ايوان ليبيا

الجمعة , 24 نوفمبر 2017
موديل إعلانات تجمعها صلة نسب بالمطربة وردة.. 12 معلومة عن إنجي شرفرشوان توفيق.. قصة فنان متصوف ظلمته «الشللية»القوات الجوية تحذر من الاقتراب من تلك المناطقوزير التعاون الإقليمي يحث "الدروز" على الانضمام للجيش الإسرائيليالشرطة الأمريكية: منفذ اعتداء لاس فيجاس أطلق أكثر من 1100 طلقةمجلس اعيان ليبيا يدين عمليات تهريب البشر ويرفض اتهام ليبيا بالاتجار فيهمالليبية للاستثمار وديوان المحاسبة يبحثان تعزيز مبادئ الحوكمة داخل المؤسسةتعرضت للتحرش وأحرجها «الشاب خالد».. 10 مواقف أثارت الجدل لسوزان نجم الدينالمبعوث الأممي غسان سلامه بين الفشل والفشل ... بقلم / محمد الامينالنائب العام باشر التحقيق في ادّعاءات بيع المهاجرينمنانجاجوا يؤدي اليمين رئيسًا لزيمبابوي اليوممقتل 3 وإصابة 9 جراء خروج قطار عن مساره بشمال الهندالخارجية الروسية: عدم سحب واشنطن قواتها من سوريا بعد تدمير "داعش" يثير تساؤلاتالمعارضة السورية تشكل وفدًا للمشاركة في محادثات جنيفأتالانتا يهين إيفرتون بخماسية في الدوري الأوروبيميلان يسحق أوستريا فيينا بخماسية في الدوري الأوروبي"نيويورك تايمز": عقبات أمام عودة الروهينجا لميانمار رغم الاتفاق مع بنجلادشالسجن المشدد ٦ شهور بحق شرطي فرنسي صفع مهاجرًا مكبل اليدينوزير الخارجية اللبناني: سياسة بيروت قائمة على إبعاده عن نيران الأزمات المحيطةمقتل طفل وامرأة برصاص الحوثيين في محافظة تعز اليمنية

إعادة افتتاح حقل الشرارة بعد غلقه ثلاثة ايام و خسائر 40 مليون دولار جراء الغلق

- كتب   -  
إعادة افتتاح حقل الشرارة بعد غلقه ثلاثة ايام و خسائر 40 مليون دولار جراء الغلقإعادة افتتاح حقل الشرارة بعد غلقه ثلاثة ايام و خسائر 40 مليون دولار جراء الغلق
ايوان ليبيا - وكالات :
أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط إعادة فتح حقل الشرارة النفطي ورفع حالة القوة القاهرة على صادرات خام الشرارة من الزاوية، مقدرة الخسائر جراء الإغلاق بقيمة 40 مليون دولار.

وكانت المؤسسة قالت إن الإنتاج في حقل الشرارة، أكبر حقول النفط الليبية، توقف منذ السبت بسبب إغلاق خط أنابيب.

وأشارت المؤسسة إلى إعادة فتح صمام الأنابيب رقم 17 من قبل فريق من المهندسين من المؤسسة الوطنية للنفط، بعد إغلاق الحقل لمدة ثلاثة أيام.

وفيما لم تعلن أي مجموعة مسؤوليتها عن إغلاق الصمام ولم يتم تقديم أي مطالب، لكن مهندسي المؤسسة الذين قاموا بعملية فتح الصمام اكتشفوا سرقة علبة التروس الخاصة بالصمام، وفقًا للمؤسسة.

المؤسسة أحالت الخروقات الأمنية التي عطّلت حقل الشرارة إلى مكتب النائب العام

وقال مصطفى صنع الله، في بيان، إن المؤسسة أحالت الخروقات الأمنية التي عطّلت حقل الشرارة إلى مكتب النائب العام، لافتًا إلى أن «علبة التروس التي تمت سرقتها قد تستخدم لهدف واحد فقط وهو إغلاق الخط في المستقبل».

وأشار إلى أنّ الإغلاق الأخير والأعمال الإجرامية المخطط لها في المستقبل تضر بالبلد بأكمله، متابعًا: «لن تسمح المؤسسة بمكافئة المغلقين أيا كانوا لأنهم ضد ليبيا. وإنني أناشد أي شخص لديه أي معلومات عن هذه السرقة أن يقدمها إلى المؤسسة أو مكتب النائب العام فورًا حتى نتمكن من معاقبة المجرمين المسؤولين إلى أقصى حد في القانون».

وثمّن صنع الله جهود اللواء أسامة الجويلي والعميد إدريس بوخمادة رئيس جهاز حرس المنشآت النفطية لمساعدتهما في حل هذا الإغلاق.

وكان الحقل ينتج ما يصل إلى 280 ألف برميل يوميًا في الأسابيع الماضية. وتوقف الإنتاج موقتًا عدة مرات في الحقل بسبب احتجاجات جماعات مسلحة وعمال نفط منذ إعادة افتتاحه في ديسمبر الماضي بعد عامين من إغلاق خط الأنابيب.

 

التعليقات