ايوان ليبيا

الأربعاء , 20 يونيو 2018
كأس العالم.. روسيا بالقوة الضاربة لمواجهة مصرالسنغال تفلت بفوز صعب على بولندا بثنائية بالمونديالكأس العالم.. مدرب السعودية: واثق من الفوز على أوروجوايروسيا تخطف مصر بـ«ثلاثية مهينة» في ثاني مواجهات المونديال«لو بتعاني من تساقط الشعر».. زيت الخردل علاج سريع وفعالموقع أميركي يكشف فضائح عبد الباسط إقطيط و زوجته اليهودية و عضويتهم فى جماعة عبادة الجنسالموانىء النفطية الليبية ملاعب للأخرق الجضران ... بقلم / محمد علي المبروكتأكيد مقتل الإرهابي ناجي الفاخري إثر غارة جوية للجيش جنوب سرتأهالي سرت يرفضون استقبال مصابي مليشيات الجضرانخطرها على الديمقراطية الغربية.. هل يصلح الغرب أن يكون قدوة لنا؟ماذا قالت الصحف الروسية عن مباراة الفراعنة؟اليابان تهدي آسيا إنجاز تاريخي بالمونديال على حساب كولومبيافي المونديال.. التشكيل الرسمي لمواجهة بولندا والسنغال"خارجية" تركيا: جنودنا يتقدمون صوب قنديل في شمال العراقالخارجية الإثيوبية: زعيم متمردي جنوب السودان يلتقي سلفا كيرمقتل جنديين في تفجيرات بجنوب شرق تركياالرئيس اللبناني يؤكد رفض قرار نقل السفارة الأمريكية في إسرائيل إلى القدسساعات طرح الاحمال اليوم الثلاثاء 19 يونيو 2018حالة الطقس و درجات الحرارة فى ليبيا اليوم الثلاثاء 19 يونيو 2018ننشر نص تصريحات المسمارى حول تحرير درنة و الهجوم الارهابى على الهلال النفطى

جمعية تونسية: أكثر من 40 طفلا تونسيا يقبعون إلى اليوم في السجون الليبية

- كتب   -  
جمعية تونسية: أكثر من 40 طفلا تونسيا يقبعون إلى اليوم في السجون الليبية
جمعية تونسية: أكثر من 40 طفلا تونسيا يقبعون إلى اليوم في السجون الليبية

ايوان ليبيا - وكالات:
قالت جمعية محلية تونسية إن أكثر من 40 طفلا تونسيا أعمارهم لا تتجاوز 6 سنوات يقبعون إلى اليوم في السجون الليبية، 22 بقاعدة معيتيقة وما يناهز الـ19 طفلا في مدينة مصراتة، دون أن تجتهد الدولة في معرفة مصيرهم أو العمل للعودة بهم إلى تونس.

وأفاد إقبال بن رجب رئيس جمعية التونسيين العالقين بالخارج خلال اجتماع جمع عائلات هؤلاء الأطفال بوزير العلاقة مع الهيئات الدستورية والمجتمع المدني وحقوق الإنسان مهدي بن غربية أن تونس لم تسع لاسترجاع هؤلاء الأطفال الذين يعيشون في أماكن إيواء ستؤثر على وضعهم النفسي في المستقبل، رغم الدعوات المتكررة لذلك، خاصة وأن السلطات الليبية تتعاون بشكل جيد في هذا الإطار.

وبقيت إشكالية الأطفال المحتجزين في ليبيا تؤرق السلطات التونسية باعتبارهم أبناء إرهابيين غادروا تونس منذ سنوات وولدوا دون تسجيلهم في سجلات الولادة التونسية وهم يعيشون في السجن مع أمهاتهم في مصير مجهول، خاصة أن منهم من بلغ مرحلة الدراسة ويجب العودة به فورا.

التعليقات