ايوان ليبيا

الأربعاء , 18 يوليو 2018
زلاتكو يهاجم حكومة كرواتيا: قدتم الشعب إلى الفقر.. أنتم غير مرحب بكمفوز أنيمبا وخسارة فيتا كلوب الكونغولي في الكونفيدراليةتغريم زعيم بالمعارضة التركية بمبلغ ضخم عقب التشهير بأردوغان وأسرتهالورود فى استقبال أول رحلة جوية من إثيوبيا إلى إريتريا منذ 20 عاماالقائم بالأعمال الأمريكي بأنقرة يعرب عن خيبة أمله لاستمرار احتجاز قس في تركياقوة عسكرية إقليمية لقتال الإرهابيين في غرب إفريقيا تعين قائدا جديداهل الزنجبيل مفيد للمرأة الحامل؟ إليك الحقيقةطريقة عمل البراونيز كيكبيان من الفريق القانوني لجامعة لندن بشأن شهادة الدكتوراه الممنوحة للسيد سيف الاسلام معمر القذافيمؤتمر الوقف بالأردن يدعو إلى ثقافة التبرع لمواجهة احتياجات الشعوب العربية | صورالأمم المتحدة تحتفل بمائة عام على ميلاد مانديلامباحثات بين رئيس وزراء المغرب وأمين عام رابطة العالم الإسلامى تركز على مكافحة الإرهابالخارجية المجرية: سننسحب من اتفاق الأمم المتحدة بشأن الهجرةصلاح ثاني أعلى لاعب زيادة في القيمة السوقية بالعالمحالة الطقس و درجات الحرارة فى ليبيا اليوم الاربعاء 18 يوليو 2018وصول المجبري الى بنغازي و رفضه العودة إلى طرابلس لهذا السببالمؤسسة الوطنية للنفط - طرابلس تعلن حالة القوة القاهرة على شحن الخام من مصفاة الزاويةأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاربعاء 18 يوليو 2018قرار هام من وزير تعليم الوفاق بشأن طلبة الثانوية العامةالبحث عن ضحايا حادث تصادم طائرتين في فلوريدا

بئس “الرجال" من استخلفت يا شيخٌ ... قصيدة جديدة في ذكرى استشهاد شيخ الشهداء عمر المختار

- كتب   -  
بئس “الرجال" من استخلفت يا شيخٌ ... قصيدة جديدة في ذكرى استشهاد شيخ الشهداء عمر المختار
بئس “الرجال" من استخلفت يا شيخٌ ... قصيدة جديدة في ذكرى استشهاد شيخ الشهداء عمر المختار

 

بئس “الرجال" من استخلفت يا شيخٌ

في ذكرى استشهاد شيخ الشهداء عمر المختار " أعدم شنقا" 16 سبتمبر 1931م
 
سلاما عليك يا شيخ الشهداء يا عمر
رمز البطـــــولة بــــك الأجيال تفتخر
خضت المعارك لم تيأس ولــم تهـن
فسنيّ العمــــــر للفــــــــرسان مختبر
أفزعتهم لـم يناموا الليل مــذ جاؤوا
فزئيرك ترتعش الأبـدان منه والحجر
حسبوا المجيء إلــى بــلادي نزهة
فإذا بــها  أجســـادهـم  تـتبعــثــــــــر
*******
   
يا من حملت سلاح العز فـــي الكبر
ترنوا إلى وطـــنٍ بالعــدل يزدهـــــر
برنـــار دنّسه والقوم فــــــــي فرح
يمشــون رفقته نشـــوان منتصـــــــر
جال المناطق كــي يستنهض الهمما
أقتــل أخـــاك فــــلا تبقــي له أثــــــر
نصبوا الخيام: مرحا بإبن العم برنارا
فقــــام  يشدو : ها قـــــد عدنا يا عمر
*******
 
بئس "الرجال" من استخلفت يا شيخٌ
بقروا البطون ولــــم يسلم كذا الصدر
" لا كــو" القلوب والأكباد بـــ(نهمٍ)
أما المـوائد فـلحم البشـر والخمــــــــر
بالصوت والصورة وثّقوا جرمهم فخرا
مشاهــــــد لها الأبـــدان تـقشـــعــــــر
سليــل الخيـــانة لـــن يمحى له أثــر
فكذا إبليــس طـــول الدهـــر يـنتظـــر

شعر/ ميلاد عمر المزوغي

التعليقات