ايوان ليبيا

الأحد , 22 أكتوبر 2017
الاحتلال الإسرائيلي يغلق بوابة "النبي صالح" شمال رام اللهالمرصد السورى: اشتباكات عنيفة بين قوات النظام و"داعش" بريف دير الزور الشرقىيد الأهلي تفوز على هرتاج الكونغولي بدوري أبطال إفريقياالوداد يتأهل لنهائي دوري الأبطال بثلاثية في اتحاد العاصمةبدء الانتخابات العامة في اليابان.. وحزب آبي يأمل في تحقيق فوز كبيرخمسة رؤساء أمريكيين سابقين يحضرون حفلًا موسيقيًا للإغاثة من الأعاصيرالعاهل السعودي يبعث رسالة إلى الرئيس العراقي تتناول دعم العلاقات الثنائيةوزير الإعلام اليمني: دعوات الحوثيين لإرسال طلاب المدارس للجبهات تؤكد استمرارهم في تجنيد الأطفالبوفال يخطف فوزا قاتلًا من وست بروميتش في الدوري الإنجليزيرئيسة برلمان كتالونيا: إسبانيا تقوم "بانقلاب" فى الإقليمرئيس كتالونيا: إجراءات الحكومة الإسبانية لا تحترم "دولة القانون"نشرة أخبار " ايوان ليبيا " ليوم السبت 21 اكتوبر 2017بعد جهود حثيثة للمكتب الثقافى في السعودية.. تخفيض رسوم امتحانات "أبناؤنا فى الخارج"الجيش العراقي: وصول تعزيزات عسكرية إلى سد الموصل للتأمينالكشف عن حقائق جديدة بشأن شبكة كبرى تهريب للنفط الليبيشجعها والدها على الغناء وتزوجت 5 مرات.. 15 معلومة عن سمية الخشابتاتو «هنا الزاهد» وحسد «ناهد السباعي».. 12 لقطة من أوسكار السينما العربيةإصابة عدد من الأشخاص في اعتداء طعن بميونخإسبانيا تُعلن تجميد الحكم الذاتي في كتالونياعلميها لأولادك.. 5 طرق لمقاومة التحرش الجنسي

واشنطن بُوست تكشف العلاقة بين بلحاج و حكومة الوفاق

- كتب   -  

 

ايوان ليبيا - وكالات :

كشفت صحيفة واشنطن بوست الأميركية النقاب، عن استغلال القيادي في الجماعة الإسلامية الليبية المقاتلة  عبد الحكيم بلحاج، لأحداث فبراير 2011 لتحقيق النفوذ والمال.

وقالت  الصحيفة في تقرير تحليلي أعدته، إن بلحاج قاتل جنبا إلى جنب مع زعيم تنظيم “القاعدة” أسامة بن لادن في أفغانستان فضلا عن قيادته الجماعة الإسلامية الليبية المقاتلة،حيث أشار التقرير أن هذه الجماعة التي يلفها الغموض تمثل ميليشيا مسلحة ذات ارتباطات بتنظيم “القاعدة” والتي صنفتها الولايات المتحدة في وقت سابق كمنظمة إرهابية، فيما تم اعتبار بلحاج مصدر خطر كبير وتم اعتقاله واستجوابه من قبل وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية في آسيا بعد هجمات الـ 11 من سبتمبر.

ووصفت الخبيرة بالشأن الليبي في مجموعة الأزمة الدولية كلاوديا غازيني، قادة الميليشيات في ليبيا بالـ “منخرطين بقوة في إدارة المشهد السياسي” في العاصمة طرابلس طارحةً سؤالا مقلقا بشأن بعضهم وهو: هل تخلوا فعلا عن ثوبهم الجهادي؟ فالمسار الذي اتبعوه يمثل مسارا عربيا فريدا من نوعه، مبينة بأن بلحاج الذي يبحر وسط الانقسامات المناطقية والقبلية في ليبيا بات يتمتع بالنفوذ والمال ومع ذلك فهو ما زال شخصية مخيفة ومثيرة للجدل على نطاق واسع ويعتبر واحدا من أمراء الحرب وعقلا مدبرا إرهابيا بحسب التقرير.

وأضاف التقرير بأن بلحاج أصبح عاملا مؤثرا وحليفا مع حكومة الوفاق غير المعتمدة، وهي واحدة من 3 حكومات تدير البلاد، فيما قام بلحاج والأعضاء الآخرين بدعم عملية فجر ليبيا التي سيطرت خلالها مجموعة من الميليشيات الإسلامية في وقت قصير على العاصمة طرابلس وأعلنت حكومتها الخاصة وانقسم الرأي العام بشأن عملها هذا.

 

التعليقات