ايوان ليبيا

الأربعاء , 18 أكتوبر 2017
أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاربعاء 18 اكتوبر 2017اغتيال توماس سنكارا زعيم بوركينا فاسو في مثل هذا اليومفى اطار الزحف نحو الغرب ... المشير حفتر يصدر قرار بشأن تشكيل لواء مشاة في بني وليدمن يملك السلطة الحقيقية في ليبيا؟ازمة جديدة بين الجنوب و طرابلس بسبب المبروك احنيش .. و تهديدات بغلق النهر الصناعى و الغاز و النفطإصابة شخصين في حادث إطلاق نار بمطار كيب تاون الدولي بجنوب إفريقياالجيش الأمريكي يستأنف رحلات المروحيات في اليابان وسط مخاوف من السلامة بعد وقوع حادثفتح المجال الجوي لمطار معيتيقة الدولي في طرابلس"داعش" يفقد عاصمته بالرقة.. ماذا يحمل المستقبل للتنظيم والمدينة؟البحرين تبرم صفقة بقيمة 3.8 مليارات دولار لشراء مقاتلات إف-16دوري الأبطال| رونالدو ينقذ ريال مدريد من الخسارة أمام توتنهامالعاهل السعودي يصدر قرارًا ملكيًا بإنشاء مجمع خادم الحرمين الشريفين للحديث النبوي الشريفدوري الأبطال| «رونالدو» يتعادل لريال مدريد في مواجهة توتنهامنشرة أخبار " ايوان ليبيا " ليوم الثلاثاء 17 اكتوبر 2017لمحة من حقيقة حكام ليبيا الأسميين ... بقلم / محمد علي المبروكوزارة البيشمركة تؤكد التزامها باتفاقية خط التماس مع القوات العراقيةمقتل 6 مواطنين و أمر سرية العمليات القتالية بقوة الردع الخاصة بعد اقتحامها منطقة الغراراتالزايدي يكشف العلاقة بين عائلة القذافي و سليم الرياحيالقيادة العامة للجيش تكلف اللواء ونيس بوخمادة آمراً لغرفة العمليات المركزية بنغازيعلاقته بجيهان فاضل وارتباطه بسلمى أبو ضيف.. 5 شائعات طاردت أحمد مالك

«فيفا» يرصد أبرز 5 أسباب لتأهل الفراعنة للمونديال

- كتب   -  
مصر والكونغو

سلط موقع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "فيفا" الضوء على صعود المنتخب الوطني لمونديال روسيا 2018 للمرة الأولى منذ 28 عام تحت قيادة المدرب الأرجنتيني هيكتور كوبر.

واستعرض موقع "فيفا" أبرز 5 عوامل أدت إلى تحقيق حلم المصريين في السطور التالية كالآتي:

1- الاستقرار التدريبي

عندما أعلن الاتحاد المصري لكرة القدم عن تولي هيكتور كوبر تدريب المنتخب الوطني في شهر مارس من عام 2015، كانت الطموحات عالية للغاية، على الرغم من عدم تولي كوبر تدريب المنتخبات سوى مرة واحدة فقط بتدريب منتخب جورجيا، ولم يحقق حينها سوى انتصار واحد فقط خلال عام كامل.

ولم يحتج كوبر للكثير من الوقت لإعادة أمجاد الفراعنة من جديد بعدما قاد الأرجنتيني البالغ من العمر 61 عامًا مصر للتأهل إلى كأس الأمم الإفريقية 2017 بعد غياب 3 نسخ متتالية من قبلها والوصول إلى المباراة النهائية في البطولة قبل الخسارة أمام الكاميرون بنتيجة 2-1، وهي النتائج التي عززت من ثقة المصريين في كوبر قبل أن يتمكن في نهاية المطاف من الصعود إلى المونديال.

2- الأعمدة الأربعة الأساسية في المنتخب

خلال التصفيات المونديالية، اعتمد كوبر بشكل أساسي على 4 لاعبين ساعدوه بقوة على تحقيق هدفه وهم عصام الحضري الذي لم تهتز شباكه طوال التصفيات إلا بثلاثة أهداف فقط ومن أمامه محمد عبد الشافي الذي أظهر أنه من المستحيل اختراق جبهته اليسرى، ومن أمامه محمد النني الذي تصدى لجميع هجمات الفرق المنافسة، وفي خط الهجوم محمد صلاح الذي أسهم في تسجيل 71% من أهداف منتخب مصر في التصفيات، ولم يغب ذلك الرباعي عن أي دقيقة في التصفيات في الجولة الثالثة.

3- محمد صلاح

عندما بدأت التصفيات المونديالية، كان صلاح في أوج عطائه مع روما الإيطالي، حيث احتل المركز الثاني في قائمة هدافي الفريق برصيد 15 هدفا وثاني أكثر لاعبي الدوري الإيطالي صناعة للأهداف في موسم 2016- 2017 برصيد 11 هدفا.

ونقل صلاح ذلك المستوى المميز إلى المنتخب الوطني مسجلا في جميع انتصارات مصر في التصفيات، ومن بينها هدف الفوز على أوغندا في الجولة الرابعة وهدفين في شباك الكونغو أول من أمس، محققًا حلم الملايين.

4- عودة الحضري

أعلن عصام الحضري عن اعتزاله اللعب دوليا في عام 2013 بعدما أصبح الخيار الثاني في المنتخب، قبل أن يعدل عن قراره ويستعيد مكانه في التشكيل الأساسي في كأس الأمم الإفريقية الأخيرة في الجالون وحينها أصبح أكبر لاعب في التاريخ يشارك في البطولة وقاد مصر إلى المباراة النهائية، وشارك الحضري في جميع مباريات الفراعنة في المرحلة الثالثة من التصفيات الإفريقية ولم يغب عن أي دقيقة لاعبًا دورًا بارزًا في حملة مصر الناجحة.

5- قلعة برج العرب

على الرغم من الشهرة الكبيرة التي تحظى بها قلعة قايتباي في الإسكندرية والمطلة على البحر الأبيض المتوسط، إلا أن ملعب برج العرب أصبح من أبرز معالم الإسكندرية في الوقت الحالي بعدما شهد على حملة مصر الناجحة في الوصول إلى المونديال، حيث حقق المنتخب الوطني الانتصار عليه في جميع مباريات التصفيات بالفوز على غانا 2-0 وعلى أوغندا 1-0 وعلى الكونغو 2-1، ليحتل برج العرب الآن نفس مكانة ملعب القاهرة في نفوس المصريين بعدما كان الأخير مسرحًا لصعود مصر إلى مونديال 1990.

 

 

التعليقات