ايوان ليبيا

الجمعة , 24 يناير 2020
إصابة ممرضة هندية في السعودية بفيروس كوروناإطلاق أول روبوت مساعد للمعلم في الإماراتمسئول أمريكي ضمن تحالف مكافحة داعش: آلاف من مقاتلي التنظيم ناشطون في سوريا والعراقفحص كل المسافرين القادمين إلى الكويت من دول بها إصابات بفيروس كوروناتصريحات غسان سلامه لمرحلة ما بعد برلين.. واللقاء الوزاري بالجزائر: كيف نستفيد من الزخم الدولي؟ ... بقلم / محمد الامينبويول أم كومان؟ كرويف أم إنييستا؟ اختر التشكيل التاريخي لـ برشلونةفي الدرجة الثانية – سيراميكا يضم لاعب بيراميدز السابقبعد هز شباك ريال مدريد.. روميرو: أنا صحفي.. جاهز لطلبات التوظيف من أي مجلةتشكيل ليفربول - صلاح يقود القوة الضاربة في مواجهة ولفرهامبتونالملكة إليزابيث الثانية تصادق على مشروع قانون بريكستمتحدث باسم الخارجية الإيرانية: تهديد أمريكا بقتل خليفة سليماني "إرهاب حكومي"البيت الأبيض: نأخذ تقارير اختراق هاتف رئيس أمازون على محمل الجدوفد تونسي يزور ليبيا لاستلام ستة من أيتام الجهاديينتخفيض الرسوم الدراسية للطلاب الليبيين بالجامعات البريطانيةرد مركزي البيضاء على تصريحات المشري بشأن الدين العاماستئناف حركة الملاحة الجوية بمطار معيتيقةاجتماع وزراء الجوار الليبي يطالب بحل عاجل للأزمة دون تدخل أجنبيرد الوفاق على اعلان الحظر الجوي فوق طرابلسمباحثات تركية ألمانية حول الأوضاع في ليبيابمشاركة مصرية.. انطلاق المؤتمر العالمي السعودي للأمراض الجلدية بحضور متخصصين دوليين

اللواء عبدالرازق الناظوري يكشف عن شركاء قطر فى خراب ليبيا و إغتيال عبدالفتاح يونس

- كتب   -  
اللواء عبدالرازق الناظوري يكشف عن شركاء قطر فى خراب ليبيا و إغتيال عبدالفتاح يونس
اللواء عبدالرازق الناظوري يكشف عن شركاء قطر فى خراب ليبيا و إغتيال عبدالفتاح يونس

ايوان ليبيا - وكالات :

حمّل رئيس الأركان العامة اللواء عبدالرازق الناظوري دولة قطر مسؤولية سقوط كل الضحايا الليبيين خلال المواجهات مع المجموعات المتطرفة التي إتهمها بدعمها فى ليبيا .

الناظوري قال في تصريحات صحفية “نحمل قطر كذلك مسؤولية كل الخراب و الدمار الذي حدث في ليبيا منذ 17 فبراير و سنحاسبها و كل من دعمتهم من إسلاميين متطرفين”.

وأكد أن قطر دعمت الإرهاب في ليبيا بداية بتقديم الدعم “لجماعة الإخوان” و “الجماعة الليبية المقاتلة” في بداية 17 فبراير حيث كان يأتي الدعم بشكل مباشر من قطر إلى مطارات بنينا و طبرق .

و تابع : ” في شهر أبريل من عام 2011 انكشف وجه قطر الحقيقي الإرهابي بداية من اغتيال اللواء عبدالفتاح يونس ورفاقه على أيدي المتطرفين من الإخوان والجماعة المقاتلة الذين مولتهم قطر بالسلاح والمال والعتاد ” .

وإتهم الناظوري النظام القطري بقتل اللواء عبدالفتاح يونس رئيس الأركان الليبي الأسبق وقال قطر وراء مقتل يونس و الدليل هو الحوار الذي حدث بين يونس و رئيس الأركان القطري عند حضوره إلى ليبيا ولم يقابل يونس في مكتبه وإنما كان بحضور عناصر “الإخوان و الجماعة الليبية المقاتلة”.

وتابع قائلاً:”الأسماء كثيرة منهم المدعو عبد الحكيم بالحاج والمدعو فوزي بوكتف والمدعو مصطفى الساقزلي و عندما قام يونس بتوبيخ رئيس الأركان القطري قائلاً له لماذا عندما دخلت ليبيا لم تأخذ مني إذناً مسبقاً وأنا رئيس الأركان” عندها أصدر القطريون أمراً باغتيال اللواء عبد الفتاح يونس ورفاقه”.

وفي ما يتعلق بوجود قوات قطرية في ليبيا قال إنه كان هناك عدد من الضباط الموجودين بغرف العمليات التابعة للجماعات المتطرفة والإرهابية وليس مع القوات المسلحة الليبية.

وعن زيارة وفد من “البنيان المرصوص إلى قطر وتقديمهم الشكر لها قال : “مصراته بها شرفاء وهي مدينة عزيزة علينا ومن ذهب إلى قطر لا يمثل إلا نفسه هؤلاء إما لديهم توجهات إسلامية متطرفة أو يشترون بالمال القطري”، مؤكداً أن هذه الزيارة تمثل تدخلاً صريحاً لقطر في الشأن الليبي سيزيد من الانقسام و التشتت بين الليبيين.

وعن مقاطعة الدول الأربعة لقطر قال الناظوري إن هذا أفضل عمل عربي لمكافحة الإرهاب يحدث في العصر الحديث حتى يتم تحجيم قطر ويتخلص الوطن العربي من الإرهاب بحسب تعبيره.

وأشاد الناظوري بدور الإمارات في حلحلة الأزمة الليبية بإعتبار لها إن دور عظيم جداً، معتبراً أن المبادرة الإماراتية لرأب الصدع بين الليبيين لها أثر طيب في نفس جميع الليبيين و هناك من يسعى لإفساد مثل هذه المبادرات التي من شأنها جمع وتوحيد الليبيين.

وأعرب عن أمله في أن يتم حل الأزمة الليبية سياسياً، مؤكداً أن محاربة الإرهابيين ومن يدعمهم لن تتوقف في أنحاء ليبيا كافة حتى ينعم الشعب الليبي بالخيرات.

الناظوري لفت إلى أن القوات المسلحة معترف بها رسمياً بمجلس الأمن بعد زيارة المشير حفتر إلى فرنسا، مشيراً إلى أن معظم دول حلف الناتو هي من تقف ضد رفع الحظر عن تسليح الجيش.

وطالب رئيس الاركان فى ختام حديثه برفع الحظر عن تسليح القوات المسلحة و تطبيق القرارات الدولية كافة بشأن تجفيف منابع الإرهاب ومحاربة الإرهاب الذي تحاربه القوات المسلحة نيابة عن الجميع.

 

التعليقات