ايوان ليبيا

السبت , 23 يونيو 2018
برلماني عن «قرض الـ8.5 مليار دولار»: لا داعي له.. كفاية ديون6 أخطاء عند غسل الملابس.. منها استخدام الكثير من المنظفاتكلمات في الصميم لمن شاء أن يذّكّر أو يعتبر ... بقلم / محمد الامينليبيون ... خطرها على ظاهرة الجضران .. الجيش الليبي بين السياسي والوطني ..القبض على عدد من الدواعش بعد فرارهم من درنةوزير الإعلام الكويتي يؤكد حرص التحالف العربي على دعم استقرار اليمنرئيس الوزارء العراقي يلتقي مقتدى الصدر في النجفطرد المتحدثة باسم البيت الأبيض من مطعم بسبب عملها مع ترامبتونس ترفع أسعار البنزين للمرة الثالثة هذا العام‭ ‬تحت ضغط صندوق النقد الدولىكأس العالم.. التشكيل الرسمي لمواجهة المكسيك وكوريا الجنوبيةبلجيكا تكتفي بخماسية في شباك تونس بالمونديالكأس العالم.. أرقام لا تفوتك من مواجهة بلجيكا وتونسكأس العالم.. هازارد الأفضل في مواجهة بلجيكا وتونس"لوفيجارو": الدواء مقابل الجنس.. فضيحة جديدة تلاحق "أطباء بلا حدود" في إفريقياوزير الصحة الإثيوبي: قتيل و132 مصابا في هجوم أديس أباباالعراق يوجه ضربة جوية لمواقع تنظيم داعش الإرهابى في سوريانجاة رئيس زيمبابوى من محاولة اغتيال أثناء إلقاء كلمته باستاد رياضي«هناكل إيه النهارده؟».. طريقة عمل برك التركية بالجبنةسلاح الجو الليبي يحرق قلعة السدادة مقر قيادة تنظيم سرايا بنغازي الارهابىأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم السبت 23 يونيو 2018

كتاب وإعلاميو شحات : نتعرض لتضييق على الحريات و من تكميم الأفواه

- كتب   -  
كتاب وإعلاميو شحات : نتعرض لتضييق على الحريات و من تكميم الأفواه
كتاب وإعلاميو شحات : نتعرض لتضييق على الحريات و من تكميم الأفواه

 

ايوان ليبيا - وكالات :

طالب أدباء وكتاب وفنانون وإعلاميون وشعراء في بلدية شحات بإخلاء المركز الثقافي من موظفي مكتب الثقافة والإعلام وإعادة تفعيله، مؤكدين أنهم يتعرضون لـ«تضييق للحريات في وقت ولي فيه عصر تكميم الأفواه».

حضر الملتقى الذي أقيم بمسرح الصداقة عدد من الأدباء والكتاب والشعراء الشعبيين والإعلاميين والمصورين والصحفيين، حيث ناقشوا عدة موضوعات من بينها مصير المركز الثقافي وسبل تفعيل النقابات.

وقرر المجتمعون تشكيل لجنة تضم كافة الفئات المختلفة من مهامها، مطالبة عميد بلدية شحات بإخلاء مقر المركز الثقافي من موظفي مكتب الثقافة، وإيجاد مقر بديل عنه لهم وتفعيل دور المركز لاستقبال الرواد إلى جانب قيام اللجنة بتشكيل اتحاد يضم الأدباء والكتاب والشعراء والإعلاميين.

وقال الكاتب عبدالمولى الكاسح أمس الأربعاء، إن الاجتماع جاء نظرًا لما «يعانيه المشهد الثقافي من قلة اهتمام الدولة، وعدم اكتراث من هم في قمة هذا القطاع به حيث أصبحنا ضحية لذلك».

وأضاف: «دعونا في هذا إلى الاجتماع لمناقشة قضايانا ووضع كيان لنا، لكي نتحرك ونلملم أطرافنا وشتاتنا وأن تكون لنا كلمة الحقيقة»، مشيرًا إلى أن الأدباء والشعراء والكتاب والإعلاميين يتعرضون لـ«تضييق الحريات، حيث لابد من إعلاء حرية الرأي وحرية الكلمة، فزمن تكميم الأفواه قد ولى».

 

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات