ايوان ليبيا

السبت , 21 يوليو 2018
رئيس كولومبيا يحث على السلام مع تبوء أعضاء فارك مقاعدهم في الكونجرس13 قتيلا على الأقل في حادث سير في المكسيكإصابة 10 أشخاص في حادث الطعن بحافلة في شمالي ألمانياالبيت الأبيض: ترامب لا يفكر في تأييد استفتاء في شرق أوكرانيا"الصحة العالمية": الاحتياجات الصحية في اليمن تزداد على نحو مقلقاستقالة الأمين العام للجنة الدولية التي شكلتها ميانمار لحل أزمة الروهينجارئيس الاتحاد الإسباني يكشف موعد إقامة السوبرجورجينيو يُجيب.. لماذا اختار رقم 5 مع تشيلسي؟احمي طفلك من حروق الشمس بهذه الخطواتتخلصي من عقدة جلد الوزة بالأسبرين وزيت جوز الهندداري حبوب وجهك بالمكياج في 7 خطوات«لو شقتك صغيرة».. 7 حيل لديكور مميز لغرفة نومكالبيت الأبيض: ترامب لا يفكر في تأييد استفتاء بشرق أوكرانيااستشهاد 4 فلسطينيين بنيران الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزةبومبيو يطالب الأمم المتحدة بـ"تطبيق كامل للعقوبات" على كوريا الشماليةمقتل جندي إسرائيلي في اشتباكات على حدود غزةمقتل شخصين بطرابلس على يد مسلحين تابعين لمليشيا غنيوة الككليالسراج يعلن رفض مقترحات الاتحاد الأوروبي بإقامة مراكز فرز المهاجرين في ليبياهل يقتنص مورينيو «بيل» من ريال مدريد؟إصابات بعضها خطيرة في هجوم يشتبه أنه بسلاح أبيض على حافلة بألمانيا

التحقيق في اغتيال الصحفية المالطية وعلاقته بالمافيا الدولية في 3 دول بينها ليبيا

- كتب   -  

 

ايوان ليبيا - وكالات :

تشارك الشرطة الاتحادية الأوروبية (يوروبول)، ومقرها مدينة لاهاي الهولندية، بدءًا من اليوم الأحد في التحقيقات الجارية في مالطا بشأن اغتيال الصحفية دافني كروانا، الاثنين الماضي، في حادث تفجير سيارتها الذي لا يزال غامضًا.

وتتولى شرطة «يوروبول» مهام التنسيق بين السلطات المالطية ومختلف المحققين الدوليين، الذين توافدوا إلى مالطا بسبب البعد غير المسبوق الذي أثاره حادث اغتيال الصحفية المالطية، واحتمال تورط عدة جهات في الجريمة، وبما في ذلك شبكات تهريب الوقود من ليبيا إلى إيطاليا.

ويساعد محققون إيطاليون من جهاز مكافحة المافيا في التحقيق، مع التركيز على الصلات المحتملة بالجريمة المنظمة دوليًّا.

وقالت المصادر المشارِكة في التحقيق لجريدة «صنداي تايمز أوف مالطا» اليوم الأحد، إن علاقات الجريمة المنظمة بين مالطا وإيطاليا وليبيا تعتبر من بين «الوجهات الرئيسية للتحقيق».

ومنعت السلطات الإيطالية عضو مجلس الشيوخ، ماريو ميشيل جياروسو، من حزب «خمس نجوم» المعارض، من أن يكون عضوًا في وفد المحققين الذي وصل مالطا اليوم.

وقالت المصادر الأمنية: «لقد أجرينا اتصالات مع أجهزة مكافحة المافيا الدولية كجزء من هذا التحقيق. إيماننا هو أن هذا الاغتيال يمكن أن تكون له علاقة بعالم الجريمة المنظمة وشبكة دولية من الأنشطة غير المشروعة، التي قامت السيدة كروانا غاليزيا بالتحقيق بشأنها».

واحدة فقط من الاحتمالات
ويقول المحققون إن شبكة تهريب الوقود الدولية التي تم كشفها مؤخرًا، وتضم رجلين مالطيين، هي واحدٌ فقط من الاحتمالات التي يُجرى استكشافها. وذكرت جريدة «تايمز أوف مالطا» أن الرجلين، وهما دارين وجوردون ديبونو، يُزعم أنهما متورطان في نقل الوقود الذي يتم تصديره بشكل غير قانوني من مصفاة الزاوية الليبية، إلى أوروبا عبر السفن التي ترسو قبالة مالطا.

ويعتقد أن نحو 80 مليون طن من الوقود- تزيد قيمتها على 30 مليون يورو- تم بيعها في السوق السوداء من خلال الشبكة. وقالت المصادر إنه يعتقد بأن السيدة كاروانا غاليزيا ربما كانت تبحث عن خيوط الشبكة، كما قال المحققون إن هذا ليس أول انفجار سيارة مفخخة محليًّا يمكن ربطه بعمليات تهريب الوقود.

وقالت المصادر إن التحقيقات في انفجار مميت مماثل في مرسى كزلوك في العام 2014 أدى أيضًا إلى الاشتباه في وجود صلات بتهريب الوقود من ليبيا إلى إيطاليا.

وأضاف المحققون أن التحقيق في حادث مقتل مالك شركة الوقود، دارين دي غابرييل، العام 2014، أدى إلى تحديد قائمة قصيرة من المشتبه بهم المحتملين، ولكن حتى لو اتضح أن التهريب كان سببًا أساسيًّا فإنهم أشاروا إلى صعوبة جمع معلومات كافية للاعتقال.

ونشرت الأمم المتحدة تقارير مطولة في السنوات الأخيرة توضح بالتفصيل كيفية مشارَكة الشركات والسفن المالطية في نقل أطنان من الوقود المهرب من ليبيا إلى أوروبا، وعن العناصر الإجرامية الخطيرة التي تقف وراءها.

وفى الوقت نفسه، أكدت المصادر أن التحقيقات فى جريمة القتل لا تزال في مرحلة مبكرة، وأن نظريات أخرى معقولة تعطى نفس الأهمية.

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات