الجمعة , 22 سبتمبر 2017
درست الإعلام وتربت في إيطاليا.. 13 معلومة عن ريهام حجاجروسيا: التخلي عن الدبلوماسية في القضية الكورية سيكون له "عواقب كارثية"من هو إدغار بروفمان الصهيونى صهر عبد الباسط قطيط ... بروفايلأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الجمعة 22 سبتمبر 2017اللجنة الليبية لحقوق الإنسان تطلب من لجنة العقوبات الدولية التدخل فى ازمة صبراتةمحتجون بسبها يهددون بإعلان حكومة جديدة في المنطقة الجنوبيةبين تحريض 15 فبراير 2011، و25 سبتمبر 2017..التردي من حضيض إلى حضيض..الإفراج عن رئيس الشركة الليبية للأتصالات بعد احتجازه لساعات بمطار معيتيقةكلوب يطالب صلاح ورفاقه بترجمة السيطرة إلى أهدافالرئيس الإيراني: سنعزز قدراتنا العسكرية بما فيها ترسانة الصواريخ البالستيةاتفاق بين الجيش السوري وداعش لخروج المسلحين من حماةبمشاركة «كهربا».. الاتحاد يتعادل مع الهلال في الدوري السعوديتيلرسون: الأسلحة النووية لن تجلب الأمن لكوريا الشماليةمجلس الأمن يرفض الاستفتاء حول استقلال كردستان عن العراقوفاة «ليليان بيتنكور» أغنى امرأة في العالمبالفيديو : شاهد القوات الخاصة الليبية المسئولة عن تأمين حفتر اثناء زيارته لتونسفتح بوابات الجيش في درنة لتسهيل دخول الحجاجخلافها مع شيرين وحقيقة اكتئابها بسبب الحجاب.. 10 معلومات عن نداء شرارةنجاة ركاب طائرة ليبية من كارثة محققة و هبوطها اضطراريا فى مطار بنيناتعرف على ساعات طرح الاحمال اليوم الخميس 21 سبتمبر 2017
الكشف عن السبب الخفي وراء إنقطاع الكهرباء عن المنطقتين الغربية والجنوبية

الكشف عن السبب الخفي وراء إنقطاع الكهرباء عن المنطقتين الغربية والجنوبية

ايوان ليبيا - وكالات:

 أرجع الناطق باسم الشركة العامة للكهرباء في طرابلس محمد التكوري إنقطاع التيار الكهربائي عن المنطقتين الغربية والجنوبية إلى الإشتباكات المسلحة بمنطقة القويعة خلال الأيام الماضية والذي أدى إلى ضعف في التغذية الكهربائية فضلاً عن خلل فني آخر.

التكوري أوضح في تصريح صحفي ، بأن هذه الإشتباكات قادت إلى ضعف في التغذية الكهربائية القادمة من محطة الخمس إلى محطات الـ220 بالجزء الغربي من الشبكة الكهربائية فضلاً عن حدوث خلل فني صباح يوم أمس الجمعة بمحطة الـ220 الهضبة ما أدى إلى هزة قوية في الشبكة خرجت على إثرها بعض الوحدات الإنتاجية مبيناً بأن كل ذلك تم على إثره التحرك الفوري لإعادة تشغيل الوحدات الخارجة عن الخدمة في غضون ساعات قليلة لتنعم جميع المناطق بالكهرباء مع الإستمرار بطرح الأحمال للحفاظ على إستقرارية الشبكة الكهربائية.

وأضاف بأن ما حدث في الشبكة الكهربائية ليس إنهيار بل خروج بعض الوحدات لاسيما بعد أن إرتفعت درجات الحرارة بعد شهر رمضان وترتب على ذلك زيادة في الإسراف في طلب الطاقة الكهربائية ما أدى إلى إرتفاع العجز في الشبكة العامة الكهربائية فضلاً عن الإشتباكات المسلحة التي حدثت في منطقة القويعة وأدت إلى اضرار جسيمة في دوائر النقل والتوزيع مشيراً إلى أن درجات الحرارة عامل مهم في تحديد الطلب على الكهرباء لأن إرتفاعها يزيد من الإرتفاع والإسراف في الطلب على الطاقة حيث تمت دعوة المواطنين عبر وسائل الإعلام بالمساهمة الحقيقية في ترشيد إستهلاك الطاقة الكهربائية والتعاون والتآزر خاصة خلال هذه الأيام من الذروة الصيفية.

التعليقات