ايوان ليبيا

السبت , 17 فبراير 2018
بمشاركة «شيفو» و«كهربا» الاتحاد يتعادل مع الفتح في الدوري السعوديباريس يكتسح ستراسبورج بخماسية في الدوري الفرنسيالطيران الإسرائيلي يشن غارات على غزةإطلاق قذيفتين صاروخيتين من قطاع غزة على جنوب إسرائيلالثنى يدعو للإسراع في إصدار قانون الاستفتاء على الدستورثمار فبراير .. لنحتفل ... بقلم / محمد علي المبروكمفوضية شؤون اللاجئين تؤكد مواصلة دعمها لأهالي تاورغاء في مخيمات قرارة القطفننشر بيان جبهة النضال الوطني الليبي حول ذكرى ‘نكبة الوطن "خمسة قتلى في كمين لمتمردين في الكونغو الديموقراطية3 حلول أمام زيدان لتعويض غياب كروس المنتظر أمام سان جيرمانمورينيو يبحث عن خليفة كاريك في مانشستر يونايتددراسة تشير إلى ارتباط الهرمونات الأنثوية بنوبات الربوتعرفي على أكثر الأماكن الملوثة بالميكروبات في منزلكحالة الطقس و درجات الحرارة فى ليبيا اليوم السبت 17 فبراير 2018بعدما اصابت به ليبيا و الليبيين ... العماري يدعو لاستكمال "فبراير "متطوعون يقومون بدفن 31 جثة في بني وليدماي تستبعد إجراء استفتاء آخر بشأن عضوية الاتحاد الأوروبيمصدر دبلوماسي تركي: أنقرة لم تستخدم أسلحة كيماوية قط في سورياأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم السبت 17 فبراير 2018قبيلتي أولاد سليمان والقذاذفة تجددان تمسكهما باتفاق المصالحة

ننشر نص البيان الفرنسي البريطاني الإيطالي الامريكي المشترك حول واقعتي درنة والأبيار

- كتب   -  
ننشر نص البيان الفرنسي البريطاني الإيطالي الامريكي المشترك حول واقعتي درنة والأبيار
ننشر نص البيان الفرنسي البريطاني الإيطالي الامريكي المشترك حول واقعتي درنة والأبيار

 

ايوان ليبيا - وكالات :

ادانت كل من فرنسا وإيطاليا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الغارات الجوية التي شنت في 30 أكتوبر على مدينة درنة، مبينةً أن هذه الغارات أسفرت عن مقتل ما لا يقل عن خمسة عشر مدنياً من بينهم اثني عشر من النساء والأطفال وإصابة عدداً آخر بجروح.

الولايات المتحدة وحلفاؤها أعربوا في بيانهم اليوم الاربعاء عن تعازيهم لأسر الضحايا، داعين إلى تمكين المساعدات الإنسانية من الدخول الفوري لمساعدة المصابين ومنع المزيد من المعاناة في درنة.

كما أدان البيان أيضاً ما وصفوه بـ”القتل المروع” بدون محاكمة لعدد 36 رجلاً في منطقة الابيار شرق بنغازي والذين تم اكتشاف جثثهم في يوم 26 أكتوبر.

وأضاف البيان :”  وإذ نلاحظ إعلان الجيش الوطني الليبي في 28 أكتوبر بأنّه سيفتح تحقيقا في الحادث، فإننا نتطلع إلى الاستعجال في استكمال هذه التحقيقات ونناشد الجيش الوطني الليبي ضمان اطلاع الشعب الليبي على  نتائج تلك التحقيقات”.

وأكد البيان على أن فرنسا وإيطاليا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة تراقب عن كثب الصراع الدائر في ليبيا ، مشدداً على ضرورة  التحقيق بشكل كامل مع الأشخاص المشتبه في ارتكابهم لعمليات الإعدام دون محاكمة أو التعذيب أو إصدارهم الأوامر لارتكاب تلك الأعمال أو عدم منع وقوعها ومن جميع الأطراف.

واختتمت الدول الـ4 بيانها قائلةً :” وإذا ثبتت إدانتهم يجب محاسبتهم على أفعالهم وسنواصل بذل جهودنا على الصعيد الدولي من أجل اتخاذ الإجراءات المناسبة ضد أولئك الضالعين في انتهاكات القانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي”.

التعليقات