ايوان ليبيا

الثلاثاء , 21 نوفمبر 2017
برايتون يخطف تعادلًا ثمينًا أمام ستوك سيتي"الأمم المتحدة" تُحذر من نزاع بغزة في حال فشل مفاوضات القاهرةإصابة نحو 40 شخصًا في انفجار بنيويوركفرنسا تدعم الموازنة الفلسطينية بـ 8 ملايين يوروملك الأردن يزور أمريكا الأسبوع القادمسلامة: إقصاء أنصار النظام الجماهيري سبب ضعف الاتفاق السياسيارتفاع العملات الأجنبية.. الدولار يسجل رقما جديدا اليوم بالسوق السوداءعلى الجرح (2) - (نخاسة) ... بقلم / الصادق دهان«أهلي رفضوا التمثيل وكان ممكن أبقى سفيرة».. 6 تصريحات جريئة لدرةأفضل وأسوأ الإطلالات في حفل جوائز الموسيقى الأمريكية (صور)زامبيا ترسل زعيمها السابق لإقناع موجابي بالتنحيإصدار مذكرات اعتقال بحق 107 معلمين في تركيا على خلفية "الانقلاب"أهالي سبها يطالبون بدعم الأجهزة الأمنية بالمنطقة الجنوبيةالعبادي يرحب بقرار المحكمة الاتحادية بإلغاء استفتاء إقليم كردستانعون: لبنان لا يقبل الإيحاء بأن حكومته شريكة في أعمال إرهابيةحالة الطقس و درجات الحرارة فى ليبيا اليوم الاثنين 20 نوفمبر 2017على الجرح (1) ... بقلم / الصادق دهانبينفينتو يحطم رقم مانشستر يونايتد القياسي في الهزائم المتتاليةتظاهرات في كينيا بعد إقرار المحكمة العليا فوز الرئيس أوهورووول ستريت جورنال: أمريكا على وشك حرب تجارية مع الصين

صحيفة بريطانية تكشف خفايا عرض الحكومة الايطالية مبلغ 40 مليون جنيه استرليني على حكومة الوفاق

- كتب   -  
صحيفة بريطانية تكشف خفايا عرض الحكومة الايطالية مبلغ 40 مليون جنيه استرليني على حكومة الوفاقصحيفة بريطانية تكشف خفايا عرض الحكومة الايطالية مبلغ 40 مليون جنيه استرليني على حكومة الوفاق

ايوان ليبيا - وكالات:

قالت جريدة «ذا تايمز» البريطانية إن إيطاليا عرضت على ليبيا اتفاقًا لتقديم 40 مليون جنيه إسترليني لاستثمارها في بناء المدارس والمستشفيات نظير أن توقف طرابلس تدفق المهاجرين إلى أوروبا عبر البحر المتوسط.
وتعهد رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج، أثناء لقائه بوزير الداخلية مينيتي أمس، بأن تبذل «ليبيا كل ما بوسعها للعمل مع إيطاليا للتغلب على المتاجرين بالبشر، وتخفيف الضغط على ساحل إيطاليا»، وفقًا لما نشرته السفارة الإيطالية بليبيا على تويتر.

وأشارت «ذا تايمز» إلى أن زيارة وزير الداخلية تأتي عقب ادعاء رئيس الوزراء الإيطالي باولو جينتلينو أن أوروبا فشلت في مساعدة روما على التعامل مع 85 ألف مهاجر وصلوا إيطاليا العام الجاري، وهو عدد يفوق الذين وصلوا العام الماضي بنسبة 9%.

وتابعت أن «إيطاليا تعرضت للتجاهل من قبل رئيس فرنسا إيمانويل ماكرون، الذي تحجج بأن غالبية هؤلاء الذين يفرون من ليبيا ليسوا لاجئين لكنهم مهاجرون قادمين لأسباب اقتصادية، ليبرر رفضه استقبالهم في فرنسا».

وكان ماكرون قال إن: «هاتين حقيقتين مختلفتين بشكل كبير.. لا يمكننا أن نقبل الرجال والنساء الذين، ولأسباب اقتصادية، يرغبون في القدوم والعيش في بلادنا، فهم على المستوى الأخلاقي لا يندرجون ضمن منظومة الحقوق والواجبات الخاصة باللاجئين».

وقال أحد المحلِّلين أن الخطة كانت مشؤومة. فيما قال ماتيا توالدو الزميل البارز من المجلس الأوروبي للعلاقات الخارجية: «نحن نتحدَّث عن مسؤولين ليبيين لديهم سلطةٌ ضئيلةٌ على الأمن والخدمات».

وأضاف: «فكرة أنهم يستطيعون وقف الهجرات صعبة التصديق، في المقابل لا يحاول المهربون حتى أن يأخذوا دوراتٍ في اللغة الانجليزية لينخرطوا بالسياحة. وقد تنجح هذه المبادرة في تضييق الخناق على المُهرِّبين، لكنني أشك في أنها ستوقف قوارب المهاجرين هذا الصيف».

التعليقات