ايوان ليبيا

الأربعاء , 18 يوليو 2018
زلاتكو يهاجم حكومة كرواتيا: قدتم الشعب إلى الفقر.. أنتم غير مرحب بكمفوز أنيمبا وخسارة فيتا كلوب الكونغولي في الكونفيدراليةتغريم زعيم بالمعارضة التركية بمبلغ ضخم عقب التشهير بأردوغان وأسرتهالورود فى استقبال أول رحلة جوية من إثيوبيا إلى إريتريا منذ 20 عاماالقائم بالأعمال الأمريكي بأنقرة يعرب عن خيبة أمله لاستمرار احتجاز قس في تركياقوة عسكرية إقليمية لقتال الإرهابيين في غرب إفريقيا تعين قائدا جديداهل الزنجبيل مفيد للمرأة الحامل؟ إليك الحقيقةطريقة عمل البراونيز كيكبيان من الفريق القانوني لجامعة لندن بشأن شهادة الدكتوراه الممنوحة للسيد سيف الاسلام معمر القذافيمؤتمر الوقف بالأردن يدعو إلى ثقافة التبرع لمواجهة احتياجات الشعوب العربية | صورالأمم المتحدة تحتفل بمائة عام على ميلاد مانديلامباحثات بين رئيس وزراء المغرب وأمين عام رابطة العالم الإسلامى تركز على مكافحة الإرهابالخارجية المجرية: سننسحب من اتفاق الأمم المتحدة بشأن الهجرةصلاح ثاني أعلى لاعب زيادة في القيمة السوقية بالعالمحالة الطقس و درجات الحرارة فى ليبيا اليوم الاربعاء 18 يوليو 2018وصول المجبري الى بنغازي و رفضه العودة إلى طرابلس لهذا السببالمؤسسة الوطنية للنفط - طرابلس تعلن حالة القوة القاهرة على شحن الخام من مصفاة الزاويةأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاربعاء 18 يوليو 2018قرار هام من وزير تعليم الوفاق بشأن طلبة الثانوية العامةالبحث عن ضحايا حادث تصادم طائرتين في فلوريدا

أزمة مصرية تركية طاحنة تدق الأبواب من جديد

- كتب   -  
أزمة مصرية تركية طاحنة تدق الأبواب من جديد
أزمة مصرية تركية طاحنة تدق الأبواب من جديد

ايوان ليبيا - وكالات:

أعربت مصادر دبلوماسية مصرية في وزارة الخارجية، عن استغرابها للتحركات المكثفة وغير الواضحة، التي يقوم بها  القائم بأعمال السفير التركي  في القاهرة، السفير علي رضا جوناي.

وزار جوناي، خلال الأسابيع الأخيرة، عدة مدن مصرية، مثل الإسكندرية والبحيرة والشرقية وكفر الشيخ والغربية والدقهلية وبني سويف والفيوم و المنيا، حيث أصبح وجوده في القاهرة قليلًا، مقارنة بتحركاته في المحافظات.

وقام القائم بالأعمال بعقد لقاءات مع مراسلين وصحافيين أجانب، للدفاع عن الموقف القطري في دعم من أسماهم بحركات المعارضة والأقليات في الدول العربية، على حد قوله.

 وبحسب المصادر، فإن هذه التحركات ليست منتظرة من قائم بالأعمال، في ظل قطع العلاقات الدبلوماسية بين القاهرة وأنقرة، لأن المصالح التركية في مصر مثلها مثل المصالح المصرية في تركيا، شبه متوقفة ومحدودة، وليست هناك أحداث أو فعاليات.

وأوضحت المصادر في تصريحات صحفية ، أن القائم بالأعمال تجاوز الأعراف الدبلوماسية التي تحتم إبلاغ السفارة بهذه التحركات.

وأشارت المصادر إلى أن إخطار الأجهزة الدبلوماسية لا يعني الحصول على إذن بالتحرك، ولكن الأعراف الدبلوماسية والتقاليد تحث على ذلك، كنوع من احترام الدولة التي يمثل بلده فيها، ولقيام أجهزة البلد بدورها في توفير أية مساعدة له.

وأضافت المصادر أن هذه التحركات جاءت في الأسبوع السابق للذكرى الأولى لانقلاب تركيا الفاشل، حيث عقد القائم بالأعمال مؤتمرًا صحفيًا يتحدث فيه عن موقف حكومته من هذا الانقلاب.

ولفتت المصادر إلى أنه على الرغم من أن التمثيل الدبلوماسي والعلاقات بين البلدين ليست في مستواها الطبيعي، إلا أن الأجهزة في مصر لم تضيق على هذا العمل، على الرغم من وجود تضييق على فعاليات خاصة سابقة منذ عامين، للسفارة المصرية في تركيا عبر القائم بالأعمال.

من ناحية أخرى، ذكرت مصادر صحفية أن جوناي التقى في أحد الفنادق الفخمة على النيل مجموعة من الشبان في أحزاب سياسية ونشطاء مصريين في الفترة الأخيرة، منتمين إلى جماعة الإخوان المسلمين، وأيضًا مراسلين عرب وأجانب، يعملون في محطات أجنبية في مصر ومواقع إخبارية غير مصرية.

وتناولت هذه اللقاءات، بحسب المصادر، الإجراءات القانونية التي تقوم بها حكومة رجب طيب أردوغان مع الولايات المتحدة لتسليم الداعية التركي المعارض فتح الله غولن، والحديث “عن إتمام حملات إعلامية وصحافية عبر هذه القنوات والمنابر ضد كولن ودوره في الانقلاب وتمويله لجماعات إرهابية في تركيا وقيامه بتمويل جماعات إرهابية في منطقة الشرق الأوسط”، كما زعم السفير.

وركزت اللقاءات التي قام بها جوناي، على ضرورة دعم الموقف القطري في وسائل الإعلام الأجنبية، والتأكيد على أن “سبب المقاطعة العربية للدوحة هو عملها مع نظام أردوغان لدعم حركات المعارضة التي تتعرض للتنكيل”، على حد قوله.

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات