ايوان ليبيا

الجمعة , 21 سبتمبر 2018
المغرب تعلق على قطع العلاقات مع إيرانبريطانيا تشكل قوة إلكترونية للتصدي لخطر روسياالجزائر تلغي الحماية الأمنية للسفارة الفرنسية وقنصلياتهاقبائل ترهونة تدافع عن اللواء السابعتأجيل فتح مطار معيتيقةحفتر يتحضر للانطلاق نحو طرابلسمركزي البيضاء يرحب بخطة اصلاحات الرئاسيتونس تحتضن المنتدى الاقتصادي التونسي الليبيسفير سنغافورة يترأس الاجتماع الشهري للسفراء الآسيويين في مصرالصين تحقق مع مسئول كبير في مجال الطاقة بتهمة الفسادقمة بين رئيس وزراء اليابان والرئيس الأمريكي في 26 سبتمبرلواء الصمود يهاجم البعثة الأمميةاشتباكات عنيفة بمنطقة خلة الفرجانصنع الله في أسبانيا لبحث التعاون في مجال التصنيعمقتل تسعة في حادث سير بولاية أريزونا الأمريكيةمنظمة الصحة: أوغندا مستعدة لمواجهة الإيبولا في حالة انتقاله من الكونجومقتل أربعة في إطلاق نار بولاية ماريلاند الأمريكية بينهم المشتبه بهامسعود بارزاني: نستهدف تأسيس علاقات جديدة مع الحكومة العراقيةالخسارة الثالثة.. اتحاد جدة يسقط بخماسية أمام التعاون في الدوري السعوديالدوري الأوروبي.. أشبيلية يقسو على ستاندر وبشكتاش يفوز على ساربسبورج

حفتر: إجراء التعديلات على اتفاق الصخيرات تحصيل حاصل

- كتب   -  
حفتر: إجراء التعديلات على اتفاق الصخيرات تحصيل حاصل
حفتر: إجراء التعديلات على اتفاق الصخيرات تحصيل حاصل

ايوان ليبيا - وكالات:

قال المشير خليفة حفتر إن إجراء التعديلات على اتفاق الصخيرات تحصيل حاصل، ولابد أن يتم وهو شيء ضمني وضروري، مشيرًا إلى أن مواد غامضة يجب أن تعدل كالمادتين الثامنة والرابعة والثلاثين

وأشار حفتر إلى لقاءي أبوظبي وباريس مع رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج منوها إلى أن هذه الدول التي التقينا بها دول عظمى قادرة على إجراء التعديلات المناسبة حتى تسير المركب وإلا نحن لا يجب أن نتوقف عندها.

وأوضح أن إجراء التعديلات تحصيل حاصل ولابد أن يتم، لأنها وجدت في ظروف عدم المسؤولية والكفاءة، وكان الإخوان المسلمون متواجدين في المفاوضات وفرضوا هذه النقاط ونحن لا نقبلها.

وحول سؤال هل تقف موسكو على مسافة واحدة من الجميع أجاب حفتر صرح حفتر بأن موسكو تعرف الحقيقة وتعمل بما تقنتع به، وهي دولة تقاتل الإرهاب، متسائلا عن الذي يقاتل الإرهاب في ليبيا، مجيبا بأنه الجيش الليبي.

وأكد حفتر أنه هو الأقرب إلى روسيا، بوصفهما يشتركان في محاربة الإرهاب.

وتنص المادة الثامنة من الاتفاق السياسي، على أن المناصب السيادية بما فيها المناصب العسكرية والأمنية شاغرة بعد 20 يومًا من التوقيع على الاتفاق السياسي وتشكيل المجلس الرئاسي. وانتقال هذه الصلاحيات إلى مجلس رئاسة حكومة الوفاق الوطني.

يشار إلى أن بيان باريس الذي وقعه اللواء المتقاعد خليفة حفتر مع رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج نص على وقف العمليات العسكرية، إلا ما تعلق بالحرب على الإرهاب، وعلى إجراء انتخابات رئاسية وتشريعية في أقرب وقت.

التعليقات