ايوان ليبيا

الأثنين , 18 يونيو 2018
كوتينيو أفضل لاعب في مباراة البرازيل وسويسرا«فشل الكبار وظهور باهت لنيمار» أهم ظواهر اليوم الرابع للمونديالهل تقع الماكينات الألمانية في فخ حامل لقب المونديال؟صنع الله يكشف حجم الخسائر جراء هجوم جضران على الموانئ النفطية و يحمله مسئولية التسبب فى كارثة وطنيةاشتعال النيران بخزان نفط أخر بميناء رأس لانوفسفرة العيد.. سمك «السلطان إبراهيم» مع سلطة الطحينةواقعية صربيا تتغلب على حماس كوستاريكا في مستهل مشوارهما بالمونديالفي المونديال.. التشكيل الرسمي لمواجهة ألمانيا والمكسيك«لوزانو» رجل مباراة ألمانيا والمكسيكتعرف على ابرز الارهابيين المشاركين مع ميليشيا ابراهيم جضران فى الهجوم على الهلال النفطىجضران يهدد القبائل و يسعى للوقيعة بينهم : إسحبوا أبنائكم ولا نتحمل مسؤولية دمائهمالكشف عن تورط ثلاثة دول فى دعم جضران فى وقف تصدير النفط لعرقلة مخرجات لقاء باريسننشر بيان التجمع الوطني الليبي بشأن أحداث منطقة الهلال النفطيمحامو سيف الإسلام القذافى يتقدمون بطلب إلى المحكمة الجنائية الدولية لهذا السببالعثور على مقبرة جماعية بمسجد على بن أبى طالب في شيحا الغربية و مؤشرات على ارتكاب الجماعات الارهابية لجرائم حربسلاح الجو الليبي يشن غارات على مواقع الإرهابيين في راس لانوف وسرتالجيش يلقى القبض على زعيم تنظيم أنصار الشريعة الإرهابي سفيان بن قمو فى درنةإرتفاع الدولار أمام الدينار في السوق الموازيتأكيد مقتل التاجوري وشكّو القياديان البارزان فى ميليشيا سرايا الدفاع عن بنغازي فى غارة جويةسفرة العيد.. فتة مع سلطة الفتوش والحلو رموش الست

عقيلة يتهم الرئاسي بالفشل في إدارة البلاد و يؤكد على ضرورة تعديل اتفاق الصخيرات

- كتب   -  
عقيلة يتهم الرئاسي بالفشل في إدارة البلاد و يؤكد على ضرورة تعديل اتفاق الصخيرات
عقيلة يتهم الرئاسي بالفشل في إدارة البلاد و يؤكد على ضرورة تعديل اتفاق الصخيرات

ايوان ليبيا - وكالات :

اتهم المستشار عقيلة صالح عيسى، رئيس البرلمان الليبي، المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق بـ”الفشل” في إدارة البلاد .

وأوضح المستشار عقيلة صالح في كلمته الافتتاحية لأعمال القمة الأفريقية رفيعة المستوى حول ليبيا، التي استضافتها مدينة برازافيل عاصمة جمهورية الكونغو، أنه “رغم مخالفة الدستور والاتفاق السياسي وخروقاته، فقد فشل هذا المجلس الرئاسي في إدارة شؤون البلاد ، نظرا لكثرة عدد أعضائه واختلاف الوضع بينهم، فلم يلتحق اثنان منهما بالمجلس وقدم الثالث استقالته والرابع سمعتم ما قاله حول فشل المجلس بإدارة الدولة، بسبب الجهوية والاستعانة بالأجنبي”.

وتابع “لم يكن رئيس المجلس مرشحاً من البرلمان ولا من المؤتمر الوطني لهذا المنصب ولا نعرف من أتى به، ولم تكن لحكومة الوفاق أي ولاية لعدم منحها الثقة، طبقاً لنص الاتفاق السياسي والإعلان الدستوري”.

وأشار عقيلة، إلى أن المجلس الرئاسي لم يستطع الإقامة بالعاصمة ولا إخراج الميلشيات المسلحة منها كما ينص الاتفاق السياسي، بل استعانوا بهم حرساً رئاسياً لهم، رغم ما يعني ذلك من اختراق للدستور والاتفاق السياسي.

وذكر رئيس البرلمان الليبي أنه “مراعاة للمصلحة العامة وخروج البلاد إلى الوحدة والاتفاق، فقد قرر البرلمان ثوابت معينة لحل الأزمة الليبية مراعياً الاتفاق السياسي وتعديله بما يرضي معظم الأطراف، وأن يشكل المجلس الرئاسي من رئيس ونائبين، ليختار كل إقليم من أقاليم ليبيا التاريخية من يمثله”.

كما أكد على ضرورة تكليف المجلس الرئاسي رئيساً للوزارة من غير أعضائه، ليتولى تشكيل حكومة يعرضها على البرلمان لنيل الثقة (تمشياً مع الدستور والاتفاق السياسي).

 

التعليقات