ايوان ليبيا

السبت , 25 نوفمبر 2017
في غياب عبد الشافي.. أهلي جدة يتخطى القادسية بثلاثية في الدوري السعودي«سواريز» يتغنى بـ«ميسي» بعد تتويجه بـ«الحذاء الذهبي» الرابعموديل إعلانات تجمعها صلة نسب بالمطربة وردة.. 12 معلومة عن إنجي شرفرشوان توفيق.. قصة فنان متصوف ظلمته «الشللية»القوات الجوية تحذر من الاقتراب من تلك المناطقوزير التعاون الإقليمي يحث "الدروز" على الانضمام للجيش الإسرائيليالشرطة الأمريكية: منفذ اعتداء لاس فيجاس أطلق أكثر من 1100 طلقةمجلس اعيان ليبيا يدين عمليات تهريب البشر ويرفض اتهام ليبيا بالاتجار فيهمالليبية للاستثمار وديوان المحاسبة يبحثان تعزيز مبادئ الحوكمة داخل المؤسسةتعرضت للتحرش وأحرجها «الشاب خالد».. 10 مواقف أثارت الجدل لسوزان نجم الدينالمبعوث الأممي غسان سلامه بين الفشل والفشل ... بقلم / محمد الامينالنائب العام باشر التحقيق في ادّعاءات بيع المهاجرينمنانجاجوا يؤدي اليمين رئيسًا لزيمبابوي اليوممقتل 3 وإصابة 9 جراء خروج قطار عن مساره بشمال الهندالخارجية الروسية: عدم سحب واشنطن قواتها من سوريا بعد تدمير "داعش" يثير تساؤلاتالمعارضة السورية تشكل وفدًا للمشاركة في محادثات جنيفأتالانتا يهين إيفرتون بخماسية في الدوري الأوروبيميلان يسحق أوستريا فيينا بخماسية في الدوري الأوروبي"نيويورك تايمز": عقبات أمام عودة الروهينجا لميانمار رغم الاتفاق مع بنجلادشالسجن المشدد ٦ شهور بحق شرطي فرنسي صفع مهاجرًا مكبل اليدين

التحقيق في اغتيال الصحفية المالطية وعلاقته بالمافيا الدولية في 3 دول بينها ليبيا

- كتب   -  

 

ايوان ليبيا - وكالات :

تشارك الشرطة الاتحادية الأوروبية (يوروبول)، ومقرها مدينة لاهاي الهولندية، بدءًا من اليوم الأحد في التحقيقات الجارية في مالطا بشأن اغتيال الصحفية دافني كروانا، الاثنين الماضي، في حادث تفجير سيارتها الذي لا يزال غامضًا.

وتتولى شرطة «يوروبول» مهام التنسيق بين السلطات المالطية ومختلف المحققين الدوليين، الذين توافدوا إلى مالطا بسبب البعد غير المسبوق الذي أثاره حادث اغتيال الصحفية المالطية، واحتمال تورط عدة جهات في الجريمة، وبما في ذلك شبكات تهريب الوقود من ليبيا إلى إيطاليا.

ويساعد محققون إيطاليون من جهاز مكافحة المافيا في التحقيق، مع التركيز على الصلات المحتملة بالجريمة المنظمة دوليًّا.

وقالت المصادر المشارِكة في التحقيق لجريدة «صنداي تايمز أوف مالطا» اليوم الأحد، إن علاقات الجريمة المنظمة بين مالطا وإيطاليا وليبيا تعتبر من بين «الوجهات الرئيسية للتحقيق».

ومنعت السلطات الإيطالية عضو مجلس الشيوخ، ماريو ميشيل جياروسو، من حزب «خمس نجوم» المعارض، من أن يكون عضوًا في وفد المحققين الذي وصل مالطا اليوم.

وقالت المصادر الأمنية: «لقد أجرينا اتصالات مع أجهزة مكافحة المافيا الدولية كجزء من هذا التحقيق. إيماننا هو أن هذا الاغتيال يمكن أن تكون له علاقة بعالم الجريمة المنظمة وشبكة دولية من الأنشطة غير المشروعة، التي قامت السيدة كروانا غاليزيا بالتحقيق بشأنها».

واحدة فقط من الاحتمالات
ويقول المحققون إن شبكة تهريب الوقود الدولية التي تم كشفها مؤخرًا، وتضم رجلين مالطيين، هي واحدٌ فقط من الاحتمالات التي يُجرى استكشافها. وذكرت جريدة «تايمز أوف مالطا» أن الرجلين، وهما دارين وجوردون ديبونو، يُزعم أنهما متورطان في نقل الوقود الذي يتم تصديره بشكل غير قانوني من مصفاة الزاوية الليبية، إلى أوروبا عبر السفن التي ترسو قبالة مالطا.

ويعتقد أن نحو 80 مليون طن من الوقود- تزيد قيمتها على 30 مليون يورو- تم بيعها في السوق السوداء من خلال الشبكة. وقالت المصادر إنه يعتقد بأن السيدة كاروانا غاليزيا ربما كانت تبحث عن خيوط الشبكة، كما قال المحققون إن هذا ليس أول انفجار سيارة مفخخة محليًّا يمكن ربطه بعمليات تهريب الوقود.

وقالت المصادر إن التحقيقات في انفجار مميت مماثل في مرسى كزلوك في العام 2014 أدى أيضًا إلى الاشتباه في وجود صلات بتهريب الوقود من ليبيا إلى إيطاليا.

وأضاف المحققون أن التحقيق في حادث مقتل مالك شركة الوقود، دارين دي غابرييل، العام 2014، أدى إلى تحديد قائمة قصيرة من المشتبه بهم المحتملين، ولكن حتى لو اتضح أن التهريب كان سببًا أساسيًّا فإنهم أشاروا إلى صعوبة جمع معلومات كافية للاعتقال.

ونشرت الأمم المتحدة تقارير مطولة في السنوات الأخيرة توضح بالتفصيل كيفية مشارَكة الشركات والسفن المالطية في نقل أطنان من الوقود المهرب من ليبيا إلى أوروبا، وعن العناصر الإجرامية الخطيرة التي تقف وراءها.

وفى الوقت نفسه، أكدت المصادر أن التحقيقات فى جريمة القتل لا تزال في مرحلة مبكرة، وأن نظريات أخرى معقولة تعطى نفس الأهمية.

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات