الخميس , 21 سبتمبر 2017
ريال مدريد يواصل نزيف النقاط ويبتعد عن الصدارة بـ7 نقاطموجيريني: "لا حاجة لإعادة التفاوض على أجزاء من الاتفاق" النووي الإيرانيعباس يدعو إسرائيل إلى الاعتراف بحل الدولتين لتحقيق السلام فى الشرق الأوسط«تاتو» وقُبلة في البحر وملابس جريئة.. 5 مواقف أثارت الجدل حول مي عمرنشرة أخبار " ايوان ليبيا " ليوم الاربعاء 20 سبتمبر 2017تجدد الاشتباكات وسط صبراتة بعد وقف إطلاق النار لعدة ساعات اليوممنشور الورفلى يفضح وقوف الاخوان وراء حراك قطيط المشبوهتعرف على خطة العمل من أجل ليبيا التى طرحها غسان سلامة أمام اجتماع نيويوركعقيلة صالح يلتقي بمشايخ وحكماء قبيلة البراعصةكتيبة ثوار طرابلس تسمح لمؤيدي قطيط بالتظاهر سلميابشرط جزائي خيالي.. بنزيما يقترب من تجديد تعاقده مع الريال9 فنانين اعترفوا بفشلهم دراسيًا.. أحدهم: «كنت باجيب ملاحق»بشير صالح يرد على منتقديه : العداء والكراهية لا يحققان اية ايجابيات بينما المصالحة والحوار الموسع هو الطريق الى السلامصورة عبدالباسط قطيط مع رئيس حزب الاخوان تفضح دوافع الحراك المشبوه الذى يقوده«3 أهداف من 80 تسديدة».. العقم الهجومي يُصيب ليفربول"الكرملين": نؤيد وحدة الأراضي العراقيةالحركة الوطنية الشعبية .. للازدواجية عنوان!! ... بقلم / محمد منصورالسيسي: مصر لن تسمح باستمرار العبث بوحدة وسلامة ليبيامعيتيق يشارك بإجتماع لجنة حوار مصراته تاورغاء لتنفيذ بنود اتفاق المصالحةغدا الخميس عطلة رسمية بمناسبة بداية السنة الهجرية
شاب سوداني يرتكب جريمة شنيعة بحق والده بسبب التليفزيون

شاب سوداني يرتكب جريمة شنيعة بحق والده بسبب التليفزيون

ايوان ليبيا - وكالات:

هزت جريمة نادرة ضاحية الحاج يوسف شرق العاصمة السودانية الخرطوم، حيث أقدم شاب متشدد على قتل والده خنقًا نتيجة نقاشات دينية.

ووفقًا لوسائل إعلام محلية فإن شابًا متشددًا دخل في نقاشات دينية مع والده، تسببت في خلافات أسرية دفعت الشاب البالغ من العمر 22 عامًا إلى قتل والده. وبناءً على التحريات تم القبض على الشاب وشقيقه بعد الاشتباه بتورطهما في قتل والدهما، وأفادت جريدة «التيار» أنه بعد التحقيق معهما انهارا وسجلا اعترافًا بارتكاب الجريمة.

ووفقًا للجريدة فإن الشاب الموقوف على ذمة الجريمة كان كثيرًا ما يدخل في نقاشات مع والده القتيل بخصوص مشاهدة التلفاز، وتطوّرت النقاشات لخلافات أسرية حيث قام الشاب بتخدير أفراد الأسرة بمادة منومة ثم قام بخنق والده بوسادة (بمخدة) حتى الموت.

التعليقات