ايوان ليبيا

الأحد , 23 سبتمبر 2018
قراصنة يختطفون 12 من طاقم سفينة سويسرية في مياه نيجيرياشكري يلتقي مدير البرنامج الإنمائي للأمم المتحدة على هامش اجتماعات الجمعية العامة بنيويورك | صورمعارضو رئيسة الوزراء البريطانية يجتمعون في أولى تظاهرات حملة "أنقذوا بريكست"عبر عملية إنزال جوي.. التحالف الدولي نقل "الدواعش" من جنوب دير الزور إلى جهة مجهولةطفلك خجول أم عنيف؟. أنتِ السبب!قبل الجامعة.. نظمي دولابك في 30 دقيقةالتاريخ ينحاز لليفربول قبل مواجهة ساوثهامبتون في البريميرليجمانشستر سيتي يقسو على كارديف بخماسيةمحمد عمر يكشف أسباب استقالته من تدريب الاتحاد السكندريازدحام كبير وساعات انتظار طويلة في مطار مصراتةواشنطن تصطنع مبررات لشرعنة التدخل العسكري في سورياالصين والفاتيكان يوقعان اتفاقية مؤقتة لتعيين أساقفة في بكينالقوات المسلحة الصينية تستنكر "بقوة" العقوبات الأمريكية ضدهاالحكيم وبارزاني يتفقان على تشكيل حكومة قادرة على تحقيق تطلعات الشعب العراقيالسويحلي يطالب بإنتخابات نيابية فقطتحذيرات من توقف إمدادات الوقود بسبب اشتباكات طرابلسمطالب بتعيين مقرر خاص لحقوق الإنسان في ليبياثوار مصراته يعلنون النفير ضد ميليشيات طرابلستفعيل زيادة مرتبات العسكريين النظاميينأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم السبت 22 سبتمبر 2018

2019 تسطر تاريخًا جديدًا في سجل العرش الياباني بسبب مرض الإمبراطور أكيهيتو

- كتب   -  
الإمبراطور أكيهيتو وزوجته الإمبراطورة ميتشيكو

فى يونيو الماضى، صدّق البرلمان الياباني على قانون يتيح للإمبراطور أكيهيتو، الذي يبلغ الثالثة والثمانين من العمر، التنازل عن العرش لابنه، وهو الأمر الذى مهد الطريق نحو إمكان تنازل الإمبراطور عن العرش لأول مرة فى تاريخ اليابان منذ قرابة القرنين.

ونص القانون على أن يتم التنازل عن العرش خلال 3 سنوات بعد المصادقة على القانون، يُحدد بمرسوم خلال السنوات الثلاث التي تلي دخوله حيز التطبيق، ومن المرجح أن يتم التنازل رسميًا فى مارس 2019، على أن يخلفه ابنه ناروهيتو (57 عاما) في مطلع إبريل 2019.

والقانون الذي طرحته حكومة رئيس الوزراء المحافظ شينزو آبي لا يطبق إلا على الإمبراطور أكيهيتو لذلك فهو مضطر للتنازل لولي العهد ناروهيتو.

الإمبراطور أكيهيتو هو الإمبراطور رقم 125 لليابان، واستلم مهامه عام 1989 أى منذ 28 عامًا ومن المقرر أن يتنازل عن العرش بعد إتمامه 30 عامًا حاكمًا، لا صلاحيات فعلية له، ولكن الدستور ينص على أنه يعدّ رمزاً للدولة ولوحدة الشعب.


وشهدت اليابان الفترة الماضية حالة من الجدل الواسع بين صفوف السياسيين والمثقفين، نتيجة لوجود مخاوف من استخدام هذا القانون الاستثنائى -الذى تم استصداره خصيصًا مراعاة لظروف أكيهيتو الصحية- ضد الأباطرة القادمين وإجبار أى منهم على التنازل عن العرش قبل الآوان الأمر الذى سيتسبب فى إحداث نوع من البلبلة وعدم الاستقرار.


وكان أكيهيتو قد فاجأ اليابانيين في أغسطس الماضي عندما تحدث في كلمة متلفزة عن مخاوفه المتعلقة بقدرته على تحمل الأعباء الكثيرة الملقاة على عاتقه باعتباره "رمزًا للأمة ووحدة الشعب"، بسبب تقدمه بالعمر. وأشارت تقارير صحفية يابانية الى أن الإمبراطور الحالى يعانى من سرطان البروستاتا كما خضع لجراحة في القلب.

أكيهيتو ولد في 23 ديسمبر 1933، في خضم غزو اليابان العسكري لآسيا، وهو أول إمبراطور يتسلم العرش بموجب دستور 1947، ويعد أكيهيتو وريث لأقدم عائلة حاكمة في العالم، وترقى جذورها إلى أكثر من 2600 سنة، كما تقول الأسطورة، وإلى القرن السابع بعد الميلاد، ويحظى بقدر كبير من الإحترام والحب بين صفوف المواطنين اليابانيين.

والإمبراطور أكيهيتو متزوج من الإمبراطورة ميتشيكو، ولديه ثلاثة أبناء هم ولي العهد الأمير ناروهيتو "الوريث المرتقب"، والأمير أكيشينو والأميرة ساياكو.












أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات