الأثنين , 25 سبتمبر 2017
قطيط يصل إلى تاجوراء عبر مطار معيتيقية و ميليشيات الجماعة المقاتلة تقوم بتأمينهحشد عسكري لميليشيات المقاتلة بمنطقة قصر بن غشير و استنفار امنى بطرابلسأبوبكر بعيرة يرفض إشراك أنصار نظام القافى في العملية السياسية الحاليةتفاصيل الغارة الأمريكية على عناصر داعش جنوب سرتمقتل سيدة وإصابة 6 في إطلاق نار بكنيسة ناشفيل بولاية تينيسي الأمريكية | صورأمريكا تفرض قيودًا على دخول مواطني سبع دول من بينها 3 بلدان عربيةنشرة أخبار " ايوان ليبيا " ليوم الاحد 24 سبتمبر 2017رئيس وحدة الإعلام بمديرية أمن أجدابيا يروي قصة خطفه والاعتداء عليهإعادة فتح منفذ راس إجدير صباح غدا الاثنينواشنطن تعلن مقتل 17 من داعش في ضربات جوية قرب سرتبعد عودة النازيون الجدد للبوندستاج.. "يهود ألمانيا": الجمهورية تواجه أكبر تحدٍ ديمقراطي منذ 1949الكشف عن الارقام الحقيقية لراتب نيمار اليومي في باريس سان جيرماننجت من الخطف وأحرجت «ياسمين صبري».. 5 مواقف أثارت الجدل لـ«أسما شريف منير»تأجيل مباراتين من الأسبوع الرابع للدوري الممتازتعرف على ساعات طرح الاحمال اليوم الاحد 24 سبتمبر 2017مسلحى الطوارق يهددون بإغلاق حقل الشرارة حال عدم الإفراج عن المختطفين بطرابلسبحث استئناف الخط الجوي بين ليبيا ومالطاجيرو على رادار إيفرتونلافروف: موسكو ستلجأ للقضاء إثر سحب ممتلكاتها الدبلوماسية في واشنطنمنافس ميركل يرفض معسكرات المهاجرين فى ليبيا..وقوة أوروبية لضبط جنوب ليبيا
انا اسف ... حافظ الغويل يعتذر للشعب الليبى عن تأييده لاحداث فبراير 2011 ( فيديو )

انا اسف ... حافظ الغويل يعتذر للشعب الليبى عن تأييده لاحداث فبراير 2011 ( فيديو )


ايوان ليبيا :

بعنوان انا اسف ... نشر حافظ الغويل - و هو سياسى ليبرالى ليبى معارض للقذافى - بيانا مصورا بالفيديو قال فيه انه يشعر بالاسف على تأييده لاحداث ( ثورة ) فبراير 2011 فى ليبيا .

و قال الغويل انه بدأ يشعر بالقلق منذ تولى المجلس الانتقالى للامور فى ليبيا و شعر بأن هناك من يقف ورائهم و يسيرهم و ادرك انهم عاجزين عن اتخاذ اى قرار فى مصلحة اللييين .

و قال الغويل انه مع بدء مرحلة الانتقام و القتل و التهجير و التى تلت اسقاط نظام الدولة فى ليبيا و قتل القذافى غادر البلاد و التى كان قد عاد اليها بعد سنوات من الغربة بسبب معارضته للقذافى .

و استعرض الغويل الاحوال السيئة التى يمر بها الليبيين منذ فبراير مؤكدا ان مجموعة لا تتعدى المئات هى من تدير الحكم فى ليبيا و تستفيد من الثروات الليبية و تحرص على ابقاء حالة التشرذم و القتال بين مكونات الشعب الليبى من اجل تحقيق مصالحها الخاصة .

و اختتم الغويل رسالته المصورة بالاعتذار مرة اخرى مؤكدا ان خلافه مع نظام القذافى كان حول الملفات الحقوقية و ان النظام الليبى كان قد انجز خطوات كبيرة من التغيير الايجابى فى السنوات الخمس الاخيرة قبل فبراير 2011 .

 

 

 

اذا لم يظهر الفيديو رجاء اضغط على الرابط التالى

https://www.facebook.com/1650283875236140/videos/1948485142082677

 

التعليقات