ايوان ليبيا

الأربعاء , 18 أكتوبر 2017
أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاربعاء 18 اكتوبر 2017اغتيال توماس سنكارا زعيم بوركينا فاسو في مثل هذا اليومفى اطار الزحف نحو الغرب ... المشير حفتر يصدر قرار بشأن تشكيل لواء مشاة في بني وليدمن يملك السلطة الحقيقية في ليبيا؟ازمة جديدة بين الجنوب و طرابلس بسبب المبروك احنيش .. و تهديدات بغلق النهر الصناعى و الغاز و النفطإصابة شخصين في حادث إطلاق نار بمطار كيب تاون الدولي بجنوب إفريقياالجيش الأمريكي يستأنف رحلات المروحيات في اليابان وسط مخاوف من السلامة بعد وقوع حادثفتح المجال الجوي لمطار معيتيقة الدولي في طرابلس"داعش" يفقد عاصمته بالرقة.. ماذا يحمل المستقبل للتنظيم والمدينة؟البحرين تبرم صفقة بقيمة 3.8 مليارات دولار لشراء مقاتلات إف-16دوري الأبطال| رونالدو ينقذ ريال مدريد من الخسارة أمام توتنهامالعاهل السعودي يصدر قرارًا ملكيًا بإنشاء مجمع خادم الحرمين الشريفين للحديث النبوي الشريفدوري الأبطال| «رونالدو» يتعادل لريال مدريد في مواجهة توتنهامنشرة أخبار " ايوان ليبيا " ليوم الثلاثاء 17 اكتوبر 2017لمحة من حقيقة حكام ليبيا الأسميين ... بقلم / محمد علي المبروكوزارة البيشمركة تؤكد التزامها باتفاقية خط التماس مع القوات العراقيةمقتل 6 مواطنين و أمر سرية العمليات القتالية بقوة الردع الخاصة بعد اقتحامها منطقة الغراراتالزايدي يكشف العلاقة بين عائلة القذافي و سليم الرياحيالقيادة العامة للجيش تكلف اللواء ونيس بوخمادة آمراً لغرفة العمليات المركزية بنغازيعلاقته بجيهان فاضل وارتباطه بسلمى أبو ضيف.. 5 شائعات طاردت أحمد مالك

ماذا قال قطيط عن تفجير مجمع محاكم مصراتة

- كتب   -  

 

ايوان ليبيا - وكالات :

حمل الناشط السياسي، وصاحب حراك قطيط، عبدالباسط قطيط، المسؤولين الحاليين مسؤولية تفجير مجمع المحاكم بمدينة مصراتة.

وكتب قطيط على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” : “أن إستمرار تدهور الوضع فيما يتعلق بالتصدي للإرهاب هو دليل آخر على عجز وفشل كل المتصدرين للمشهد السياسي في معالجة هذه الآفة التي تضرب وطننا طوال السنوات الثلاث الماضية، حيث تكونت وترعرعت وتوحشت في ظل هذا الصراع العسكري البائس و التلاعب السياسي الرخيص، حيث لم يرى المواطن الليبي من معظم المتصدرين اليوم إلا متاجرات سياسية بقضية الإرهاب،  دون أي خطوات حقيقية لمعالجتها جذريا.

ونعى قطيط ضحايا تفجير مصراتة، قائلا: “نترحم على الشهداء الذين ارتقوا اليوم في مبنى مجمع المحاكم في مدينة مصراتة، دفاعا عن أرواح المواطنين الأمنين وعن مؤسسات الدولة التي يحلم شباب ليبيا أن يروها يوما ما دولة مؤسسات فعلا، وندين مع كل الوطنيين الصادقين في مختلف أرجاء ليبيا هذه العملية الإرهابية الجبانة، ونشد على سواعد كل المخلصين الساعين إلى ملاحقة الأيادي الخبيثة والجناة الفعليين وراء هذه الجريمة”.

وتسأل قطيط “من الذي قام بتهريب عناصر تنظيم داعش من حي الفتائح جنوب درنة، و من حي الصابري، إلى المنطقة الوسطى، والجنوبية لكي يضرب مصراتة اليوم ؟ أين هو السيد فائز السراج مما حدث في مصراتة ؟ ومما يحدث لأيام في صبراتة ؟ ومن إغتيال الوجهاء من بن وليد ؟ ومن تردي الوضع في سبها والجنوب، إلى مستويات غير مسبوقة ؟ و من إستمرار حصار درنة ؟ و من إستمرار الاغتيالات والفوضى في بنغازي ؟.

وأضاف أن “فشل القيادات السياسية في توفير الخدمات الأساسية للمواطنين يسير بالتوازي مع فشلهم في تحقيق الأمن، فالمتاجرة السياسية بالضحايا أصبحت أمر مقزز و مرفوض، ولابد أن يقول الشعب كلمته ضد كل الفاشلين والمتلاعبين بمصيره وبدماء أبنائه، على حد تعبيره.

التعليقات