ايوان ليبيا

الجمعة , 24 نوفمبر 2017
موديل إعلانات تجمعها صلة نسب بالمطربة وردة.. 12 معلومة عن إنجي شرفرشوان توفيق.. قصة فنان متصوف ظلمته «الشللية»القوات الجوية تحذر من الاقتراب من تلك المناطقوزير التعاون الإقليمي يحث "الدروز" على الانضمام للجيش الإسرائيليالشرطة الأمريكية: منفذ اعتداء لاس فيجاس أطلق أكثر من 1100 طلقةمجلس اعيان ليبيا يدين عمليات تهريب البشر ويرفض اتهام ليبيا بالاتجار فيهمالليبية للاستثمار وديوان المحاسبة يبحثان تعزيز مبادئ الحوكمة داخل المؤسسةتعرضت للتحرش وأحرجها «الشاب خالد».. 10 مواقف أثارت الجدل لسوزان نجم الدينالمبعوث الأممي غسان سلامه بين الفشل والفشل ... بقلم / محمد الامينالنائب العام باشر التحقيق في ادّعاءات بيع المهاجرينمنانجاجوا يؤدي اليمين رئيسًا لزيمبابوي اليوممقتل 3 وإصابة 9 جراء خروج قطار عن مساره بشمال الهندالخارجية الروسية: عدم سحب واشنطن قواتها من سوريا بعد تدمير "داعش" يثير تساؤلاتالمعارضة السورية تشكل وفدًا للمشاركة في محادثات جنيفأتالانتا يهين إيفرتون بخماسية في الدوري الأوروبيميلان يسحق أوستريا فيينا بخماسية في الدوري الأوروبي"نيويورك تايمز": عقبات أمام عودة الروهينجا لميانمار رغم الاتفاق مع بنجلادشالسجن المشدد ٦ شهور بحق شرطي فرنسي صفع مهاجرًا مكبل اليدينوزير الخارجية اللبناني: سياسة بيروت قائمة على إبعاده عن نيران الأزمات المحيطةمقتل طفل وامرأة برصاص الحوثيين في محافظة تعز اليمنية

المركز الليبي للإعلام وحرية التعبير يدين إغلاق دار الفقيه حسن

- كتب   -  

 

ايوان ليبيا - وكالات :

أدان المركز الليبي للإعلام وحرية التعبير اغلاق دار الفقيه حسن بطرابلس من قبل جهات أمنية.وأعرب المركز في بيان له، عن استغرابه وإدانته الشديدة للإجراءات التعسفية الخطيرة ضد الثقافة وحق التعبير بإغلاق (دار الفقيه حسن بطرابلس) المنارة الثقافية التاريخية قبل اجهزة الأمنية.

ويعتبر المركز هذه الحادث جريمة ترتقي لان تكون إرهاب فكريا تأتي ضمن سياسيات قمع وتقييد الحقوق والحريات منع الكتاب والادباء من حقوقهم المكفولة في كافة القوانين والدساتير.وأضاف المركز أنه يحذر من المساس بحرية التعبير ومبادئ حقوق الإنسان وتقييد حريات وتضيق على الادباء والكتّاب، ويعبر عن تخوفه من أن يحل القمع والرقابة والقيود محل حق المعرفة ويحذر المركز من استمرار الانتهاكات الي تطال اصحاب الرأي من سياسيات قمعيه.

كما طلب من السلطات التابعة للمجلس الرئاسي ان تتحمل مسؤولياتها في اعادة فتح الدار ووقف التعدي على المنارات الثقافية وتأمينها في المستقبل وتحمل مسؤولية سلامة رواد الدار والعاملين عليها واحترام المواثيق والمعاهدات حقوق الانسان التي توفر الحماية لهم. ودعا كافة الصحفيين والمدافعين عن حقوق والحريات الى التضامن معا للحد من التضييق على الثقافة.

 

 

التعليقات