ايوان ليبيا

الثلاثاء , 19 يونيو 2018
ماذا قالت الصحف الروسية عن مباراة الفراعنة؟اليابان تهدي آسيا إنجاز تاريخي بالمونديال على حساب كولومبيافي المونديال.. التشكيل الرسمي لمواجهة بولندا والسنغالكوبر يثير الشكوك حول مشاركة صلاح مع المنتخب أمام روسيا"خارجية" تركيا: جنودنا يتقدمون صوب قنديل في شمال العراقالخارجية الإثيوبية: زعيم متمردي جنوب السودان يلتقي سلفا كيرمقتل جنديين في تفجيرات بجنوب شرق تركياالرئيس اللبناني يؤكد رفض قرار نقل السفارة الأمريكية في إسرائيل إلى القدسساعات طرح الاحمال اليوم الثلاثاء 19 يونيو 2018حالة الطقس و درجات الحرارة فى ليبيا اليوم الثلاثاء 19 يونيو 2018ننشر نص تصريحات المسمارى حول تحرير درنة و الهجوم الارهابى على الهلال النفطىحزب جماعة الاخوان يجدد انحيازه للعمالة للاجنبى و يطالب بتدخل دولي لحماية الهلال النفطيأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الثلاثاء 19 يونيو 2018سادس أيام المونديال.. الظهور الأول للسنغال بذكريات 2002جولوفين المتوهج.. أخطر أسلحة الدب الروسي أمام الفراعنةهاري كين رجل مباراة إنجلترا وتونسالأرقام تؤكد تفوق إنجلترا.. وتألق دفاع نسور قرطاجبلجيكا تضرب بنما بثلاثية نظيفة بالمونديالنجوم بلجيكا يظهرون للعالم «العين الحمراء».. والأرقام تنصف «بنما»إنجلترا تخطف الفوز من نسور قرطاج بالمونديال

الكشف عن تورط المخابرات الفرنسية في عملية اغتيال القذافي

- كتب   -  

 

ايوان ليبيا - وكالات :

كشف المراسل الصحفي العراقي سلام مسافر، عن تفاصيل جديدة تظهر بعض أسرار “اغتيال” الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، وتورط المخابرات الفرنسية بشكل مباشر في العملية.

أكد مسافر الذي أوفد من قبل شبكة (روسيا اليوم) الإخبارية إلى العاصمة الليبية طرابلس إبان الأحداث التي شهدتها ليبيا سنة 2011، وأجرى مقابلة مرئية مع القذافي، قال إنها آخر مقابلة تلفزيونية أجريت معه، أكد أن ما حدث للقذافي هي عملية اغتيال سياسي، لإن المخابرات الفرنسية كانت معنية تماما بتصفيته، لأمور تتعلق بحملة ساركوزي الانتخابية، وهذا ما اتضح لاحقا، وذلك بقيام عناصر المخابرات الفرنسية بالاستدلال على مكانه وتمكين من قاموا بقتله بالقيام بذلك.

وأضاف مسافر في لقاء تلفزيوني مع قناة روسيا اليوم العربية، أن السفير الروسي لدى ليبيا خلال فترة أحداث فبراير، فلاديمير تشاموف، قد رفض دور بلاده، وعدم قيامها بمنع قرارات مجلس الأمن ضد النظام الليبي، وهو ما ترتب عليه إقالته من قبل الرئيس الروسي، حينها مدفيديف، جاء ذلك في إجابته عن سؤال حول اتهام روسيا بالتوطئ في عملية “اغتيال” القذافي.

التعليقات