ايوان ليبيا

الخميس , 19 مايو 2022
أبو الغيط يبحث مع كوبيتش تطورات الأوضاع في ليبيااللافي: لا أقصد من مبادرتي عرقلة عمل المفوضية ولا تأجيل الانتخاباتإطلاق مرصد دولي لانبعاثات غاز الميثان لتعزيز العمل على خفض غازات الاحتباس الحراريواشنطن تدين "الهجمات الشنيعة" للمجلس العسكري البورمي في غرب البلادالسودان: إعفاء النائب العام المكلَّف مبارك عثماناحتجاجات وتوقيفات في المغرب ضد فرض جواز التلقيحألمانيا: نحترم مبدأ الانتخابات الرئاسية والبرلمانية المتزامنة في الـ 24 من ديسمبر القادمنواب جزائريون يتقدمون بمشروع قانون لتجريم الاستعمار الفرنسي في الجزائربايدن يرشح أكبر مشتر للأسلحة بالبنتاجون للإشراف على استخدام المخزون الوطنيميركل تعتبر قرارات قمة العشرين الخاصة بالمناخ "إشارة جيدة"تقرير: الكشف عن حالة أجويرو المرضية في مباراة برشلونة وألافيسأتلتيكو مدريد يضرب بيتيس بثلاثية ويواصل مطاردة ريال مدريدسكاي: إقالة سانتو تقترب.. إدارة توتنام تناقش مستقبل المدرببمشاركة متأخرة من مصطفى محمد.. جالاتا سراي يفوز على جازي عنتابكورونا: تباين في الإصابات اليومية بكورونا بالدول العربيةجوتيريش: أغادر قمة مجموعة العشرين دون أن تتحقق آماليبريطانيا ترفض المزاعم الفرنسية بشأن اتفاق لحل الخلاف حول الصيد17 جريحا في اعتداء داخل قطار في طوكيو وتوقيف مشتبه فيهقوات تيجراي تسيطر على مدينة كوبولشا الإثيوبية وتتجه إلى العاصمة أديس أبابااليابان: فوز الأئتلاف الحاكم بالأغلبية البرلمانية رغم تكبده بعض الخسائر

كتيبة ثوار طرابلس : لن نفرط فى امن العاصمة و عودة المخربين مرفوضة

- كتب   -  
كتيبة ثوار طرابلس : لن نفرط فى امن العاصمة و عودة المخربين مرفوضة
كتيبة ثوار طرابلس : لن نفرط فى امن العاصمة و عودة المخربين مرفوضة

 

ايوان ليبيا - وكالات :

أصدرت كتيبة ثوار طرابلس بياناً أعلنت فيه أنها لن تفرط في أمن العاصمة الذي دفع فيه شبابها أغلى ما عندهم من أرواح وأصحاب وأصدقاء لأن في كل ناحية ملحمة وفي كل شارع قصة وعلى كل ثراها سقط “الشهداء” مضرجون بالدماء رافعين راية النصر وفارشين طريق الأمن والإستقرار لمن بعدهم على حد تعبير البيان.

البيان الذي صدر اليوم الأحد عبر الصفحة الرسمية للكتيبة في موقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك” أشار إلى أنه لا يعقل بعد كل هذه التضحيات والجهود وبعد 6 أشهر من تنفس العاصمة طرابلس عبير الحرية والأمن أن يترك المجال للغوغاء والمخربين والمؤدلجين والمستوردين ، في اشرة منها الى لاشتباكات ابريل الماضي ضد مجموعات مسلحة موالية للجماعة الليبية المقاتلة.

وشدد البيان على عدم ترك العاصمة للعابثين وتجار الحروب والأزمات وبأن عليهم الكف عن العبث والبحث عن حلول عملية واقعية تفيد المواطن وتخفف من أعبائه بعد أن سأم شباب طرابلس ألاعيب الساسة ومخططات المستوردين والمخاطبين من قصورهم العاجية ومنتجعاتهم الساحرة.

وأضاف البيان بأن طرابلس عاصمة كل الليبيين والحلول تأتي من داخلها من بين تعب ونصب وجهد وتفكير ومعاناة وألم ومن خلال القطاعات الخدمية والمؤسسات التنفيذية والتشريعية ولن يتم التخلي عن العاصمة للأهواء والنزوات الموسمية والتجاذبات الحزبية والأطماع السياسية.

ورحبت الكتيبة في ختام بيانها بالمصالحة والحوار وبناء الثقة والسلام ووضع الكتيبة الأيادي في بعضها البعض لمناقشة الأفكار والخروج من ما موجود حالياً من تفرق وأهواء وصراعات وفتن لن يستفيد منها الوطن وترجع على الجميع بالذل والخسران.

التعليقات