ايوان ليبيا

السبت , 24 فبراير 2018
مفاجآت في قائمة برشلونة لمواجهة جيرونا غدافيفا يدرس سحب تنظيم مونديال 2022 من قطرالحكومة المؤقتة تعلن حظر مؤسسة الوسط الإعلامية ومنع التعامل معها بشكل نهائيتاورغاء......هنود حمر ليبيا ... بقلم / ميلاد عمر المزوغيموكب «الرايات البيضاء» للمصالحة ينطلق من طرابلس إلى هراوةتوقيع إتفاق مصالحة بين قبيلتي التبو و الزوي برعاية أممية في تونسالأهلي طرابلس يتعادل مع المدينة ويحتفظ بصدارة مجموعتهتعرف على سبب نزول الدولار و مكاسب الدينار امام العملات الاجنبية مع نهاية التعاملات في السوق الموازيطارق متري.. الانتخابات في ليبيا، و"حكاية الهروب إلى الأمام" ... بقلم / محمد الاميناندلاع اشتباكات عنيفة بمحيط مقر اللواء السادس بسبهابيليه: البرازيل مرشح دائم للتتويج بلقب كأس العالممانشستر يونايتد يحدد سعرا خياليا لبيع دي خياليبيا تكسب قضية تحكيم أمام الغرفة التجارية بباريس تجنبها خسارة 129 مليون دينارتشعرين بملل من ملابسك؟.. هكذا يمكنك تجديدهاهيومان رايتس ووتش تتهم تركيا باستهداف المدنيين في سورياكوريا الجنوبية تدافع عن اعتزامها استقبال جنرال من نظيرتها الشماليةرأي حول ندوة قناة 218 الاخبارية في ذكرى فبراير ... بقلم / خالد محمد بشير الهونيأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الجمعة 23 فبراير 2018حالة الطقس و درجات الحرارة فى ليبيا اليوم الجمعة 23 يناير 2018مهمة إيقاف هازارد.. صداع معتاد في رأس مورينيو

المركز الليبي للإعلام وحرية التعبير يدين إغلاق دار الفقيه حسن

- كتب   -  

 

ايوان ليبيا - وكالات :

أدان المركز الليبي للإعلام وحرية التعبير اغلاق دار الفقيه حسن بطرابلس من قبل جهات أمنية.وأعرب المركز في بيان له، عن استغرابه وإدانته الشديدة للإجراءات التعسفية الخطيرة ضد الثقافة وحق التعبير بإغلاق (دار الفقيه حسن بطرابلس) المنارة الثقافية التاريخية قبل اجهزة الأمنية.

ويعتبر المركز هذه الحادث جريمة ترتقي لان تكون إرهاب فكريا تأتي ضمن سياسيات قمع وتقييد الحقوق والحريات منع الكتاب والادباء من حقوقهم المكفولة في كافة القوانين والدساتير.وأضاف المركز أنه يحذر من المساس بحرية التعبير ومبادئ حقوق الإنسان وتقييد حريات وتضيق على الادباء والكتّاب، ويعبر عن تخوفه من أن يحل القمع والرقابة والقيود محل حق المعرفة ويحذر المركز من استمرار الانتهاكات الي تطال اصحاب الرأي من سياسيات قمعيه.

كما طلب من السلطات التابعة للمجلس الرئاسي ان تتحمل مسؤولياتها في اعادة فتح الدار ووقف التعدي على المنارات الثقافية وتأمينها في المستقبل وتحمل مسؤولية سلامة رواد الدار والعاملين عليها واحترام المواثيق والمعاهدات حقوق الانسان التي توفر الحماية لهم. ودعا كافة الصحفيين والمدافعين عن حقوق والحريات الى التضامن معا للحد من التضييق على الثقافة.

 

 

التعليقات