ايوان ليبيا

الخميس , 23 نوفمبر 2017
دراسة: الرضيع يفهم الكلمات من سن 6 أشهرالمعارضة السورية: محادثات جنيف أخفقت في دفع التسوية السياسيةمستشارة الأسد: مستعدون للحوار مع كل من يؤمن بالحل السياسي للأزمة السوريةالتأهل المبكر يراود أحلام الكبار في الدوري الأوروبيموسكو: القرار الأمريكي بالتخلي عن التسليح الروسي في أفغانستان غير بناءتركيا تصدر مذكرات اعتقال بحق 99 شخصًا فيما يتعلق بمحاولة الانقلابتعرف على سالم جابر المدرج على قائمة الإرهاب العربية ... بروفايلأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الخميس 23 نوفمبر 201سفارة فلسطين بالقاهرة: فتح معبر رفح من السبت حتى الإثنين في الاتجاهينالحريري يحث اللبنانيين على النظر لمصلحة لبنان أولًاتزوجت شقيق «الدنجوان» واعتزلت لسبب غريب.. ما لا تعرفه عن حياة قنديلكتب شهادة ميلاد «نجلاء بدر» وهذا خطأه الوحيد.. 11 معلومة عن داوود عبد السيدمحامي سيف الإسلام القذافي يرفع دعوى قضائية في روما ضد الهونيالسعودية ومصر والإمارات والبحرين تضم الليبي سالم جابر إلى قوائم الإرهابباب العزيزية يتحول الى مزار ؟ ... بقلم / المنتصر خلاصةالاتحاد الأفريقي : حل الوضع السياسي في ليبيا يقضي على شبكات تهريب البشردوري الأبطال| سان جيرمان يسحق سيلتيك بسباعية ويتأهل إلى دور الـ16دوري الأبطال| بازل يحرج مانشستر يونايتد بفوز قاتل في الدقيقة الأخيرةالبحرية الأرجنتينية: ضجيج غير معتاد رصد آخر اتصال بالغواصة المفقودةمطالبات بالتحقيق مع "أوبر" في أمريكا وأوروبا بسبب اختراق بيانات الملايين من عملائها

حادث بشع على الحدود الليبية الجزائرية

- كتب   -  

ايوان ليبيا - وكالات:

عثرت قوات الأمن الجزائرية على ثلاث جثث لأفارقة في حالة متقدمة من التعفن، ماتوا عطشًا لدى محاولتهم اختراق الحدود قادمين من الأراضي الليبية.

وأورد مصدر جزائري محلي، أن قوات الأمن المشتركة بالتعاون مع الدرك الوطني وحرس الحدود بالمنطقة المسماة صحراء بكاس بولاية اليزي القريبة من حدود ليبيا، عثروا على ثلاث جثث لمهاجرين أفارقة في حالة متعفنة، وأكد المصدر لـ «بوابة الوسط» أنه تم نقلها لمصلحة حفظ الجثث وإجراء التحاليل الخاصة للتعرف على هوية أصحابها.

ولم تستبعد المعطيات الأولية أن يكون الضحايا قضوا نحبهم بسبب العطش، وذلك بعد تسللهم للتراب الجزائري قادمين من واد أوال في ليبيا، حيث تم شن حملة تمشيط واسطة بصحراء بكاس لتقفي آثار أي جثث أخرى أو تحرك مشبوه لمهاجرين سريين في هذه الفترة، التي بدأت الجزائر في اتخاذ إجراءات تخص إحصاء أعدادهم بهدف إعادتهم إلى بلدانهم الأصلية.

وتتخوف السلطات الجزائرية من استغلال الإرهابيين قوافل المهاجرين الأفارقة لدخول البلاد، بناءً على معلومات أمنية تفيد بتحركهم بوثائق مزورة.

التعليقات