ايوان ليبيا

الثلاثاء , 21 نوفمبر 2017
برايتون يخطف تعادلًا ثمينًا أمام ستوك سيتي"الأمم المتحدة" تُحذر من نزاع بغزة في حال فشل مفاوضات القاهرةإصابة نحو 40 شخصًا في انفجار بنيويوركفرنسا تدعم الموازنة الفلسطينية بـ 8 ملايين يوروملك الأردن يزور أمريكا الأسبوع القادمسلامة: إقصاء أنصار النظام الجماهيري سبب ضعف الاتفاق السياسيارتفاع العملات الأجنبية.. الدولار يسجل رقما جديدا اليوم بالسوق السوداءعلى الجرح (2) - (نخاسة) ... بقلم / الصادق دهان«أهلي رفضوا التمثيل وكان ممكن أبقى سفيرة».. 6 تصريحات جريئة لدرةأفضل وأسوأ الإطلالات في حفل جوائز الموسيقى الأمريكية (صور)زامبيا ترسل زعيمها السابق لإقناع موجابي بالتنحيإصدار مذكرات اعتقال بحق 107 معلمين في تركيا على خلفية "الانقلاب"أهالي سبها يطالبون بدعم الأجهزة الأمنية بالمنطقة الجنوبيةالعبادي يرحب بقرار المحكمة الاتحادية بإلغاء استفتاء إقليم كردستانعون: لبنان لا يقبل الإيحاء بأن حكومته شريكة في أعمال إرهابيةحالة الطقس و درجات الحرارة فى ليبيا اليوم الاثنين 20 نوفمبر 2017على الجرح (1) ... بقلم / الصادق دهانبينفينتو يحطم رقم مانشستر يونايتد القياسي في الهزائم المتتاليةتظاهرات في كينيا بعد إقرار المحكمة العليا فوز الرئيس أوهورووول ستريت جورنال: أمريكا على وشك حرب تجارية مع الصين

خلاف بين بريطانيا وليبيا حول تسليم شقيق منفذ تفجير مانشستر

- كتب   -  

 

ايوان ليبيا - وكالات :

أفادت جريدة «ديلي ميل» البريطانية بوجود خلاف بين الحكومة البريطانية ومجموعة مسلحة في ليبيا حول إجراءات تسليم هاشم العبيدي، شقيق منفذ تفجير مانشستر سلمان العبيدي، لمحاكمته داخل بريطانيا.

وذكرت الجريدة، في تقريرها اليوم السبت، إن هاشم العبيدي، 20 عاما، يواجه تهما بلعب دورا رئيسيا في التفجير، والذي أسفر عن مقتل 22 شخصا بينهم سبعة أطفال.

ويعتقد أن هاشم ساعد شقيقه في شراء مواد ومكونات القنبلة التي استخدمها لتنفيذ هجومه خلال حفل موسيقي بساحة «مانشستر أرينا» في 22 مايو الماضي.

وقالت الجريدة إن هاشم العبيدي محتجز في أحد السجون بالعاصمة طرابلس، بعد أن ألقت قوات «الردع الخاصة» القبض عليه.

وكانت القوات أشارت إلى أنه يتم الإعداد لمحاكمة العبيدي داخل ليبيا، لكن المسؤولين في بريطانيا يريدون محاكمته داخل المملكة خوفا من تعرضه للتعذيب، أو أن تكون الأدلة غير مقبولة في المحاكم البريطانية، وهو ما قد يصعب محاكمة آخرين تورطوا أيضا في التفجير.

ونقلت «ديلي ميل» عن مسؤول داخل السجن المحتجز به العبيدي، لم تذكر اسمه، إنه يتم الإعداد لمحاكمة هاشم، ومن غير المحتمل تسليمه إلى بريطانيا في الوقت الحالي أو حتى بعد الإنتهاء من محاكمته هنا.

وقال ناطق باسم الحكومة البريطانية: «سنفعل ما بوسعنا لضمان محاكمة أي شخص مسؤول عن التفجير داخل بريطانيا، فعائلات الضحايا والمصابين يستحقون تحقيق العدالة».

وكانت قوات «الردع الخاصة» قالت، في أعقاب القبض على هاشم العبيدي، إنه اعترف خلال التحقيقات أنه وأخيه التحقا بتنظيم «داعش»، وتواصلوا مع عناصر من التنظيم عبر مواقع الإنترنت أثناء إقامتهم في بريطانيا، وأنه ساعده في شراء مكونات القنبلة.

وكانت السلطات البريطانية والليبية عقدتا سابقا اتفاقا لتسليم المجرمين المطلوبين، لكن الاتفاق توقف عقب الإطاحة بمعمر القذافي في 2011، بحسب «ديلي ميل».

التعليقات