ايوان ليبيا

الخميس , 23 نوفمبر 2017
دراسة: الرضيع يفهم الكلمات من سن 6 أشهرالمعارضة السورية: محادثات جنيف أخفقت في دفع التسوية السياسيةمستشارة الأسد: مستعدون للحوار مع كل من يؤمن بالحل السياسي للأزمة السوريةالتأهل المبكر يراود أحلام الكبار في الدوري الأوروبيموسكو: القرار الأمريكي بالتخلي عن التسليح الروسي في أفغانستان غير بناءتركيا تصدر مذكرات اعتقال بحق 99 شخصًا فيما يتعلق بمحاولة الانقلابتعرف على سالم جابر المدرج على قائمة الإرهاب العربية ... بروفايلأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الخميس 23 نوفمبر 201سفارة فلسطين بالقاهرة: فتح معبر رفح من السبت حتى الإثنين في الاتجاهينالحريري يحث اللبنانيين على النظر لمصلحة لبنان أولًاتزوجت شقيق «الدنجوان» واعتزلت لسبب غريب.. ما لا تعرفه عن حياة قنديلكتب شهادة ميلاد «نجلاء بدر» وهذا خطأه الوحيد.. 11 معلومة عن داوود عبد السيدمحامي سيف الإسلام القذافي يرفع دعوى قضائية في روما ضد الهونيالسعودية ومصر والإمارات والبحرين تضم الليبي سالم جابر إلى قوائم الإرهابباب العزيزية يتحول الى مزار ؟ ... بقلم / المنتصر خلاصةالاتحاد الأفريقي : حل الوضع السياسي في ليبيا يقضي على شبكات تهريب البشردوري الأبطال| سان جيرمان يسحق سيلتيك بسباعية ويتأهل إلى دور الـ16دوري الأبطال| بازل يحرج مانشستر يونايتد بفوز قاتل في الدقيقة الأخيرةالبحرية الأرجنتينية: ضجيج غير معتاد رصد آخر اتصال بالغواصة المفقودةمطالبات بالتحقيق مع "أوبر" في أمريكا وأوروبا بسبب اختراق بيانات الملايين من عملائها

تونس تعلن الطوارىء على حدودها و في المطارات و الموانيء البحرية بعد حادث سرقة خطير

- كتب   -  

ايوان ليبيا - وكالات:

أعلنت السلطات التونسية أنها ستتخذ إجراءات أمنية مشددة على حدودها إثر إعلان وزارة الخارجية عن سرقة مئات من جوازات السفر التونسية من مبنى قنصلية تونس، في مدينة ليون الفرنسية.

وقالت مصادر أمنية، إن هذه الإجراءات تشمل المطارات والمعابر الحدودية والموانئ البحرية، كما اتخذت إجراءات فورية بإلغاء صلاحية كل الجوازات السفر المسروقة، اعتماداً على الأرقام التسلسلية لهذه الجوازات».

وتابعت أن الإجراءات الأمنية ستكون مُشددة ضد القادمين إلى تونس من دول أوروبية، عبر التدقيق في هوياتهم في ميناء حلق الوادي بالضاحية الشمالية للعاصمة التونسية.

وكشفت نتائج التحقيق الأولية في حادثة سرقة القنصلية العامة التونسية في ليون، التي جرت السبت الماضي، من قبل مجهولين، عن سرقة نحو 450 جواز سفر، ذات أرقام تسلسلية محددة، ووثائق إدارية تهم عددا من التونسيين المقيمين في ليون، إضافة إلى مبلغ مالي تصل قيمته إلى أربعة آلاف يورو.

وقالت الخارجية التونسية في بيان عبر صفحتها الرسمية بـ«فيسبوك»، إنها فتحت تحقيقًا في الموضوع، فيما تعهدت السلطات الفرنسية المختصة بالتنسيق مع مصالح القنصلية التونسية في مدينة ليون بالبحث والتحقيق في الحادثة لتحديد هوية الجناة ومتابعتهم قضائيّاً.

وتابعت الوزارة، أنه «بعد هذا الحادث تم إعلام الجهات التونسية المختصة، التي تولت إلغاء جوازات السفر المفقودة لتصبح غير قابلة للاستعمال بأي شكل من الأشكال»، وفق بيان وزارة الخارجية التونسية.

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات