ايوان ليبيا

الأربعاء , 22 نوفمبر 2017
إشبيلية يتعادل مع ليفربول بريمونتادا تاريخية في الشامبيونزليجنابولي يلاحق شاختار.. والسيتي يواصل الصدارة في دوري أبطال إوروبااستمرار جهود البحث عن الغواصة الأرجنتينية المفقودةالحزب الحاكم في زيمبابوي: منانجاجوا يؤدي اليمين زعيمًا للبلاد خلال 48 ساعةالحريري يعود إلى بيروت للمرة الأولى منذ إعلانه استقالتهأمريكا تنفذ ضربتين جويتين ضد داعش في ليبياتشييع 15 امرأة من ضحايا «التدافع المميت» في المغربالرقابة الإدارية توقف 7 موظفين بالقنصليات الليبية بتونس عن العملالمغنيات الأعلى أجرًا هذا العام.. إحداهن حققت 105 ملايين دولارموجابي في خطاب "وداع السلطة": اخترت أن أستقيل طوعًا دون مشاكل أو عنفالجيش الأمريكي: مقتل أكثر من 100 متشدد في ضربة جوية على معسكر لحركة الشباب بالصومالاحتفالات في شوارع زيمبابوي بعد إعلان استقالة موجابياحذري.. شخير طفلك يجعله عرضة للبدانةدراسة تحذر من نوم الحامل على ظهرها في الأشهر الأخيرة من الحملترامب: لبنان شريك قوي مع الولايات المتحدة في مواجهة الإرهابالعبادي: تم سحق تنظيم "داعش" عسكريًا في العراقتداعيات ملف ال سى ان ان ... رئيس النيجر يدعو الجنائية الدولية لتولي ملف الاتجار بالمهاجرين في ليبيارئيس الأركان الروسي: لابد من تعزيز النجاحات العسكرية في سوريا ومنع عودة الإرهابيينارتفاع قتلى الهجوم الانتحارى بمسجد بنيجيريا إلى 50 قتيلًاأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الثلاثاء 21 نوفمبر 201

انا اسف ... حافظ الغويل يعتذر للشعب الليبى عن تأييده لاحداث فبراير 2011 ( فيديو )

- كتب   -  
انا اسف ... حافظ الغويل يعتذر للشعب الليبى عن تأييده لاحداث فبراير 2011 ( فيديو )انا اسف ... حافظ الغويل يعتذر للشعب الليبى عن تأييده لاحداث فبراير 2011 ( فيديو )


ايوان ليبيا :

بعنوان انا اسف ... نشر حافظ الغويل - و هو سياسى ليبرالى ليبى معارض للقذافى - بيانا مصورا بالفيديو قال فيه انه يشعر بالاسف على تأييده لاحداث ( ثورة ) فبراير 2011 فى ليبيا .

و قال الغويل انه بدأ يشعر بالقلق منذ تولى المجلس الانتقالى للامور فى ليبيا و شعر بأن هناك من يقف ورائهم و يسيرهم و ادرك انهم عاجزين عن اتخاذ اى قرار فى مصلحة اللييين .

و قال الغويل انه مع بدء مرحلة الانتقام و القتل و التهجير و التى تلت اسقاط نظام الدولة فى ليبيا و قتل القذافى غادر البلاد و التى كان قد عاد اليها بعد سنوات من الغربة بسبب معارضته للقذافى .

و استعرض الغويل الاحوال السيئة التى يمر بها الليبيين منذ فبراير مؤكدا ان مجموعة لا تتعدى المئات هى من تدير الحكم فى ليبيا و تستفيد من الثروات الليبية و تحرص على ابقاء حالة التشرذم و القتال بين مكونات الشعب الليبى من اجل تحقيق مصالحها الخاصة .

و اختتم الغويل رسالته المصورة بالاعتذار مرة اخرى مؤكدا ان خلافه مع نظام القذافى كان حول الملفات الحقوقية و ان النظام الليبى كان قد انجز خطوات كبيرة من التغيير الايجابى فى السنوات الخمس الاخيرة قبل فبراير 2011 .

 

 

 

اذا لم يظهر الفيديو رجاء اضغط على الرابط التالى

https://www.facebook.com/1650283875236140/videos/1948485142082677

 

التعليقات