ايوان ليبيا

الجمعة , 20 أبريل 2018
تعرف على ماضي مدربي «البريميرليج» عندما تم تعيين «فينجر» مدربًا لأرسنالبالأرقام.. تاريخ عقود فينجر مع أرسنالالغموض يحيط بمستقبل نيمار في باريس سان جيرمان5 صفقات صنعت تاريخ فينجر في أرسنالميركل: تناقش قضايا روسيا على الأرجح فى زيارة لأمريكا الأسبوع المقبلأعضاء مجلس الأمن يتوجهون إلى السويد لعقد اجتماع غير رسمىجنوب السودان: وفاة قائد الجيش الجنرال جيمس أجونقاستشهاد شاب فلسطيني برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي في شمال قطاع غزةالناظوري يوافق على فتح الزوايا والطرق الصوفية«هناكل إيه النهارده؟».. طريقة عمل كفتة داوود باشاصلح النوفلية ... بقلم / رمضان عبدالسلامالقبض على إرهابيين حاولوا استهداف قاعدة تمنهنت الجويةروسيا: لا يوجد سبب لعدم تزويد الأسد بنظام إس-300 الصاروخىلافروف: بوتين مستعد للقاء ترامبكومى فى مذكراته: ترامب كان قلقا من التسريباتترامب دعا بوتين لزيارة أمريكا فى محادثة هاتفيةرئيس جنوب أفريقيا يقطع زيارته إلى لندن بعد مظاهرات عنيفة في بلادهاحتجاجات في الأرجنتين على رفع أسعار الغاز والكهرباءمسئول أمريكي يدعو ميانمار لإطلاق سراح الصحفيينكومي: بوتين تباهى أمام ترامب بأن روسيا "فيها أجمل صائدات للرجال" في العالم

وزير الداخلية الإيطالي: لن نساعد ليبيا الا اذا كافحت الهجرة غير الشرعية

- كتب   -  

ايوان ليبيا  - وكالات:

شدد وزير الداخلية الإيطالي ماركو مينيتي، على ضرورة أن تعمل ليبيا للحصول على «ثقة العالم في مجال مكافحة الهجرة غير الشرعية»، منبهًا إلى أن «إيطاليا لن تستطيع مساعدة ليبيا في مجالات تنمية دون التحرُّر من ظاهرة الهجرة غير الشرعية.

وجاءت تصريحات مينيتي خلال الاجتماع الليبي – الإيطالي المشترك الذي أُقيم بفندق المهاري (راديسون بلو) بالعاصمة طرابلس، لمناقشة سبل تحقيق «تنمية البلدية لمواجهة ظاهرة الهجرة غير الشرعية».

وانطلقت فعاليات اللقاء الذي ترعاه وزارة الحكم المحلي، صباح اليوم، بحضور وزير الداخلية الإيطالي ماركو مينيتي والوفد المرافق له، والمفوض بوزارة الداخلية العارف الخوجة، والحكم المحلي بداد قنصو، وممثلين عن بلديات من المنطقتين الغربية والجنوبية.

وقال وزير الداخلية الإيطالي ماركو مينيتي، خلال اللقاء، «إن على ليبيا التحرُّر من تجارة البشر وظاهرة الهجرة غير الشرعية؛ لكي تتمكن أوروبا من مساعدتها في التنمية وإقامة المشروعات للشباب»، مؤكدًا أن بلاده «حليف ثابت لليبيا، وهي تعتمد على حكومة الوفاق الوطني».

وأضاف أن بلاده «ستعمل مع ليبيا لإعطاء رسالة إيجابية للعالم، وأن على ليبيا أن تتحصل على ثقة العالم في مجال مكافحة الهجرة غير شرعية». وبيَّن أنه خلال زيارته اليوم ليبيا ولقائه عددًا من عمداء البلديات في البلاد وبحضور مفوضين بوزارات حكومة الوفاق الوطني، استطاع أن «يجمع فكرة جيدة عن المشاكل التي تعانيها ليبيا».

و عمداء البلديات الليبية الحاضرين للملتقى أبلغوا الوزير الإيطالي «رفض توطين المهاجرين غير شرعيين في الجنوب، وإقامة معسكرات للمهاجرين في المنطقة الجنوبية».

وقال عميد بلدية مرزق، التي تقع في الجنوب الليبي، إبراهيم الشاوش ، إن إقامة معسكرات في الجنوب لتوطين المهاجرين «يضر بأمن الجنوب والأمن القومي الليبي»، موضحًا أن «دور إيطاليا المطلوب هو المساعدة في تأمين الحدود الجنوبية من خلال التكنولوجيا المتطورة التي تملكها إيطاليا»، وكذلك «تدريب حرس الحدود الليبي».

التعليقات