ايوان ليبيا

الأثنين , 15 أكتوبر 2018
ضخ 8 ملايين دينار بسرتالموافقة على على آليات اختيار المجلس الرئاسي والحكومةاستشهاد فلسطيني برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي بالضفة الغربيةسقوط صواريخ بسوق في شمال أفغانستانمظاهرات فلسطينية في رام الله ضد قانون حكومي للضمان الاجتماعيإيران تنفي تقاريرعن تهديد بتفجير انتحاري في سفارتها بأنقرةفي أزمة فكر النخبة العربية .. خسوف المثقف العضوي ... بقلم / حسن العاصيتفاصيل لقاء سلامة وشكري امس في القاهرةإعلان توحيد الأجهزة.. شيطان التفاصيل يطل بوجه مكشوف هذه المرة..أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاثنين 15 اكتوبر 2018عملة مزورة متداولة من فئة 50 ديناررئيس تتارستان: نرغب في الاستثمار بالسوق المصرية بفضل الأمن والاستقرارالبرلمان المقدوني يدرس تعديلات دستورية لتغيير اسم البلادوسائل الإعلام الروسية تترقب زيارة الرئيس السيسي لموسكومقتل أربعة ليبيين في اشتباكات مع المعارضة التشاديةالمطالبة بالقبض على رئيس العامة للقضاء العسكريالعمل بالبطاقات المصرفية بالمصرف الاسلامي في هونالعواقير ترفض تعيين باشا آغا وزيرا للداخليةمشروع الدستور قاعدة دستورية لإجراء الانتخاباتالمساءلة القانونية لأصحاب محال بيع الأسلحة

«منبر المرأة الليبية من أجل السلام» يعلن عن فتح باب القبول لـ«منحة الأزهر»

- كتب   -  

ايوان ليبيا - وكالات:

أعلن «منبر المرأة الليبية من أجل السلام» عن فتح باب القبول لـ«منحة الأزهر» ضمن برنامج دعم الوسطية في الأمة الليبية، وذلك للدراسة في جامعة الأزهر في جميع المجالات (الدراسة الجامعية الأساسية والدراسات العليا).المنحة مفتوحة لجميع الليبيين والليبيات في الداخل والخارج، وسوف يُراعى في الاختيار التنوع المناطقي والثقافي.

واجتمع شيخ الأزهر فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب،الثلاثاء مع رئيس منبر المرأة الليبية من أجل السلام، الزهراء لنقي، في مشيخة الأزهر لمتابعة برنامج دعم روح الوسطية في الأمة الليبية الذي دُشن في 25 ديسمبر 2016.

وأعلن المنبر عن الإعداد في شهر سبتمبر القادم لانعقاد ثاني ورشة عمل برنامج دعم الروح الوسطية في الأمة الليبية للمدونين الليبيين لرصد فتوى التطرف والإرهاب ومواجهتها.

و«برنامج دعم الروح الوسطية في الأمة الليبية» شراكة بين منبر المرأة الليبية من أجل السلام والمنظمة العالمية لخريجي الأزهر. ويهدف البرنامج إلى «دعم وتعزيز السلم والاستقرار في ليبيا، باعتبار السلم أحد دعائم الوسطية في ليبيا والمنطقة والمجتمع الإنساني كله، وتوجيه الخطاب إلى جميع مكونات الأمة الليبية، للعمل على ترسيخ دعائم الوحدة الوطنية وسيادة الدولة الليبية، وتفعيل تعاون علماء الأمة المعتمدين لصلة الأرحام العلمية، وتعاون مدارس العلم الوسطية المعتمدة بين المسلمين تحت مظلة الأزهرالشريف بمنهجه الرائد».

 

التعليقات