ايوان ليبيا

السبت , 16 ديسمبر 2017
ترهونة تستضيف الاعلاميين الليبيين في ملتقى جامع"تنفيذية التحرير الفلسطينية" تستنكر الوحشية الإسرائيلية وعمليات الإعدام بحق أبناء الشعبآخرها منذ 10أعوام.. لبنان يحدد موعد إجراء أول انتخابات تشريعيةصدمة في فرنسا بعد مقتل ستة تلاميذ في حادث تصادم حافلة مدرسية وقطاربعد عاصفة القدس.. البيت الأبيض يرى حائط البراق كجزء من إسرائيلسفير اليمن في واشنطن يطلع على الأدلة التي تثبت تهريب السلاح الإيراني للحوثيينصورة بشعة.. إصابة طفل فلسطيني في وجهه بالرصاص الحي للاحتلال شمال رام اللهترامب: آمل في الحصول على مساعدة روسيا إزاء أزمة كوريا الشماليةزلزال بقوة 6.5 درجة يضرب جنوب إندونيسياعلوية جميل.. باعت أساورها الذهبية لـ«المليجي» ولم يحضر جنازتها أي فنانأنقذت زوجها من الموت بـ«رؤية».. 16 معلومة عن «بنت مداح النبي»الليبيون وأصابع الذل والهوان ( 1 ) ... بقلم / ميلاد عمر المزوغيتعرف على شرط الصديق الكبير للتنازل عن المصرف المركزيالانتخابات الليبية بين خاصّة الليبيين وعامّتِهم.. حتى لا نغرق في الوهم ... بقلم / محمد الامينسلامة: البعثة الاممية تسعى للعودة للعمل من داخل ليبيا مطلع يناير القادماستشهاد شاب فلسطيني في قطاع غزة خلال مواجهات مع الاحتلال الإسرائيليشهيد فلسطيني ثالث في المواجهات مع الاحتلال الإسرائيلي في القدس«الإجهاض» مصير مستخدمات الهواتف المحمولةوزير الثقافة الليبي يعلن عن مطالبته باطلاق سراح الادباء المعتقلين في السجون و رفع القيود على ادبيات الكتاب الاخضر في المكتباترسميا.. صلاح أفضل لاعب بالدوري الإنجليزى لشهر نوفمبر

الغرياني المعزول مبررا للارهاب : تفجير مصراتة غضب من الله على النائب العام

- كتب   -  

 

ايوان ليبيا - وكالات :

قال مفتي طرابلس المعزول الصادق الغرياني،  في أول تعليق له على استهداف داعش لمجمع المحاكم في مصراتة أمس الأربعاء ننشره كاملا جاء فيه:

“أخشى أن يكون التفجير انتقام من الله عز وجل وغضب علينا، لأن المكتب العام لديه لا أقول مئات بل الآف القضايا التي يتجاهلها ويقوم بالانتقاء فيحقق في قضايا ويهمل أخرى، وأهلها مظلومون بالمئات بل بالاف يقبعون في السجون فمنهم من قضى نحبه ومنهم من فجر ومنهم من اغتيل يشكون للنائب العام ولكنه يتجاهل هذا ولم نسمعه يوما خرج في أي قضية من القضايا التي ظلم فيها الثوار أو العلماء أو طلاب العلم أو الأبرياء وفصل لنا ربع عشر هذا التفصيل الذي قام به الأسبوع الماضي، ابتداء من قضية الشيخ نادر العمراني التي عليها الدليل الواضح المادي بالتسجيل والاعتراف ماتت وانتهت، هل تكلم فيها أو بين فيها شي، وكذلك عدد كبير من الثوار يقبعون في سجون معيتيقة ولا أحد يتكلم عليهم، فعندما يحصل هذا الانتقاء وهذا الظلم فإن الله عزل وجل يغار على حرماته وعلى حرمات المؤمنين وعلى حرمات المظلومين فإنه عزيز ذو انتقام لابد أن نصلح ونعدل ولا يكون عندنا انتقاء رضاء لمجتمع دولي”.

التعليقات