ايوان ليبيا

الخميس , 23 نوفمبر 2017
دراسة: الرضيع يفهم الكلمات من سن 6 أشهرالمعارضة السورية: محادثات جنيف أخفقت في دفع التسوية السياسيةمستشارة الأسد: مستعدون للحوار مع كل من يؤمن بالحل السياسي للأزمة السوريةالتأهل المبكر يراود أحلام الكبار في الدوري الأوروبيموسكو: القرار الأمريكي بالتخلي عن التسليح الروسي في أفغانستان غير بناءتركيا تصدر مذكرات اعتقال بحق 99 شخصًا فيما يتعلق بمحاولة الانقلابتعرف على سالم جابر المدرج على قائمة الإرهاب العربية ... بروفايلأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الخميس 23 نوفمبر 201سفارة فلسطين بالقاهرة: فتح معبر رفح من السبت حتى الإثنين في الاتجاهينالحريري يحث اللبنانيين على النظر لمصلحة لبنان أولًاتزوجت شقيق «الدنجوان» واعتزلت لسبب غريب.. ما لا تعرفه عن حياة قنديلكتب شهادة ميلاد «نجلاء بدر» وهذا خطأه الوحيد.. 11 معلومة عن داوود عبد السيدمحامي سيف الإسلام القذافي يرفع دعوى قضائية في روما ضد الهونيالسعودية ومصر والإمارات والبحرين تضم الليبي سالم جابر إلى قوائم الإرهابباب العزيزية يتحول الى مزار ؟ ... بقلم / المنتصر خلاصةالاتحاد الأفريقي : حل الوضع السياسي في ليبيا يقضي على شبكات تهريب البشردوري الأبطال| سان جيرمان يسحق سيلتيك بسباعية ويتأهل إلى دور الـ16دوري الأبطال| بازل يحرج مانشستر يونايتد بفوز قاتل في الدقيقة الأخيرةالبحرية الأرجنتينية: ضجيج غير معتاد رصد آخر اتصال بالغواصة المفقودةمطالبات بالتحقيق مع "أوبر" في أمريكا وأوروبا بسبب اختراق بيانات الملايين من عملائها

وزير الداخلية الإيطالي: لن نساعد ليبيا الا اذا كافحت الهجرة غير الشرعية

- كتب   -  

ايوان ليبيا  - وكالات:

شدد وزير الداخلية الإيطالي ماركو مينيتي، على ضرورة أن تعمل ليبيا للحصول على «ثقة العالم في مجال مكافحة الهجرة غير الشرعية»، منبهًا إلى أن «إيطاليا لن تستطيع مساعدة ليبيا في مجالات تنمية دون التحرُّر من ظاهرة الهجرة غير الشرعية.

وجاءت تصريحات مينيتي خلال الاجتماع الليبي – الإيطالي المشترك الذي أُقيم بفندق المهاري (راديسون بلو) بالعاصمة طرابلس، لمناقشة سبل تحقيق «تنمية البلدية لمواجهة ظاهرة الهجرة غير الشرعية».

وانطلقت فعاليات اللقاء الذي ترعاه وزارة الحكم المحلي، صباح اليوم، بحضور وزير الداخلية الإيطالي ماركو مينيتي والوفد المرافق له، والمفوض بوزارة الداخلية العارف الخوجة، والحكم المحلي بداد قنصو، وممثلين عن بلديات من المنطقتين الغربية والجنوبية.

وقال وزير الداخلية الإيطالي ماركو مينيتي، خلال اللقاء، «إن على ليبيا التحرُّر من تجارة البشر وظاهرة الهجرة غير الشرعية؛ لكي تتمكن أوروبا من مساعدتها في التنمية وإقامة المشروعات للشباب»، مؤكدًا أن بلاده «حليف ثابت لليبيا، وهي تعتمد على حكومة الوفاق الوطني».

وأضاف أن بلاده «ستعمل مع ليبيا لإعطاء رسالة إيجابية للعالم، وأن على ليبيا أن تتحصل على ثقة العالم في مجال مكافحة الهجرة غير شرعية». وبيَّن أنه خلال زيارته اليوم ليبيا ولقائه عددًا من عمداء البلديات في البلاد وبحضور مفوضين بوزارات حكومة الوفاق الوطني، استطاع أن «يجمع فكرة جيدة عن المشاكل التي تعانيها ليبيا».

و عمداء البلديات الليبية الحاضرين للملتقى أبلغوا الوزير الإيطالي «رفض توطين المهاجرين غير شرعيين في الجنوب، وإقامة معسكرات للمهاجرين في المنطقة الجنوبية».

وقال عميد بلدية مرزق، التي تقع في الجنوب الليبي، إبراهيم الشاوش ، إن إقامة معسكرات في الجنوب لتوطين المهاجرين «يضر بأمن الجنوب والأمن القومي الليبي»، موضحًا أن «دور إيطاليا المطلوب هو المساعدة في تأمين الحدود الجنوبية من خلال التكنولوجيا المتطورة التي تملكها إيطاليا»، وكذلك «تدريب حرس الحدود الليبي».

التعليقات