ايوان ليبيا

الخميس , 23 نوفمبر 2017
دوري الأبطال| بايرن ميونخ يتأهل لدور الـ16 بالفوز على إندرلختدوري الأبطال| برشلونة يصعد لدور الـ16.. ولشبونة يكتسح أولمبياكوس بثلاثيةوفاة طفلين وإصابة العشرات بتسمم في غوطة دمشق الشرقيةالجيش اليمني: التحالف يقتل 12 حوثيًا بمحافظة تعزماكرون : التقرير الذي بثته قناة «CNN» يمثل جريمة ضد الإنسانيةمالطا تتهم القطراني بتهريب النفط الليبي.. والأخير يردبني وليد تعانى مجددا من أزمة نقص الوقودوفاة الممثل والمغني الأمريكي «ديفيد كاسيدي» عن 67 عامافرنسا تدعو لاجتماع لمجلس الأمن بشأن المهاجرين في ليبيا و تهدد بفرض عقوباتمواجهة نارية بين اليوفي والبرسا.. وتشيلسي واليونايتد للعبور لدور الـ16السيدة العجوز تتسلح بـ«يوفنتوس أرينا» أمام برشلونة في «التشامبيونزليج»البحرية الأمريكية: إنقاذ 8 أشخاص بعد تحطم طائرة في المحيط الهادئرئيس زيمبابوي المرتقب منانجاجوا يصل إلى هراريتحذير: هذه الأطعمة تضر بالمرأة الحاملأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاربعاء 22 نوفمبر 201ملف العبودية في ليبيا نحو أبعاد جديدة وأشكال تصعيد غير متوقعة.. وتفسيرات للاهتمام الفرنسي الزائد بالقضية."قمة المعرفة" تناقش تطبيق تكنولوجيا النانو في صناعة مستقبل القطاعات الحيويةالحريري يعلن العدول عن استقالتهضربات جوية أمريكية على مواقع تنظيم داعش الإرهابي في ليبياالاتحاد الإفريقي يبدأ تحقيقا في بيع المهاجرين كعبيد في ليبيا

ماذا قال رئيس جهاز مكافحة المخدرات أيام القذافي فى رسالته الى غسان سلامة

- كتب   -  
ماذا قال رئيس جهاز مكافحة المخدرات أيام القذافي فى رسالته الى غسان سلامةماذا قال رئيس جهاز مكافحة المخدرات أيام القذافي فى رسالته الى غسان سلامة
ايوان ليبيا - وكالات :
وجه رئيس جهاز مكافحة المخدرات السابق ايام القذافي  العقيد اسماعيل الكرامي في رسالة الى المبعوث الاممي الى ليبيا غسان سلامة.

وجاء في الرسالة :ليس من حقي ان أُلقي  عليك باللوم واحملك مسئولية انهيار دولة انت لست طرفاً فيه ، ولكن بعدما جاء بك القدر إلينا رأيت من واجبي ان اضع امامك بعض الملاحظات ، وبالذأت بعدما استمعت إلى تقريرك الانساني عن بلادي في هيئة الامم المتحده ، وكذلك لقائك المتعلق بالعراق الذي ارسله لي عدد من الاصدقاء  ، حيث اكتشفت فيك المعدن العروبي المتمرس والحريص على سلامة ابناء امتنا ، وهذا ليس غريب عن اللبنانيين .

وأضاف العقيد كرامي في رسالته :اولاً ياسيد غسان الامر في غاية الصعوبه والدقه ، نحن شعب نختلف عن لبنان وعن العراق ، لاتفرقنا اعتقادات دينيه ولا اختلافات  مذهبيه ، ولا ثأرات اجتماعيات حتى ان وجدت  فامرها حُسم بالمصاهرة والنسب واختلاط الدماء الطاهرة.

وقال الكرامي : الذي شق صفنا وشتت دماؤنا ومزق وطننا هم اشقاؤنا العرب .

وأكد كرامي أن  الساحه الليبية تزدحم بالتناقض والمواقف غير الوطنيه التي اختلطت بين الخوف عن المصير الشخصي ، والرغبه في السلطه ، والطمع في سرقة الاموال السائبه ، والعمالة للدول الطامعه في خيرات بلادنا،مضيفا أن شبابنا يتمتعون بالعواطف الوطنيه الجياشه حتى اصبح من السهل جرهم باسم الوطنيه إلى منزلقات ومختنقات كارثيه .

وأعتبر كرامي في رسالته أن  التطرف الديني وجد لنفسه في ظل هذه المتناقضات المناخ المناسب للنمو والانتشار بشكل مخيف ،،، وأصبح يمتلك السلاح والافراد ، وتتحكم في قيادته عناصر عراقيه وسودانيه وتونسيه ، وكل المواجهات التي تمت معه كانت بعزيمة وروح الشباب الوطنيه التي اشرت لها في الفقره السابقه ، ولكن بكل اسف كانت المواجهه والحماس الوطني للشباب تنقصه المعلومه والخبره والرصد والبيانات الدقيقه مما افقدنا خيرة اولادنا سواء في بنغازي او سرت .

وقدم كرامي نصائح لسلامة من بينها عدم الاعتداد بكل مايقوله له الساسه واصحاب الاجندات الخارجيه و بالسؤال عن كل الاطراف واللقاء معهم لكي يستطيع تحديد الثغره التي تكمنه من أخراج  ليبيا من هذا الضيق ،اضافة الى  الإستماع إلى المواطن البسيط المتضرر من غدر السياسيين ،كما  نصحه بلقاء الشباب ومحاولة الجمع بينهم فهم عماد الوطن وركيزته وفق كرامي.

 

التعليقات