ايوان ليبيا

الخميس , 19 أبريل 2018
بين تهديد دوري الأبطال ومليارات السعودية.. مونديال الأندية في ثوبه الجديدتضارب حول عودة نيمار.. واللاعب يجبر على لعب الكرة مصاباصدمة في تشيلسي قبل نصف نهائي الكأس.. والسبب ألونسوحالة الطقس و درجات الحرارة فى ليبيا اليوم الخميس 19 ابريل 2018أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الخميس 19 ابريل 2018استهداف الناظوري: محاولة اغتيال أم محاولة إفساح طريق؟ أين قصّر مجلس النواب؟وصفات طبيعية للتخلص من حبوب البريودتقرير بريطانى يكشف عن حجم تبرعات الغرياني لمساجد بريطانية ويصفه بالمتطرف الداعم للقاعدة فى ليبياالعاهل السعودي يستقبل رئيس المجلس البابوي للحوار بين الأديانترامب: التحقيق في التدخل الروسي بالانتخابات "أمر سيء جدا" للولايات المتحدةباريس سان جيرمان يمضي في طريقه لتحقيق ثلاثية محلية هذا الموسمترامب يقول إنه سيغادر الاجتماع مع زعيم كوريا الشمالية ما لم يكن مثمرابهدف قاتل.. رونالدو ينقذ ريال مدريد من الخسارة أمام بلباوالرجاء المغربي يتأهل لدور المجموعات في الكونفدراليةمحمد صلاح: أريد تحطيم رقم أسطورة ليفربولباريس سان جيرمان يتأهل لنهائي كأس فرنسا بثلاثية في كاينأعضاء اللجنة المستقلة للانتخابات في موريتانيا يؤدون اليمين الدستوريةهيئة محلفين أمريكية تدين 3 رجال خططوا لتفجير مجمع سكني لمهاجرين صوماليينفصائل من الجيش السوري الحر تعلن انضمامها لمجلس الرقة العسكري لطرد الوحدات الكرديةرئيس الإكوادور: لن نستضيف محادثات السلام الكولومبية

خلاف بين بريطانيا وليبيا حول تسليم شقيق منفذ تفجير مانشستر

- كتب   -  

 

ايوان ليبيا - وكالات :

أفادت جريدة «ديلي ميل» البريطانية بوجود خلاف بين الحكومة البريطانية ومجموعة مسلحة في ليبيا حول إجراءات تسليم هاشم العبيدي، شقيق منفذ تفجير مانشستر سلمان العبيدي، لمحاكمته داخل بريطانيا.

وذكرت الجريدة، في تقريرها اليوم السبت، إن هاشم العبيدي، 20 عاما، يواجه تهما بلعب دورا رئيسيا في التفجير، والذي أسفر عن مقتل 22 شخصا بينهم سبعة أطفال.

ويعتقد أن هاشم ساعد شقيقه في شراء مواد ومكونات القنبلة التي استخدمها لتنفيذ هجومه خلال حفل موسيقي بساحة «مانشستر أرينا» في 22 مايو الماضي.

وقالت الجريدة إن هاشم العبيدي محتجز في أحد السجون بالعاصمة طرابلس، بعد أن ألقت قوات «الردع الخاصة» القبض عليه.

وكانت القوات أشارت إلى أنه يتم الإعداد لمحاكمة العبيدي داخل ليبيا، لكن المسؤولين في بريطانيا يريدون محاكمته داخل المملكة خوفا من تعرضه للتعذيب، أو أن تكون الأدلة غير مقبولة في المحاكم البريطانية، وهو ما قد يصعب محاكمة آخرين تورطوا أيضا في التفجير.

ونقلت «ديلي ميل» عن مسؤول داخل السجن المحتجز به العبيدي، لم تذكر اسمه، إنه يتم الإعداد لمحاكمة هاشم، ومن غير المحتمل تسليمه إلى بريطانيا في الوقت الحالي أو حتى بعد الإنتهاء من محاكمته هنا.

وقال ناطق باسم الحكومة البريطانية: «سنفعل ما بوسعنا لضمان محاكمة أي شخص مسؤول عن التفجير داخل بريطانيا، فعائلات الضحايا والمصابين يستحقون تحقيق العدالة».

وكانت قوات «الردع الخاصة» قالت، في أعقاب القبض على هاشم العبيدي، إنه اعترف خلال التحقيقات أنه وأخيه التحقا بتنظيم «داعش»، وتواصلوا مع عناصر من التنظيم عبر مواقع الإنترنت أثناء إقامتهم في بريطانيا، وأنه ساعده في شراء مكونات القنبلة.

وكانت السلطات البريطانية والليبية عقدتا سابقا اتفاقا لتسليم المجرمين المطلوبين، لكن الاتفاق توقف عقب الإطاحة بمعمر القذافي في 2011، بحسب «ديلي ميل».

التعليقات