ايوان ليبيا

الثلاثاء , 31 مارس 2020
تيليجراف: سانشيز سيعود مرة أخرى لـ يونايتد.. إنتر لا يرغب في ضمهميسي: صلاح كان رائعا مع ليفربول.. يعجبني أسلوبهتقرير: فيفا يدرس خطة لمواجهة فيروس كورونا وحل لمشكلة الإعارات وانتهاء العقودعمدة لندن يطالب فرق البريميرليج بترك أطبائها للعمل في مكافحة كوروناسيراليون تسجل أول حالة إصابة بفيروس كوروناوفاة طفلة عمرها 12 عاما بفيروس كورونا في بلجيكاالكرملين: بوتين وترامب اتفقا على أن أوضاع سوق النفط لا تناسب البلدينأكثر من 38 ألف وفاة و791 ألف إصابة في آخر حصيلة لضحايا كورونا حول العالمدراسة تكشف أثر كورونا على القلبالقيادة العامة توقف العمليات القتالية لمجابهة خطر وباء كوروناوضع ضوابط لحظر دخول البضائع غير الطبية والغذائيةوضع شروط جديدة للتبرع بالدمحالة الطقس اليوم الثلاثاء«مكافحة الأمراض» يشكل لجنة لمكافحة «كورونا»تقرير: أياكس ينهي تعاقده مع عبد الحق نوري.. ومفاوضات مع عائلتهتايلاند تسجل 127 إصابة جديدة بفيروس كورونا وحالة وفاة واحدةإندونيسيا تحظر دخول معظم الأجانب لمنع انتشار فيروس كوروناترامب يخطئ في تقدير عدد سكان عاصمة كوريا الجنوبيةإصابة نائب البابا فرانسيس بفيروس كوروناالنشرة الوبائية الليبية ليوم الاثنين 30 مارس

تقرير كارثي يقضح الحجم الحقيقي لمعدلات الجريمة فى طرابلس ويكشف حقيقة تصريحات السراج

- كتب   -  
تقرير كارثي يقضح الحجم الحقيقي لمعدلات الجريمة فى طرابلس ويكشف حقيقة تصريحات السراج
تقرير كارثي يقضح الحجم الحقيقي لمعدلات الجريمة فى طرابلس ويكشف حقيقة تصريحات السراج

ايوان ليبيا - وكالات:

تظهر الإحصائيات الأمنية عن الجرائم التي ترتكب في العاصمة الليبية، عكس ما يؤكده المجلس الرئاسي من أن طرابلس آمنة.

وكشفت إحصائية لمكتب التحري التابع لحكومة الوفاق، وقوع 216 جريمة سطو مسلح على المركبات في الفترة من شهر آيار/ مايو، وحتى منتصف شهر تموز/ يوليو الحالي، نتج عن ثمانية منها مقتل ضحايا بسبب مقاومتهم للمجرمين.

وذكر المكتب، أن عدد جرائم السطو المسلح على المحلات التجارية و الصيدليات وموزعي الغاز بلغ 73 جريمة سطو مسلح وسرقة بالإكراه، فيما ارتفع عدد جرائم الخطف والابتزاز التي ارتكبت في نفس الفترة إلى 83 جريمة، 14 من ضحاياها كانوا من جنسيات غير ليبية.

وعثر عناصر مكتب التحري، على 128 جثة ملقاة على قوارع الطرق، منها 34 جثة لليبيي الجنسية، وتعود غالبية الجثث لأشخاص خطفوا وتمت تصفيتهم لعدم دفعهم الفدية والجثث الأخرى تصفية حسابات.

وأضاف المكتب، أن 94 جثة تعود لأشخاص يحملون جنسيات أخرى غير الليبية، منهم عمالة وافدة ومهاجرون غير شرعيين قتلوا بالرصاص  اثر خصام وقع  بين عصابات الاتجار وتهريب البشر.

 وفي مقابل هذه الأرقام الصادمة، ألقت الأجهزة الأمنية التابعة لحكومة الوفاق القبض على 26 مجرمًا فقط.

وأكد المكتب، أنه يعمل في ظروف صعبة وسط قلة الإمكانيات، لكنه لن يتهاون في القيام بواجبه، وفق تعبيره.

وكان رئيس المجلس الرئاسي فايز السراج صرح في نيسان / أبريل الماضي، “أن طرابلس آمنة والحياة فيها طبيعية”، ما أثار في حينه سخرية ليبيين.

التعليقات