18 نوفمبر الجاري، وتستمر لمدة ثلاث ساعات، من الثالثة الى السادسة مساء. وقال المنظمون: «كان 20 أكتوبر الماضي الذكرى السنوية السادسة لاغتيال الزعيم الليبي والأفريقي. وسنكرّم يوم السبت 18 نوفمبر إرادته المقاتلة من أجل استقلال بلاده والقارة الأفريقية، واستشهاده في ساحات القتال على يد عصابات يديرها المجرمان ساركوزي وبرنار هنري ليفي، وغذى حقدها كل من هيلاري كلينتون وديفيد كاميرون، وبدعم من أجهزة إرهاب القطري وتواطؤ الصحافة العربية.

ويحمل الحفل التكريمي شعار: تحية للبطل الأفريقي الكبير: معمر القذافي، دليل الجماهيرية! ويضيف المنظمون: كل ما حدث بعد اغتيال الدليل، والإطاحة بالجماهيرية، والوضع الفوضوي الذي تشهده ليبيا ومنطقة الساحل، وتدفق المهاجرين الناجم، يطرح الملاحظات التالية. كان للقذافي مشروع حضاري فشل أعداء الإنسانية في طمسه. وكان لدى القذافي مشروع إنساني صودر من أجل جلب ليبيا والمناطق المجاورة إلى صراع دائم.

وكان للقذافي مشروع للحرية تم تصفيته لصالح هيمنة قوى الظلم والاضطهاد والاسترقاق الديني والاجتماعي والاقتصادي. وكان لدى القذافي مشروع للعدالة الاجتماعية والاقتصادية يستهدف الرأسمالية العالمية التي تسيطر على جميع سبل العيش لجميع الشعوب. وتساءل المنظمون: أين هو جسد القذافي؟ لماذا لا يزال مخفيا؟ لماذا لم تتم إعادته إلى عائلته أو قبيلته، كما تملي التقاليد؟ لماذا لم يتم التحقيق الدولي قط في مقتل معمر القذافي؟ وأضافوا: قد أنشأنا لجنة تحقيق في مارس 2011 لنشر الحقيقة بشأن أكاذيب واتهامات الصحافة الوطنية والدولية، وسنقوم بإنشاء لجنة دعم لسيف الإسلام القذافي في معركته لجمع الليبيين الذين يحبون العدالة والحرية والتضامن.

 

التعليقات