ايوان ليبيا

الخميس , 22 فبراير 2018
ترامب: تسليح المعلمين قد يمنع حدوث مجازر بالمدارستصويت محتمل الخميس في مجلس الأمن حول وقف لإطلاق النار في سورياالتعادل السلبي يحسم موقعة مانشستر يونايتد وإشبيلية في دوري الأبطالشاختار يقلب تأخره لفوز على روما بهدفين في تشامبيونز ليجتعرف على ترتيب الدوري الإسباني بعد فوز ريال مدريد اليومريال مدريد ينافس بايرن ميونخ ويوفنتوس على لاعب ليفربولالحريري يبحث الإعداد لمؤتمر "سيدر" لدعم لبنان مع مبعوث الرئاسة الفرنسيةواشنطن طلبت دعم الأمم المتحدة لخطتها المتوقعة للسلام في الشرق الأوسطمؤتمر ميونخ للسلام والأمن: مسخرة العرب وأحلام صهيون تتحققّ بالجُملة!! ... بقلم / محمد الامينتساؤلات حول الجغرافية وعلاقتها بتأزمنا الليبي ... بقلم / البانوسى بن عثمانإيمري يبدأ الحرب: ريال مدريد لا يعرف ماذا ينتظره في باريسالمحمدي: نأمل في التخلص من هدف عبد الغني.. وكوبر ضمن العظماء (حوار)إيطاليا توقع عقود لإنشاء 140 مشروع إنمائي لمساعدة اللاجئين والمهاجرين والنازحين في ليبياطريقة عمل دجاج كنتاكي في المنزل بأقل التكاليف«مونكلر» تودع عروض الأزياء التقليدية وتطلق مجموعات جديدة (صور)الاعلان عن تأسيس المجلس الأعلى لفزان في سبهادبلوماسيون عن "الجنادرية 32": صافحنا عراقة التاريخ السعوديقبرص تتحدى تركيا: التنقيب عن الغاز سيستمر في المتوسطمعرض للفنان معتوق أبوراوي فى مدريد الإسبانيةحالة الطقس و درجات الحرارة فى ليبيا اليوم الاربعاء 21 فبراير 2018

الى اين ذهب ابراهيم الجضران بعد اختفائه من نالوت

- كتب   -  

 

ايوان ليبيا - وكالات :

قال مصدر مقرب من عائلة رئيس حرس المنشآت فرع الوسطى إبراهيم الجضران، أن الأخير وصل الجزائر، بعد أن أطلقته مجموعة مسلحة قبل أسبوع كانت تحتجزه في مدينة نالوت.

وأفادت المصادر امس الجمعة أن زوجة الجضران وطفليه صدام وقصي، وعدد من أقاربه اختفوا في مدينة طرابلس، بينما كانوا يقيمون في احدى البنايات القريبة من شارع المعري، مرجحة أنهم احتجزوا من قبل أحدى المجموعات المسلحة بالعاصمة.

وتضاربت المعلومات حول إطلاق إبراهيم الجضران الآمر السابق لحرس المنشآت النفطية في المنطقة الوسطي، الذي تحدثت أنباء سابقة عن احتجازه لدى مجموعة مسلحة بالقرب من نالوت.

وكانت مواقع تواصل اجتماعي ليبية نشرت في أواخر شهر أبريل الماضي أنباء عن اعتقال إبراهيم الجضران من قبل المجلس العسكري نالوت، بينما كان في طريقه إلى تونس، وهو ما نفاه المجلس العسكري نالوت في حينه، إلا أن أنباء لاحقة قالت إن الجضران خطفته مجموعة مسلحة في نالوت، واشترطت لإطلاقه فدية مالية.

 

التعليقات