ايوان ليبيا

السبت , 22 سبتمبر 2018
التاريخ ينحاز لليفربول قبل مواجهة ساوثهامبتون في البريميرليجمانشستر سيتي يقسو على كارديف بخماسيةمحمد عمر يكشف أسباب استقالته من تدريب الاتحاد السكندريازدحام كبير وساعات انتظار طويلة في مطار مصراتةواشنطن تصطنع مبررات لشرعنة التدخل العسكري في سورياالصين والفاتيكان يوقعان اتفاقية مؤقتة لتعيين أساقفة في بكينالقوات المسلحة الصينية تستنكر "بقوة" العقوبات الأمريكية ضدهاالحكيم وبارزاني يتفقان على تشكيل حكومة قادرة على تحقيق تطلعات الشعب العراقيالسويحلي يطالب بإنتخابات نيابية فقطتحذيرات من توقف إمدادات الوقود بسبب اشتباكات طرابلسمطالب بتعيين مقرر خاص لحقوق الإنسان في ليبياثوار مصراته يعلنون النفير ضد ميليشيات طرابلستفعيل زيادة مرتبات العسكريين النظاميينأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم السبت 22 سبتمبر 2018إصابة طفلين برصاص عشوائي في بنغازيسقوط صواريخ «غراد» على منازل في سوق الجمعةمسئول بالحرس الثوري: "داعش" وراء هجوم الأهواز جنوبي إيرانوفاة 100 شخص بالكوليرا شمال شرق نيجيرياالمقاومة الوطنية الأهوازية تعلن مسئوليتها عن هجوم العرض العسكري الإيرانيمن ارتكب هجوم الأهواز في إيران؟!.. "داعش" يصر على الكذب وجماعة معارضة تعلن مسئوليتها

دعوات لعزل الصديق الكبير من منصب محافظ ليبيا المركزي في طرابلس

- كتب   -  

 

ايوان ليبيا - وكالات :

أعلن حراك 13 أكتوبر عزمه على الاستمرار في الدعوة إلى التظاهر يوم غدٍ الجمعة  في كافة الميادين، للمطالبة، باجتماع علني فوري وعاجل في مدة لا تتجاوز أسبوع لمجلس أدارة مصرف ليبيا المركزي بكامل أعضائه لتجميد عمل الصديق الكبير وإحالته إلى التحقيق واختيار رئيس لجنة إدارة مؤقتة إلى حين إعادة تشكيل مجلس إدارة مصرف ليبيا المركزي في طرابلس.

ويطالب الحراك، باجتماع علني فوري وعاجل في مدة لا تتجاوز أسبوع لمجلس النواب للتحقيق مع السيد رئيس اللجنة المالية بالبرلمان عمر تنتوش وعضو اللجنة المالية بالبرلمان السيد سالم قنان في شبهة تقاعسهم عن مهامهم الرقابية وعملهم لمصلحة الصديق الكبير وشبهة حصولهم على امتيازات مالية منه، وفي حال ثبوت ذلك رفع الحصانة عنهم وأحالتهم لمكتب النائب العام وتشكيل لجنة مالية جديدة، حسب ما جاء في بيان أصدره الحراك اليوم الخميس.

كما يطالب الحراك، باجتماع علني في مدة لا تتجاوز شهر لمجلس النواب للمفاضلة بين الملفات المقدمة لشغل منصب محافظ مصرف ليبيا المركزي ضمن الأطر السياسية الموجودة بالتعاون مع المؤسسات التنفيذية والاستشارية ذات الاختصاص، لاختيار محافظ جديد للبلاد ووضع قيود إدارية صارمة تحول دون تبذير الاحتياطات وتسييس المؤسسات المصرفية لتكون في خدمة كل الليبيين.

ويدعو الحراك إلى التزام الأطراف كافة في المصرف المركزي بطرابلس والبيضاء بالالتفاف حول لجنة الإدارة الجديدة لإنهاء حالة الانقسام ودعم الشفافية والمحاسبة.

وقال الحراك في بيانه، إن الدعوة إلى التظاهر جاءت  لغياب المؤسسات التشريعية والتنفيذية وتقاعسهما عن القيام بأي دور لإصلاح الوضع المصرفي وفي ظل ما تشهده يومياً من طوابير المصارف وفساد الاعتمادات والحاويات الفارغة، ومع نكران حال مواطن من قبل الجميع بما فيهم بعض الدول العظمي التي تقدم دعماً مريبا للمحافظ الصديق الكبير، الذي استولى على المصرف المركزي وهمش لجنة الإدارة واصطف سياسياً مخوناً زملائه بخدمة أطراف حزبية وسياسية”.

وأضاف،” لهذا أصبح لزاما علينا أن نقول كلمتنا في الشارع بعيداً عن مكاتب وكراسي المسؤولين والسياسيين الذين صار توقيع الكبير على مطلب اعتماد يخصهم أهم عندهم من ليبيا وشعبها”.

التعليقات