ايوان ليبيا

الأحد , 21 يوليو 2019
تقرير: الإصابة تهدد حجازي بالغياب عن بداية موسم وست بروميتشتقرير أرجنتيني: ميلان يقترب من ضم أنخيل كوريالوكا يوفيتش.. مرحبا مدريدفابريجاس: هازارد خُلق ليلعب في ريال مدريد.. أسلوب برشلونة لا يناسبه"الصحة السعودية" تجهز ٦ مهابط للطائرات لإسعاف الحالات الطارئة بالمشاعر المقدسةإيران تجبر ناقلة نفط جزائرية على دخول مياهها الإقليميةاعتقال المشتبه به الثاني في اغتيال الدبلوماسي التركي بأربيل ويحمل الجنسية التركيةحريق في مقر السفارة الأمريكية بالعاصمة الليبيةالغرياني يهاجم "الوفاق"حريق في السفارة الأميركيةخسائر بصفوف مسلحي الوفاق بجسر السوانيالإعلام الحربي: حانت ساعة النصربدء تدفق المياه إلي طرابلستعليق إمدادات النفط إلى محطة أوبارينيمار خارج قائمة سان جيرمان التي ستواجه نورنبرج ودياتقرير - سان جيرمان ويونايتد وإيفرتون تواصلوا مع يوفنتوس بشأن ماتويديفرنسا تعلن تضامنها الكامل مع بريطانيا.. وتدعو إيران للإفراج عن الناقلةقبرص تحيي الذكرى الـ45 لتقسيمها بدون نهاية للصراعمظاهرات مناهضة لـ "حركة الهوية" اليمينية المتطرفة في مدينة ألمانيةالخارجية البريطانية تستدعي القائم بالأعمال الإيراني في لندن

بالفيديو : الوصية الاخيرة للشيخ عبدالله انطاط قبل اغتياله

- كتب   -  
بالفيديو : الوصية الاخيرة للشيخ عبدالله انطاط قبل اغتياله
بالفيديو : الوصية الاخيرة للشيخ عبدالله انطاط قبل اغتياله

ايوان ليبيا - وكالات :

وجه الشيخ عبدالله انطاط، رئيس لجنة المصالحة وعضو المجلس الاجتماعي لقبائل ورفلة، رسالة جاءت بمثابة الوصية، حيث سبقت مهمة المصالحة التي شارك فيها قبل حادثة اغتياله ورفاقه، مباشرة.

وأظهر مقطع مرئي تم تداوله اليوم الجمعة بعد ساعات من حادثة الاغتيال التي تمت فجر اليوم الجمعة بمنطقة “وادي للا” راح ضحيتها الشيخ عبدالله انطاط، والشيخ خميس محمد اسباقة، ومرافقيهما، الشيخ انطاط وهو يتحدث عن المهام الموكلة للجنة المصالحة التي يترأسها، والخطوات التي قامت بها.

وقال الشيخ عبدالله انطاط، إن اللجنة عقدت عدة اجتماعات لتحديد نقاط محددة لأسس المصالحة، وإملائها على الطرفين، ووضعها ضمن جدول عمل يقبله الجميع، على ان تكون البداية بمنع أي تحرش أو حراك من شأنه إثارة الفتنة بين العائدين من قبائل المشاشية وجيرانهم المقيمين في المنطقة.

وأكد الشيخ “المغدور”، انه ورفاقه في اللجنة عازمون على نزع فتيل الأزمة، والعمل على عودة كل النازحين والمهجرين، وعلى رأسهم أهالي العوينية، مبينا أن اللجنة تمكنت من وضع يدها على القضية ومنع أي تحركات من شأنها إفساد المصالحة، وعلى الرغم من أن هناك من الأهالي غير راضين عن العودة لأسباب، قال أن المجال لا يسمح لذكرها على أمل أن تتمكن اللجنة من تداركها وحلحلتها، مضيفا أن العمل يجري لتحقيق خطوات جادة وعملية لضمان إبقاء العائدين من المهجرين في أماكنهم بترتيبات دائمة، وذلك بالتوافق مع جيرانهم.

واختتم الشيخ عبدالله انطاط رسالته التي وجهها من مدينة جادو بالجبل الغربي، أن مساعي لجنة المصالحة تحقق العديد من النتائج الإيجابية، على امل أن يسمع الجميع أخبار سارة في الأيام القادمة.

 

التعليقات