ايوان ليبيا

الأربعاء , 18 يوليو 2018
زلاتكو يهاجم حكومة كرواتيا: قدتم الشعب إلى الفقر.. أنتم غير مرحب بكمفوز أنيمبا وخسارة فيتا كلوب الكونغولي في الكونفيدراليةتغريم زعيم بالمعارضة التركية بمبلغ ضخم عقب التشهير بأردوغان وأسرتهالورود فى استقبال أول رحلة جوية من إثيوبيا إلى إريتريا منذ 20 عاماالقائم بالأعمال الأمريكي بأنقرة يعرب عن خيبة أمله لاستمرار احتجاز قس في تركياقوة عسكرية إقليمية لقتال الإرهابيين في غرب إفريقيا تعين قائدا جديداهل الزنجبيل مفيد للمرأة الحامل؟ إليك الحقيقةطريقة عمل البراونيز كيكبيان من الفريق القانوني لجامعة لندن بشأن شهادة الدكتوراه الممنوحة للسيد سيف الاسلام معمر القذافيمؤتمر الوقف بالأردن يدعو إلى ثقافة التبرع لمواجهة احتياجات الشعوب العربية | صورالأمم المتحدة تحتفل بمائة عام على ميلاد مانديلامباحثات بين رئيس وزراء المغرب وأمين عام رابطة العالم الإسلامى تركز على مكافحة الإرهابالخارجية المجرية: سننسحب من اتفاق الأمم المتحدة بشأن الهجرةصلاح ثاني أعلى لاعب زيادة في القيمة السوقية بالعالمحالة الطقس و درجات الحرارة فى ليبيا اليوم الاربعاء 18 يوليو 2018وصول المجبري الى بنغازي و رفضه العودة إلى طرابلس لهذا السببالمؤسسة الوطنية للنفط - طرابلس تعلن حالة القوة القاهرة على شحن الخام من مصفاة الزاويةأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاربعاء 18 يوليو 2018قرار هام من وزير تعليم الوفاق بشأن طلبة الثانوية العامةالبحث عن ضحايا حادث تصادم طائرتين في فلوريدا

مناشدات لكتيبة بوسليم فى درنة الى الاستسلام و حقن الدماء

- كتب   -  

 

ايوان ليبيا - وكالات :

وجه العقيد سالم رحيل آمر الكتيبة 212 المتمركزة بساحل كرسة  رسالة إلى أهالي درنة لتوضيح اسباب حصار المدينة .

جاء ذلك في اجتماع ضم قادة المحاور المحيطه بالمدينة يوم أمس  ،قال فيه انه يركز على الحوار والمصالحه بين أعيان درنه و ضواحيها.

واضاف رحيل أن هناك من يسوق لأن مشكلة درنة  بين جهوية في حين أنها بين مجموعات مسلحة أرهابي في درنه تحارب الشرعيه المتمثلة في مجلس النواب والجيش والشرطة.

كما طلب رحيل من أهالي درنة أن يدركوا لب المشكلة فإذا أرادت بوسليم حقن الدماء عليها بتسليم أسلحتها لافراد الجيش والشرطه بالمدينة والذين يحملون أرقام عسكرية لاثبات حسن النيه، كما طالب المطلوبين للعدالة  بتسليم أنفسهم إلي جهة أمنيه لضمان محاكمتهم محاكمه عادله.

و اضاف بأنه هكذا يجب أن يكون الحوار لكي يأمن الليبيون على أنفسهم و أموالهم فالمشكله ليست مشكله بين مدن أو قبائل بل بين القانون والخارجين عنه.

وحذر رحيل الذين يقومون بتدريب شباب صغار السن في درنه لمواجهة الجيش ،مضيفا عليهم أن يتقوا الله في الشباب فالقوة العسكريه التابعه للقيادة العامه والتي تنتظر الاوامر لاقدرة لكم عليها ونحن نشفق على الشباب الصغار الليبيين المغرر بهم وأهلهم وأمهاتهم ولا نشفق على القتله وغير الليبييين فالشباب الليبي الوطن بحاجه إليهم في البناء لا في الهدم.

 وقال العقيد سالم رحيل ان الجيش جاهز والشرطه جاهزه لتولى الامن في درنه والحفاظ على الارواح والممتلكات وتعليمات القيادة العامه وأضحه بذلك ولن نسمح بالتصرفات الفرديه والمناطقيه أو الجهويه أو الخارجين عن القانون.

 

التعليقات