ايوان ليبيا

الأربعاء , 17 أغسطس 2022
أبو الغيط يبحث مع كوبيتش تطورات الأوضاع في ليبيااللافي: لا أقصد من مبادرتي عرقلة عمل المفوضية ولا تأجيل الانتخاباتإطلاق مرصد دولي لانبعاثات غاز الميثان لتعزيز العمل على خفض غازات الاحتباس الحراريواشنطن تدين "الهجمات الشنيعة" للمجلس العسكري البورمي في غرب البلادالسودان: إعفاء النائب العام المكلَّف مبارك عثماناحتجاجات وتوقيفات في المغرب ضد فرض جواز التلقيحألمانيا: نحترم مبدأ الانتخابات الرئاسية والبرلمانية المتزامنة في الـ 24 من ديسمبر القادمنواب جزائريون يتقدمون بمشروع قانون لتجريم الاستعمار الفرنسي في الجزائربايدن يرشح أكبر مشتر للأسلحة بالبنتاجون للإشراف على استخدام المخزون الوطنيميركل تعتبر قرارات قمة العشرين الخاصة بالمناخ "إشارة جيدة"تقرير: الكشف عن حالة أجويرو المرضية في مباراة برشلونة وألافيسأتلتيكو مدريد يضرب بيتيس بثلاثية ويواصل مطاردة ريال مدريدسكاي: إقالة سانتو تقترب.. إدارة توتنام تناقش مستقبل المدرببمشاركة متأخرة من مصطفى محمد.. جالاتا سراي يفوز على جازي عنتابكورونا: تباين في الإصابات اليومية بكورونا بالدول العربيةجوتيريش: أغادر قمة مجموعة العشرين دون أن تتحقق آماليبريطانيا ترفض المزاعم الفرنسية بشأن اتفاق لحل الخلاف حول الصيد17 جريحا في اعتداء داخل قطار في طوكيو وتوقيف مشتبه فيهقوات تيجراي تسيطر على مدينة كوبولشا الإثيوبية وتتجه إلى العاصمة أديس أبابااليابان: فوز الأئتلاف الحاكم بالأغلبية البرلمانية رغم تكبده بعض الخسائر

الجيش الجزائري يجهز قواته للدخول فى معركة حربية قريبة

- كتب   -  
الجيش الجزائري يجهز قواته للدخول فى معركة حربية قريبة
الجيش الجزائري يجهز قواته للدخول فى معركة حربية قريبة

ايوان ليبيا - وكالات:

أطلقت القوات البرية والجوية في الجيش الجزائري مناورات مكثفة باسم “مجمد 2017″ في منطقة عسكرية بتندوف، وتأتي في اطار مواجهة أي خطر محتمل على الامن الداخلي للبلاد في ارتباط مع المتغيرات في المنطقة، اذ عرفت الجزائر ارتفاع كبير في عدد المناورات التي يقوم بها الجيش من خلال مختلف وحداته بسبب الحرب في ليبيا وتهديدات الجماعات المتطرفة المسلحة.

وحسب مصادر مطلعة نفذ الجيش ازيد من 22 مناورة عسكرية وتمرين قتالي شملت قوات البر والوحدات الجوية والبحرية خلال السنوات الست الماضية.

هذه القراءة أحالت تركيز الجيش الجزائري على اقتناء أحدث منظومات الصواريخ المضادة للطائرات، من نوعي بانستير وأس 300 وصواريخ ياخونت المضادة للسفن وهي أسلحة دفاعية، الى تأثير الاوضاع في دول عربية مثل العراق وليبيا على الامن القومي، حيث أكدت المصادر وجود توافق لدى القيادة العسكرية على مبدأ خوض أي حرب خارجية مع عدم ارسال جنودها الى مناطق خارج التراب الجزائري.

ومكنت المناورات العسكرية من تحديد نوعية المخاطر الاقليمية والداخلية وقدرات الجيش على مواجهة اي عدوان محتمل، وهو ما ذهب اليه العديد من الخبراء العسكريين في الجزائر من خلال تأكيدهم على استعداد الجيش لجميع الاحتمالات حتى الأسوء منها كاحتمال تعرض البلاد لعدوان خارجي.

ويرى خبير الأمن العسكري بن يونس عبد الهادي ان تكثيف برامج المناورات والتدريبات يهدف الى بعث رسائل سياسية للخارج والداخل تؤكد على جاهزية القوات العسكرية، لأي طارئ، كما انه مبني على توقعات التقارير الاستخباراتية حول “التهديدات المستقبلية التي ستتعرض لها البلاد”.

التعليقات