ايوان ليبيا

السبت , 25 نوفمبر 2017
في غياب عبد الشافي.. أهلي جدة يتخطى القادسية بثلاثية في الدوري السعودي«سواريز» يتغنى بـ«ميسي» بعد تتويجه بـ«الحذاء الذهبي» الرابعموديل إعلانات تجمعها صلة نسب بالمطربة وردة.. 12 معلومة عن إنجي شرفرشوان توفيق.. قصة فنان متصوف ظلمته «الشللية»القوات الجوية تحذر من الاقتراب من تلك المناطقوزير التعاون الإقليمي يحث "الدروز" على الانضمام للجيش الإسرائيليالشرطة الأمريكية: منفذ اعتداء لاس فيجاس أطلق أكثر من 1100 طلقةمجلس اعيان ليبيا يدين عمليات تهريب البشر ويرفض اتهام ليبيا بالاتجار فيهمالليبية للاستثمار وديوان المحاسبة يبحثان تعزيز مبادئ الحوكمة داخل المؤسسةتعرضت للتحرش وأحرجها «الشاب خالد».. 10 مواقف أثارت الجدل لسوزان نجم الدينالمبعوث الأممي غسان سلامه بين الفشل والفشل ... بقلم / محمد الامينالنائب العام باشر التحقيق في ادّعاءات بيع المهاجرينمنانجاجوا يؤدي اليمين رئيسًا لزيمبابوي اليوممقتل 3 وإصابة 9 جراء خروج قطار عن مساره بشمال الهندالخارجية الروسية: عدم سحب واشنطن قواتها من سوريا بعد تدمير "داعش" يثير تساؤلاتالمعارضة السورية تشكل وفدًا للمشاركة في محادثات جنيفأتالانتا يهين إيفرتون بخماسية في الدوري الأوروبيميلان يسحق أوستريا فيينا بخماسية في الدوري الأوروبي"نيويورك تايمز": عقبات أمام عودة الروهينجا لميانمار رغم الاتفاق مع بنجلادشالسجن المشدد ٦ شهور بحق شرطي فرنسي صفع مهاجرًا مكبل اليدين

هل اتفق السراج على فتح مراكز للاجئين في طرابلس ؟

- كتب   -  

 

ايوان ليبيا - وكالات :

أكد ممثل مفوضية الامم المتحدة فى ليبيا بروما روبرتو مينيونى حكومة الوفاق ،وافقت شفاهة على مشروع فتح مركز مؤقت للاجئين في العاصمة طرابلس.

وأوضح أن المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للمنظمة الدولية تسعى لفتح مركز مؤقت للاجئين فى العاصمة طرابلس مطلع العام القادم لإعادة توطين أو إجلاء ما يصل إلى 5000 من الفئات الأشد ضعفا من اللاجئين من ليبيا سنويا.

وأضاف أن هذا الرقم يعد جزءًا بسيطا من إجمالى عدد المهاجرين فى ليبيا الذين قدر عددهم بما يصل إلى مليون شخص لكنه سيكون مخرجا مقبولا لنحو 43 ألف لاجئ تقول مفوضية الأمم المتحدة إنهم تقطعت بهم السبل حاليا فى ليبيا.

وتابع مينيوني “نأمل فى الحصول على التفويض (الكتابي) قريبا”، مبينا أن مقر المركز سيكون فى منشأة تدريب سابقة لشرطة الهجرة وسيكون بوسع المهاجرين الدخول والخروج دون قيود.

وبين أنه بمجرد تجديد المنشأة ستكون قادرة على استيعاب ما يصل إلى 1000 لاجئ مؤقتا وقد يبدأ تشغيلها بحلول مطلع 2018.

ولفت مينيونى إلى أنه “لا يمكن أن نكون نحن الحل الوحيد” وذلك لأن الوضع فى ليبيا لا يزال خطيرا، كما أن وصول الموظفين الدوليين إلى ليبيا يعد محدودا، وذلك لانه “ما زالت هناك مخاطر كبيرة” على الموظفين الدوليين، مذكرا بأنه “قبل نحو شهر ونصف وقع هجوم على قافلة للأمم المتحدة على بعد 30 كيلومترا من طرابلس بالقذائف الصاروخية والأسلحة الرشاشة”.

وذكر أنه جرى إطلاق سراح قرابة 12 ألفا من الفئات الأشد ضعفا من اللاجئين- النساء والأطفال والمرضى أو المعوقون أو المسنون- من مراكز الاحتجاز بطلب من مفوضية الأمم المتحدة ومن المتوقع الإفراج عن حوالى 800 آخرين قريبا.

 

التعليقات